غارة جوية أمريكية على السودان تستهدف قافلة أسلحة متجهة إلى غزة ..

Posted: الثلاثاء,24 مارس, 2009 by aflaiga in اخرى

دمرت الطائرات الأمريكية قافلة شاحنات قيل إنها كانت محملة بالأسلحة ومتجهة إلى الحدود المصرية، للشك فى أنها مهربة إلى سيناء، تمهيدا لادخالها عبر الأنفاق إلى قطاع غزة في أواخر يناير الماضي. وقالت مصادر مطلعة لـ«الشروق»: إن القافلة ضمت 17 سيارة، وأن عدد ركابها كانوا 39 شخصا.

وكان القصف قويا لدرجة أن السيارات جميعها قد تفحمت بركابها، الذين لم ينج منهم أحد. ولشدة القصف فإن الصواريخ التى أطلقت خلفت 18 حفرة تراوحت أقطارها ما بين 160 و430 مترا. تحدثت المصادر عن أن هذه أول عملية كبيرة تم فيها احباط محاولة تهريب السلاح إلى غزة، إعمالا لقرار مجلس الأمن القاضى بوقف إطلاق النار فى غزة، وحظر تجارة وتصدير السلاح إلى غزة، وتنفيذا للاتفاق الأمنى الذى تم توقيعه بين الحكومتين الأمريكية والإسرائيلية. وهو الاتفاق الذى يلزم الولايات المتحدة بالتعاون مع حلف الناتو والقوى الفاعلة الأخرى بالعمل على وقف تهريب السلاح إلى غزة، عبر شرق أفريقيا والبحر الأحمر وخليج عدن والبحر الأبيض المتوسط، بالإضافة إلى تعاون استخباراتى لتحديد مصادر الأسلحة، وبصفة خاصة القادمة من السودان وإيران. وعلم مندوب «الشروق» أن الحادث وقع فى آخر شهر يناير الماضى، فى منطقة صحراوية تقع شمال غرب مدينة بورتسودان، قرب جبل الشعنون. وقد تكتمته حكومة الخرطوم، التى لم تستطع أن تحدد المكان الذى خرجت منه الطائرات الأمريكية، فضلا عن أن عملية القصف تمت داخل حدودها، الأمر الذى سبب لها حرجا كبيرا. وصرح مصدر مسئول بأن المقاتلات الأمريكية التى قامت بالعملية موجودة لدى عدة دول فى المنطقة. ورجحت تلك المصادر أن تكون تلك المقاتلات قد خرجت من أريتريا أو جيبوتى. وذكرت المصادر أنه جرت اتصالات رفيعة المستوى بين القاهرة والخرطوم كانت لها صلة بهذا الموضوع، الذى مازالت الحكومة السودانية تجمع تفاصيله وتدرس كيفية التعامل معه. إذ رغم أنها تسعى لضبط وملاحقة شبكات تهريب السلاح، إلا أنها تعتبر عملية القصف عدوانا أمريكيا على أراضيها. أضافت تلك المصادر أن القاعدة الأمريكية فى جيبوتى (كامب ليمونير) تقوم بدور أساسى فى مكافحة ما يسمى بالارهاب، وفى عمليات الدعم والاسناد. وتضم تلك القاعدة 1800 جندى أمريكى، ومئات من عناصر القوات الخاصة، التى كلفت بالتركيز على سبع دول اعتبرتها القيادة العسكرية الأمريكية محطات للعناصر الارهابية، وهذه الدول هى: اليمن، الصومال، كينيا، السودان، أثيوبيا، أريتريا، جيبوتى. وفى