يا طير يا طاير

Posted: الخميس,9 أبريل, 2009 by عزت in اخرى

لاحظ الإنسان منذ بدء الخليقة اختفاء الطيور في فصل الشتاء فكان الاعتقاد السائد أن هذه المخلوقات الجميلة تخلد إلى النوم خلال فصل الشتاء وتعاود الظهور في فصل الربيع قبل أن يدرك أن للطيور هجرتين؛ واحدة في فصل الخريف والثانية في فصل الربيع من كل عام تنطلق فيها ملايين الطيور من شمال الكرة الأرضية الى جنوبها في رحلة شاقة وطويلة لتنعم بالدفء و الغذاء الذي يعز في فصل الشتاء عندما تجدب الأشجار و تكتسى بالثلوج ثم تعود عند حلول الربيع لتتزاوج و تنتخ الفراخ.

 

حافظت تلك الطوير على هجرتها منذ آلاف السنين و ما زال الانسان يستعجب من هذا السر كيف تعرف الطيور مواعيد الهجرة, و لم تهاجر في الأصل و كيف تعرف طريقها ذهاب و عودة…

 

و الله نحن مع الطيور الما بتعرف ليها خرطة وما في ايدا جواز سفر

 

و الغريبة عندما تقترب مواعيد الهجرة تجهّز الطيور أنفسها معتمدة فيما يعرف بالساعة البيولوجية و تجري كالانسان المسافر كشف للمحرك و تغيير الزيت و الاطمئنان على اللساتك و الزاد… فهى تقوم بتبديل الريش بآخر غير متقصف أو متكسر و تأكل كثيرا لتزيد وزنها و تخزن الدهون التي تمدها بالطاقة خلال رحلتها الطويلة كما يسقطون الطيور الضعيفة من تلك الهجرة و يودعونها.

 

ما حملني الى كتابة هذه المقالة مرور سرب من الطيور من فوقي و أنا أتهادى في جسر الفتيحاب متجها ناحية الخرطوم فتوقفت بالكامل و التقطت هذه الصور و شاء أن تكون في بعض الصور كلية القادة و الأركان التي ظهرت منيعة على ضفاف النيل الأبيض فتأملت في قرارة نفسي هل يا ترى سأكون عرضة للمسائلة فالصرح عسكري يستوجب عدم الاقتراب نحوه و عدم تصويرة…لكن لمّا ظهرت تأملت فيها (سجن .. سجن.. غرامة.. غرامة)  هالني جمال المعمار و سؤ وضعه… تخيل عزيزي القارئ صمم ذلك المعماري الجهبوذ تلك العمارة موجها شرافاتها و شبابيكها نحو مباني الاشلاق الشينة و أدى ضهر العمارة بحجرها المسمط و ألمونيتا للنيل… عجبي و هذه قصة أخري…

 

2

 

2-1

 

نرجع لموضوعنا و الطيور المهاجرة و التي حفّزت الشعراء و المغنين لتحميلها بعض الوصايا فلم يعجبهم أن تسافر دون وصية.. و واحدين عديل حذروا الطير من أن يشرب قبل أن يوصّل الوصية..

 

بالله يا الطير قبل ما تشرب تمر على بيت صغير

تلقى الحبيبة بتشتغل منديل حرير

لحبيب بعيد

تجلس لديها و تبوس يديها

و تنقل اليها وصايا ليها و حبي الكبير

 

و يقيني أن الطير بعد ما الحكاية بقى فيها “بوس” يمكن أن يتأخر شوية من السرب ليؤدي الوصية بس ما يقوم يلم فيهو “ثعلب” يلحقو “أمات طه” و ما يقدر يرجع عشان يطمئن “محمد وردي”…

 

حكي “على المك” انه تحصّل على قصيدة الطير المهاجر من شاعرها صلاح أحمد ابراهيم و كان جاري عديل للفنان عثمان حسين ليلحنها و يغنيها اذ قال انه كان لا يميل لغناء الأستاذ محمد وردي كثيرا و لكن سبقه وردي عندما وجد نص القصيده منشوره بمجلة الاذاعه والمسرح وقتها فبدأ فورا فى تلحينها دون ان يدرى من امر عثمان حسين شيئا .. عندما علم “على المك” بأمر القصيدة غضب واشاع ان وردى لن يقدر عليها ….. غنى وردى تلك الاغنيه فى حفل عام بالمسرح القومى، ساعتها كان “علي المك” جالسا تحت مقص حلاق بسوق امدرمان وكان مذياع المحل ينقل الحفل الساهر حيا كعادة تلك السنوات، فعندما وصل وردى فى الآداء الى مقطع

 

وتلقى فيها النيل بيلمع فى الظلام زى سيف مجوهر بالنجوم من غير نظام

 

وكان المقطع كما هو معروف يحتشد بكميه من ( المزازيك ) لم يتمالك “علي المك”  أن يمسك نفسو و صار يتمايل طربا فصرخ فيه الحلاق: خليك عادى يا استاذ…  يا استاذ ماتهز الكرسى عشان اعرف اشتغل

 

وعندما كرر رجاءاته ل”علي المك”

 

رد عليه استاذنا عليه الرحمة قائلا :- كرسيك خليتو .. لكين أمسكو مني “مزازيك البربرى دى”

 

تحية كبيرة للراحل علي المك و تحية أكبر لمحمد وردي و قدرها ليكم يا المدونين و يلا ايدكم معانا لنحي الطيور و الشعراء الما عندهم شغلة ديل… و أكان عندكم أبيات في الطيور أدونا….

About these ads
تعليقات
  1. nono قال:

    غني القمري علي الغصـــــــون
    ذكرني الـــــــــــــــدر المصـــون
    فريد عصره الــــــــما مثله شي
    ***
    قـــــــمـــــــرنا الليك متربصـــون
    يالغصــــــــــن البزري الغصــون
    ملاك محـــروس داخل الحصـــون
    شمس الكـــــــــــــون تشبه وشيه

  2. مُخير قال:

    العزيز الرائع عزت
    الحلوين في كل مكان
    سلام
    أمس نباتات واليوم طيور ويا عالم بكرة إيه!!!،،،
    لله درك يا أبا عصمت تعرف يا دكتور أكثر ما يعجبني في كتاباتك هذه الشحنة الهائلة من الصدق والبساطة والعفوية، وأجمل ما يزينها تلك الأخطاء المطبعية التي تؤكد صدقها وأنها ليست (كوبي بيست) من موسوعة، بل تتدفق المعلومات منهمرة بسلاسة وربما سرعة الأمر الذي يجعل الطيور (الطوير) فتبدو وكأنها متعمدة أولا يقول جيل الحبوبات الطوير والطويرات للطيور، وفي المثل “أكان باريت الجريوات بخربشنك وكان باريت الطويرات فاتوا خلنك”،
    عموماً الموضوع لذيذ مثل جُل إن لم نقل كل موضوعاتك، وفي سياق الموضوع مقطع أهديك بصوت الرائع الأستاذ محمد وردي كلمات الشاعر المرهف إسحاق الحلنقي هجرة عصافير الخريف

    هـجرة عـصافير الـخريف
    فـى مـوسم الـشوق الحلو
    هـيج رحـيلا مـع الـغروب
    احـساس غـلبنى اتـحملو
    وكتمت اشواق الحنـيـن
    داير الدموع يتـقـلـو
    ورجعـت خليت الـدموع
    يـنسابو ..مـنى ويـنزلو
    ليـه يا عصافيـر الخريف
    خضرة مـشاعـرى اشيلا صيف