إطار هذه القوة ثمة وحدة مشتركة هى الوحدة CTF-150، التى تشترك فيها كل من فرنسا وإسبانيا وألمانيا وبريطانيا مع الولايات المتحدة بسفن حربية تقوم بدوريات مشتركة تغطى بالإضافة إلى البحر الأحمر، منطقة القرن الأفريقى وخليج عدن، ومنطقة المحيط الهندى. وعلم مندوب «الشروق» أن السلطات السودانية أعدت ملفا شاملا حول الموضوع، تضمن تصويرا لمسرح العمليات وتفصيلات بقايا الغارة، التى تمثلت فى كميات من الذخائر التى احترق بعضها ولم يحترق البعض الآخر، وبنادق جيم 4، وبنادق كلاشنكوف، إضافة إلى عدد من الهواتف المحمولة من طراز «ثريا»، التى يبدو أنها كانت واسطة الاتصال بين عناصر القبائل العربية فى شمال السودان التى كانت تقوم بالتهريب، ونظائرها فى سيناء التى كانت تتولى التسلم وتوصيل السلاح إلى داخل القطاع. وكانت «الشروق» قد أشارت قبل أيام إلى اجتماع سرى فى مقر الخارجية البريطانية حضره ممثلو أمريكا و8 دول أوروبية أعضاء فى حلف الأطلسى، واتفق المشاركون فى الاجتماع على مكافحة تهريب الأسلحة إلى غزة. بجانب الاتفاق الأمنى الذى رفضته مصر جملة وتفصيلا، بين إسرائيل والولايات المتحدة ووقعته وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة كوندوليزا رايس مع نظيرتها الإسرائيلية. وتعهد الجانب الأمريكى فى هذا الاتفاق بمكافحة تهريب الأسلحة. وكان المسئولون فى الخارجية البريطانية لم يفصحوا عن الآلية التى ستطبق بها الدول التى اتفقت على مكافحة تهريب الأسلحة، وقالت مصادر فى حينه إن هذه الدول شددت على عدم اللجوء للقوة فى تعقب شحنات الأسلحة أو السعى إلى مصادرتها، وأن الاتفاق والاجراءات ليست موجهة إلى الدول العربية وهو ما لا يتفق مع العملية الأخيرة التى تمت فى شمال غرب مدينة بورتسودان. وكان من المفترض ــ حسب الاجتماع السرى الالتزام بالقانون الدولى وبما تسمح به السلطات الوطنية فى الدول لدعم جهود اعتراض التهريب، وذلك بإجراءات تشمل التحقيق والصعود إلى ظهر السفن والتفتيش والايقاف ومصادرة الأسلحة. واعترف أحد المصادر لـ«الشروق» فى حينه أن الدول التى اتفقت على برنامج وقف الأسلحة لا تملك تفويضا دوليا لهذا التجمع، ولكن المصدر أوضح أنه جزء من المبادرات الثنائية بين الولايات المتحدة وبريطانيا للتوصل إلى تسوية سلمية للأزمة فى قطاع غزة.يذكر أن الدول التى وقعت على هذا الاتفاق فى اجتماعها بوزارة الخارجية البريطانية فى مطلع مارس الحالى هى الولايات المتحدة وبريطانيا وكندا وفرنسا والدنمارك وألمانيا وإيطاليا وهولندا والنرويج.