    تـحت الـغمام شـايف
    مـواكب الـهجرة اتـلاشت سراع
    ليه يـا عـصافير ليه الاسف
    مين علمك أسف الوداع
    وعارف دا ما اول سفر
    لبلاد بـعيدة بـدون مـتاع
    زى ما بتخافي مـن الرياح
    بنخاف كمان انحن الضياع
    ليه يا عصافير ليه الضنى
    صفقة جناحك احزنها
    ….
    غـايـب الـسنين الـليله
    مالو غنا العصافير غـلبو
    طراهو زولا كان ولوف
    كم رضا خاطرو وطيبو
    سمع قليبو كـلام حـنين
    هـدهد مـشاعرو ودوبـو
    الـناس سعيدم فى الـحياة
    لا ضاق فراق لا جربو
    وانا حالى فى بعد الوطن
    دفـعنى ضي العين تمن

  3. مُخير قال:

    وتُشكر أبا عصمت على الصور والحاجات دي للدانقوست البرة بتتجاوز كثير المنظر وبتحمل أكثر من معنى وبتهيج أكثر من ذكرى وبتهبش فينا حاجة جوة.
    كسرة:
    الكاميرا شديدة دي أنالوج ولا ديجتال، طبعاً لو قلت ده الموبايل تكون فعلاً بيقاريتش، وستصنف على أنك ليس سوى بورجوازي صغير منحاز طبقياً إلى طبقة البروليتاريا الكبيرة الكادحة.

  4. مُخير قال:

    تُشكر أبا عصمت على الصور والحاجات دي للدانقوست البرة بتتجاوز كثير المنظر وبتحمل أكثر من معنى وبتهيج أكثر من ذكرى وبتهبش فينا حاجة جوة.
    كسرة:
    الكاميرا شديدة دي أنالوج ولا ديجتال، طبعاً لو قلت ده الموبايل تكون فعلاً بيقاريتش، وستصنف على أنك ليس سوى بورجوازي صغير منحاز طبقياً إلى طبقة البروليتاريا الكبيرة الكادحة.

  5. شكرا يا نونو على الاضافة و لا شكر على واجب يا عزيزي مخير… انت ما كلموك دا ما السوني أركسون الجديد… تتبارك يا عصمت… دا من ماليزيا عدل انت تاني ما تضرب لي في النوكيا القديم…

    أمبارح و نحن في الغدا جات سيرة الطيور و الحيوانات عموما فسالت العيال تتميز ذكور و اناث الحيوانات عن الانسان بشنو… نقشا “ياسر” قال ذكور الطيور أجمل من اناثها و بالطبع اناثنا أجمل مننا …. و الا ما كدا

    و قلت ليهم ما شفتو ملك الطيور…..

    ملك الطيور أرقص وسط الزهور نشوان
    خلي الزهور تفتح مختلفة الألوان
    أرقص و هل في الكون
    طائر جميل مثلك يهدي القلوب خفقان
    من درك المكنون
    ما بين جمال و فنون
    للزهر تبقى عيون
    تهدي الشجى و أحيان
    تهدي الهوا الندايان
    للعاشق الولهان

    يا أجمل الأطيار
    ليك في الحقيقة ديار
    مبنية بالورد و مفروشة بالأزهار
    مخضرة و الأشجار
    في شواطئ الأنهار
    أنشر جناحك و ميل
    حي الربيع يا جميل
    خلي الشمس تنشر ذهب الأصيل في النيل

    في رياضك النضرات
    النور يشع قطرات
    محمرة العبرات
    الروعة تستكمل
    و يبدو المكان أجمل
    من لوحة الفنان…………….

    رحمك الله يا الجابري…….

  6. الغبشة قال:

    مرحب دكتور عزت: ألم تسمع أصالة نصرى تغنى لنزار قبانى أغضب

    أغضب كما تشاء
    وكيف من صغارها تنتقم الطيورُ

    رايك شنو بعد البيت مش اى عواطف لو قالوا ليها طيره ما تزعل؟ شوف كمية التسامح والعطف والحنان الطالع من جوه البيت ده بس خلى باقى القصيده.
    والى لقااااااااءءءءءءءءء

  7. aflaiga قال:

    عزت : جيتك متاخر برضو الليله اوع تخصم من رصيد شوقنا ..
    طيرى يا قمريه وركى فوق الزنكى
    وين حتى الطير رحل خلانى ما طيب لى خاطر
    والطيره المباريه السيره
    والطائر الذىلا يهدا
    يعنى كمية بتاعة طيور غريبه وعجيبه جدا جدا دى بلد ولا عش ؟؟
    تعرف يا دكتور فى الاقاليم الاهتمام بالطيور يتعاظم لكثرة نوعياتها وقرب الانسان من حياتها لانو الناس هناك عندها زمن تتامل ما حولها مش زى العاصمه الطيره الجنبك !1 بتكون ما لاقى زمن ليها !!!!!!!!!!!
    فى سوق امدرمان القديم سوق صغير خاص بالطيور وهو من اروع الاسواق فى بلادى به كل انواع الطيور والزرازير والهداهد والقمرى يا ريت لو عم الكنانى قريب يكلمنا عنو لانو ناس حى العرب ديل اساياد السوق ده من بدرى ..
    الاطفال والطيور متلازمة برضو يجب الوقوف عندها وافليقا يا عزت قناص قدييييم ونياش نيش شديد واحرف من يصنع النبله فى زمنو من الشباب وكنا نصنعها من انبوبة اللستك الجوانى بتاع العجلات وفرع فى شكل حرف واى من شجر معين يتم برى العود وشلخ اللحاء وتثبيت الانبوبه بمسمار تموت تخلى بتاع جزم وفى وسط الانبوبه يتم خياطة قطعة جلد بلون مختلف وعادة احمر لوضع الحجر فيها .. يا سلااااااااااااااام والله زمن عجيب بالله يا الكواشف احكو لينا عن النبله فى زمنكم لانها الايامات دى بقت تتعمل لستك القروش !!!
    وجاييك ..

  8. طارق أب أحمد قال:

    دوك سلامات و مشكور على المواضيع الخفيفه و لطيفه المناسبه للويك إند
    كم هو مدهش هذا الأوز العراقى ,كثيرا ما أتسائل هل يتبع محطات أرضيه كما الطائرات فى طيرانه , أجده صباحا فوق منطقة الهيلتون على أرتفاع منخفض و مساء يحلق عاليا متجها صوب الشمال و لو كنت محظوظا و جلست على شاطئ البحر مساء فى بورسودان لرأيت مئات القوافل المتجهه ليلا ألى أسيا هروبا من ناس الجوازات
    وفى أسلوب طيرانه أبلغ درس فى كيفية العمل الجماعى Team Work حيث يتقدم الأقوى شكل ال V Shape و يضرب بجناحيه القويين ليحدث تفريغ هوائى لكسر من الثانيه يتيح للأثنين الذين من خلفه الدخول بسهوله للمنطقه المفرغه و عندما يرتد الهواء يضرب عليه هذين الأثنين بسلاسه و تتدرج هذه الضربات ليستفيد منها الجميع كما السباحه مع التيار و عندما يتعب القائد يترك القياده للذى يليه و يليه و هكذا دواليك ((عسى أن نتعلم منها)) أما الصغار و المرضى فيخصص لهم مرافق و يكونوا دائما فى مؤخرة الركب و يمكنك سماع اصوات صغارها فى آخر االتشكيل سيك سيك و ربما منها أتت معلق فيك

  9. علي سنكل قال:

    الأخ الكريم د. عزت
    الأكارم أصحاب المدونه . . .سلام عليكم
    دائماً يا عزت نجاحك ثنائي ( أبو رأسين)، تنجح في اختيار الموضوع وفي طريقة عرضه.
    أسلوبك سلس يدخل (براحه . . براحه) إلى داخل الإنسان يدغدغ العواطف ويهيج الأشجان.
    زمان أيام الطفوله كانت هنالك فصول للسنه ، كان في صيف وشتاء وربيع وخريف وكده ،مش ذي حسه صيف وصيف شديد وصيف شديد جداً.

    وكان لنا ملابس شتويه تختلف تماماً عن الملابس الصيفية ، كنا في الشتاء كما الأوربيون لا نخرج من البيت إلى المدرسة صباحاً بدون طاقية الصوف التي تغطي الرأس والأذنين ولا تظهر من وجهك إلا العينين.
    كنت تلاحظ هجرة عصافير الخريف بأم عينيك، وكنا نستعد للصيد بشباكنا على تخوم مدينة ودمدني في منطقة هيئة البحوث الزراعية.
    وأذكر جداً جدنا إبراهيم الذي يسكن البيت المقابل لنا كان يتعيش على صناعة هذه الشباك.
    أما الصيد بالنبلة كنا نتركه للطير العادي المقيم معنا غير طير الخريف والربيع الذي يجئ مسافراً بالكميات التي على صورة بقا ريتش دي.

    لفصول السنة في زماننا يا أفليقا ألوان وطعم ورائحه تختلف وتتباين عن بعضها البعض.
    ذلك زمان آخر غير زمان الانحباس الحراري هذا.

    و أتذكرك يا يمه في الدغش النسايمو يهدهدن
    شايلي الحليلي علي المراح
    والساعه ديك يا دوبو
    ديكنا بدأ الصياح
    والطير سغارو يغردن

  10. طارق أب أحمد قال:

    أفليقا نحنا فى زمنا كنا بنستعمل لستكة باكم القطارات وهى لستكه مركبه من من شريط طويل زى شكل شريط السيلوتيب و ياما جننا ناس السكه حديد ولجلب هذه الغنيمه يتم التخطيط و المراقبه و التنفيذ و الشتات لحدى ما ناس السكه حديد غيروا شكل اللستكه تماما تفاديا للمشاكل معانا ,,يعنى كسبنا الحرب

    كمان عنك القلوبيه و الشرك بتاع سبيب الحصان ( تغفل سيد الكارو و تجى بى ناحية ضهر الحصان و تنتف ليك يجى خمسه سبيبات وبرضو شتات ))
    و الشرك بتاع الحبل ال فى نهايتو عصايه متكل بيها قفص صغير أو طشت أو حله كبيره و تحت الشرك كميه من العيش
    مسكين الطير على أيامنا

  11. نيام قال:

    عزت المرطب:
    الواحد بس يمرق من باب الدانقا يلاقي المرطب نزل ليه بوست ..وبوستيهو زي المعلقات يستحيل تقدر تقراهو و ما يلمسك ..
    نعم رحم الله الاستاذ علي المك و اطال الله عمر الاستاذ وردي وقد حكي انه وجد قصيدة المغفور له الاستاذ صلاح احمد ابراهيم في جريدة او مجلة وهو علي ظهر الباخرة من كوستي للرجاف و قد اكمل لحنها في نفس الرحلة وكان معه اهل الموسيقي و الطرب علي ظهر المركب فما انتهت الرحلة حتي كانت
    بالله يا الطير المهاجر للوطن زمن الخريف
    طير بسراع تطير ما تضيع زمن
    اوعك تقيف و تواصل حلق في الصباح
    تحت المطر وسط الرياح
    وكان تعب منك جناح
    في السرعة زيد هناك في بلادنا ترتاح
    ضل الدليب اريح سكن

    اسكنك الله فسيح جناته يا صلاح ايها الرقيق الانسان الشاعر الفنان الدبلوماسي حتي في اختيار كلمتك..

    اما عن معرفة مواسم الهجرة فهذا امر عجيب في الطيور و الاسماك .. كمان كيف تعرف صغار سمك السالمون الذي فقس بيضه علي سواحل افريقيا الغربية (المناطق الدافئة) ..كيف يعرف خارطة الطريق الي غرب امريكا من ادراه ا ن اهله في تلك البحار..سبحان الله..

    مخير:
    (ذوقك رفيع زي بسمتك)

    تـحت الـغمام شـايف
    مـواكب الـهجرة اتـلاشت سراع
    ليه يـا عـصافير ليه الاسف
    مين علمك أسف الوداع
    وعارف دا ما اول سفر
    لبلاد بـعيدة بـدون مـتاع
    زى ما بتخافي مـن الرياح
    بنخاف كمان انحن الضياع

  12. مُخير قال:

    العزيز أبو عصمت الجاب الكاميرا
    الحلوين الجوة وبرة وجوة قلوبنا
    سلام وجمعة مباركة
    أذكر في زمن الطفولة جوار دار جدي شجرة لعلوب ضخمة (العلامة بشار بالعين ولا الألف شفاك الله وعافاك إن شاء الله ما ننتظر تصحيحك كثير)، كان يجيء في الخريف طائري الرهو والسمبر والأخير نسميه في كردفان (الكلجو) ونشدو له صغاراً : كلجو كلاجو/ عين الداجو/ بتلدى متين/ بلدي خريف/ زمن البطيخ. وكنا مثل أفليقا شُفع مسلّطين كُنا نصعد إلى أعلى الشجر ونعبث بأعشاشها ونأخذ بيضها، سبحان الله بيضها أبيض على لبني (أزرق فاتح) وأصغر حجماً من بيض الدجاج، لكن كان حضورها جميلاً وتضفي على الدنيا ألقاً وروعة، لم تكن أسرابها تخاف منا، ونحن نعبث في الخيران والبرك فتأتي وتستحم على مقربة منا، وتذهب مع حلول الشتاء مع ما ينجو من فراخها لتعود الخريف القادم، لا أدري الآن ما إذا كانت تزور كردفان، عروس الخريف، أم أختفت مع الأشياء الجميلة الكثيرة التي إختفت من حياتنا وذهبت إلى غير رجعة، والسمبر أسود أو رمادي على أبيض بينما الرهو (يخيل لي أسمه العلمي الكرك) أبيض زي السودانيين يوم الجمعة، وله حضوره أيضاً في أغنيتنا السودانية، ومن أول ما عرفنا من الغناء ما شدا به حمد الريح بالله يا طير الرهو، وكنا نسعد بترديد مقطع ” تنتشي الدنيا وتزغرد/ بالنسيمة الحلوة تطربنا/ وتنقر بابنا كو…..كو يا سلام طائر مغرد ترللا ترللا، أهدي كلماتها إلى كل من شاعرنا العزيز نيام وإلى أبكرون وعلى سنكل وحاج السلاوي وماما أمينة والجد شعبان وأسرة جنة الأطفال:
    والله يا طير الرهو
    قسما عديل ما فيهو لو
    دمع الحبايب زي دموع السارية في الوادي البعيد بتسوى جو
    والله يا طير الرهو
    ما كت مصدق أني ألقاك يا رهو
    أشكو ليك من جور زماني كيف رماني
    شوف وراك شوف الزمن كيفن يسو
    حتى باقي الزاد كمل والليل طويل طولا غريب ما فيهو ضو
    والريح تنوح فوق الدروب واخوفي من صوت الرياح وكتين تنوح وتسوي أو
    زيك غريب والغربة طالت يا مسكين زي يا طير الرهو
    التراب ملينه عيشتو
    أريتني زيك كل يوم يحضني جو
    في بحور الريد نسافر والمراكب كاسحة ما دام ريحنا نو
    نمشي لي أرض الحبايب يا حلاتي
    في الدغيش والدنيا ضو
    يا سلام لمن نسالم نبقى شوق طائر معربد
    نستحيل شلال عواطف في قليب عاشق
    زي تميرا في الشمال لمن يفيض النيل يفرهد
    تنتشي الدنيا وتزغرد
    بالنسيمة الحلوة تستقبلنا
    وتنقر بابنا كو…..كو
    يا سلام

  13. سلام و جمعتكم مباركة يا الأعزاء

    و أنا برضو أحب أهدي أغنية قصتنا للفنان عثمان حسين للناس المغتربين عبر البحر و أقول ليهم بعض كلماتها عسى أن يستغلوا الطيور المهاجرة و يحملوها بأشواقهم الدفيقة…. بس حزاري من الأساطيل الأمريكية و الأسرائيلية أن تصيب طيورنا بجهالة….

    كل طائر مرتحل
    عبر البحر
    قاصد الاهل
    حملته اشواقي الدفيقة
    ليك يا حبيبي ……للوطن
    لي ترابه لشطآنه للدار الوريقة

  14. د.ياسين شمباتى قال:

    ابو عصمت..احححححيييىىىىىى انا من (قصتنا)..مالك علينا؟؟انحنا لسه عضمنا طرى..متين نتلم نزيل الهم..

  15. BakriMusa قال:

    الاخ مخير ثرو د.عزت جمعتكم مباركه

    فعلا ذوقك رفيع ذي بسمتك كما قال شاعرنا الرقيق الشفيف نيام

    غـايـب الـسنين الـليله
    مالو غنا العصافير غـلبو
    طراهو زولا كان ولوف
    كم رضا خاطرو وطيبو
    سمع قليبو كـلام حـنين
    هـدهد مـشاعرو ودوبـو
    الـناس سعيدم فى الـحياة
    لا ضاق فراق لا جربو
    وانا حالى فى بعد الوطن
    دفـعنى ضي العين تمن

    لك الله يا مخير الاغنيه نكتها من وين .. انا ما عارف لكن عندي احساس انو كل الطيور في موسم هجرتها لمن تسمع هذه الاغنيه تاخذ ليها (صنه) وتواصل الليل بالصباح تحت المطر تحت الرياح لبلاد بعيده بدون متاع ..

    رد الله غربة كل الطيور المهاجرة المشلهتين في المنافي البعيدة غانمين سالمين

  16. مُخير قال:

    الحبان سلام
    يوم جديد وصباحكم سعيد وأعماركم مديدة بإذن الله
    حبيبنا بكري موسى الموجوع زينا: تعرف ناس عزت ونيام ديل حاسين بالفينا وعارفين ناس برة روحهم ونفسهم اسة جوة، رد الله غربتنا وأعادنا وكل أعزائنا بالخارج إلى عازتنا غانمين سالمين على قولك وإن كانت الأولى عصية والله يسهل الثانية، لسة منتظرين تقرير من أخونا خالد مدني قبل ما نتلب رُب.

    طارق أبو أيمن بتاع القلوبيه و الشرك بتاع سبيب الحصان يا أخوي كلنا مغتربين عن ماضي جميل وعايشين في حاضر مُتعب وألا ليت الزمان يعود للوراء ويكون حالنا زي براد بت في فيلم “ذي كيوريوس كيس آوف بنجامين بتون” أي أن نعيش القهقري، كبعاً دي لو حصلت مكسب ترجع تشرك تاني للطير.

    أبوعصمت: تعرف كان ما رفعت فراشك ده الطيور المهاجرة دي كووولها حتجي تعشش بجاي.

  17. aflaiga قال:

    مخير : بالله شفت ابو عصمت ده بيعرف يمسك من اليد البتوجع كيف ؟؟
    اب احمد : بالله انت شركتا بى كل ديل ؟؟ طبعا زمان كان زمن الحاجات المقيمه البيشركو ليها بدءا من ( عواطف وحتى القمرى ) .. شفت زمننا ده كيف اسى قبل ما تشتت السكر الطير يرك !!! بعد مرات الطير براهو يشتت السكر ويرك وياكل السكر ويطير فى ستين داهيه !!

  18. bakriMusa قال:

    د.عزت والاحباب

    وكل الطيور المهاجرة الكواشف والشباب
    اسمعوا هذا الابداع من عصام محمد نور
    بس ما تكتروا من (الكلينكس )

  19. لا حولتن بالله دي جبتها كيف… يا رائع…. الطيور المهاجرة تمتنع من الاستماع…. لأنو نحن اللي في الجك جبنا الكلينكس

    موسيقى … موسيقي …. (بقيادة أحمديه)
    غريب…. وحيد في غربته
    حيران يكفكف دمعته
    حزنان يغالب لوعته
    و يتنمى…….
    و يتمنى بس لأوبته

    لمتين الحنين
    لمتين الشجن
    طال بيه الحنين
    طال بيه الشجن
    طال… طااااااااااااااااااااااااااااااال طال
    و واقف يردد ليهو زمن

    بالله يا الطير المهاجر للوطن
    زمن الخريف
    كورس (زمن الخريف)
    تطير بسراع و ما تضيع زمن
    أوعك تقيف و تواصل الليل بالصباح
    تحت المطر و سط الرياح
    و كان تعب منك جناح للسرعة زيد

    يا ولد جيب مويه…… أهي أهي أهي

  20. و في نفس الصفحة لقيتو برضو بيشكي و يبكي و حاسد الطير في غناهو….
    نسمع….. موسيقى

    أنا يا طير بشوفك
    محل ما تطير بشوفك
    فرحان و بتغني
    و حبيبك معاك
    و حبيبي غاب عني

    أنا يا طير موله محزونا لأني
    وحيد و حبيبي غايب

    (و تستمر الأغنية الى أن يصل)

    يا ريت … يا ريت
    أريت كنت زيك لو يجدي التمني
    و حبيبي معاي
    و في الأشجار نقيل
    و بالأغصان نميل
    بخفة جناحك
    و ما عارف اية صراحك
    و في الأغصان نغني

    لمن تجي حدية و كف …..تشيلها منك …. و تاني ترجع تبكي
    نهاية حزينة مش…!!!!

  21. مُخير قال:

    د. عزت
    بكري موسى
    الحبان
    سلام
    الولد غناي ما في إثنين تلاتة، لكن سمح القول في خشم سيدو، مع إحترامي للشباب ديل لكن قصة إنهم يلوكوا غُنى الكبار اللسة الحاضرين دي ما شغالة، يعني في نفس الصفحة ممكن أنبسط لمن كابلي يغني لوردي “يا السمحة قومي إستعجلي”، لأنها لفتة بارعة منو ومؤكد أنها بتسعد وردي فكابلي إبداعياً (إن صح التعبير) لا يقل عنه تاريخاً وعطاءً ومكانة. أما هؤلاء الشباب الذين لهم في الساحة قرابة العقد ونصف من الزمان فحري بهم أن يكونوا قد شقوا لأنفسهم طريقاً بعطائهم الخاص، بعدها يمكن في مناسبات أن يحيوا الرواد بترديد أغانيهم لا أن يقتاتوا عليها.
    وأرجو أن لا أكون سرحت بعيداً من الطيور التي تبني أعشاشها قشة قشة بمجهودها الفردي أو الجماعي وتفخر بها وتسعد عندما تهجع إليها.

  22. حاج أحمد السلاوى قال:

    كل السمار الكرام .. البرة والجوة ..
    مالكم علينا يا جماعة الخير .. ما كنا كافين خيرنا شرنا ..وراضين بالقسموا لينا الله ..الغربة صعيبة والفاتنا كتيييييير ..

  23. حنين قال:

    ياعزت ياترطيبة .
    بالله عامل كيف وكل المدوناتية الكرام .
    والله طولنا منكم عديل . لا حولتن …
    ياأفليقا بمناسبة الشرك عندنا قريبنا كان بيشرك للفار بى علبة السيريلاك وبيربط الفار فى عربية الصلص الصغيرة والفار يجرها زى الحصان .
    الله يرحم النعام آدم ..له أغنية لا شوفتن تبل الشوق ولا ردا يطمن أريتك تبقى طيب أنت وأنا البى كلو هين .
    مالكن ياقمارى بتشدن أية لازمة تغنن . نغماتكن تزيل الامى ولا قليل تهون .
    التحية لك أخى عزت وأنت تزكرنا بالطبيعة وجمالها وسحرها …

  24. serag قال:

    موضوع كثير حلو .. والى الامام للجميع وانشالله دائما نقرا ونشوف هيك مواضبع حلوه وشيقه وبصراحه اخترتم الموضوع الصح

أضف تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل خروج   / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s