الخبر نقلا عن قناة الشروق ..

 

 

Advertisements
تعليقات
  1. طارق أب أحمد كتب:

    ((القبائل العربية فى شمال السودان التى كانت تقوم بالتهريب، ونظائرها فى سيناء التى كانت تتولى التسلم وتوصيل السلاح إلى داخل القطاع))

    يعنى نفهم انو المهربين ديل عرب ســــاى ولا بعدين تجى حكومتنا الرشيده تقول لينا تهمه لا ننكرها و شرف لا ندعيه

  2. سهيل كتب:

    إنت يا ولد يا عبدو … بتجيب الكلام دا من وين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ شنو يا معلم ..منك جفله..

    أب احمد : حدد موقعك الجغرافي… معانا ولا بعييييييييد

  3. : وعلم مندوب «الشروق» أن الحادث وقع فى آخر شهر يناير الماضى، فى منطقة صحراوية تقع شمال غرب مدينة بورتسودان، قرب جبل الشعنون. وقد تكتمته حكومة الخرطوم، التى لم تستطع أن تحدد المكان الذى خرجت منه الطائرات الأمريكية، فضلا عن أن عملية القصف تمت داخل حدودها، الأمر الذى سبب لها حرجا كبيرا.

  4. بس عليك الله يا ابكرون وافلايقا
    ركزو معاى فى الحتة دى ( تحدد المكان – حرجا شديدا )

  5. aflaiga كتب:

    شباب : اندهشت !! وانا اطالع الخبر فى موقع الشروق .. انا خايف الواحد يوم يصحى الصباح يلقى خبر :
    قامت القوات الامريكيه مساء امس بسرقة المرتبه من تحت افليقا وهو نائم واكد الناطق باسم القوه الامريكيه الخاصه ان مرتبة افليقا تمثل رمزا للبوليتاريا لانها سمك 2 سم وتعطى دلالات يساريه تقشفيه ..
    يقوم افليقا الصباح يصدر بيان ينفى فيهو انو مرتبتو جاتا حاجه ويختم البيان انو البيفرط فى مرتبتو زى البفرط فى طاقيتو ويرفق مع البيان صوره للمرتبه ..
    والله غايتو الامريكان ديل حيرونا تعرفو ده زى البوستات المحذوفه ما تعرف انها اتحذفت الا بعد ود الزبير يسوى بوست ..
    عموما اى زول يخلى بالو من مرتبتو وهو نايم لانو البيانات دى بتتحرف بطريقه غريبه وممكن البشاوى ينزل بوست يقول ليك انت كنت وين لمن رفعوك ! وشالو المرته من تحتك والله ينشف مراتبكم ويعليها !!!
    اما التعليق على الخبر فجاييهو برواقه بعدين ..

  6. aflaiga كتب:

    ستريكر : ملاحظين ايوه بس اعتقد انه بسم الله والحمد لله على كل حال ولا تحسبوه شرا اريد بنا فالمؤمن امره كله خير :
    انو المنطقه المعنيه دى خارج الحدود وهى منطقه متنازع عليها بيننا والجيران ونحنا مما عملنا اتفاق الشرق سلمنا الادروبات مناطقم فى شفافيه فحقو يسالو جبهة الشرق عن القصه دى ونؤكد اننا فى حكومة الوحده الوطنيه مسئولين عن صيانة ترابنا !! وفق الاتفاقيه ولا نامت اعين المهربين .. وربما تكون جبهة الشرق قد نحت نحوا بليغا مثل استدراج خليل للخرطوم وقامت باستدراج الامريكان لضربهم فى العمق علما بانو المدر لم يحدد الخسائر فى القوات الامريكيه مما يدل انو الخبر ناقص !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
    شفتو كيف ؟؟

  7. اقول
    داير افهم حكاية انو ماعارفا الحتة بتاعتا دى – انا يااخوان وحسب طبيعة عملى استعمل جهاز تحديد المواقع بكثرة – حسب طبيعة العمل فى شركة اتصالات – وايضا باستخدم قوقل ايرث النسخة المامجانية – وبشوف وبحدد المنطقة ان ريال تايم real time -المهم بقدر ومن منطقتى الصغيرونة دى – ان اقوم بتحديد اى منطقة فى العالم – خليك من السودان زاتو – ولما يجى خبر بالشكل ده فوالله الكلام ده عيب وعيب شديد.

    وين الامن وجهاز الامن والامن الخاص والاستخبارات وجهاز الامن الوطنى وحرس الحدود والجمارك ؟؟؟؟

  8. aflaiga كتب:

    اها نجى للكلام الجد :
    اذا كانت هذه الحادثه حصلت قبل شهرين لماذا يتم الاعلان عنها الان فقط ؟؟؟
    بعض مصادر الاعلام تتحدث عن ان القاعده المذكوره لديها تعليمات بتنفيذ عملية اعتقال للرئيس وفى انتظار التعليمات النهائية !!!
    اعلان الخبر فى هذا التوقيت جزء من الحرب النفسيه ضد النظام تلك الحرب المتزامنه سويا مع كل التحديات التى يطلقها النظام ضد المحكمه والقرصنه الدوليه ضده .
    اعتقد ان القصد من نشر هذا الخبر فى هذا التوقيت بالذات هو ارسال رسالة واضحه للنظام ان التحركات التى يدعى بها كسر الحصار لا تزعج النظام الغربى بقدر ما تهديه كل الخطط التى يمكن للنظام ان يتعامل بها تجاه فك الحصار ويقيم الغرب ان زيارة ارتريا هى اول طلقه من خزنة النظام وينتظر فراغ كيس النظام من العمليات التمويهيه ومن ثم تنفيذ ما يرجوه وما يخطط له . شخصيا اعتقد ان الغرب لا يقصد اجراء عمليه ايجابيه تجاه الخرطوم بقدر ما يسعى للضغط عليها . بالتهديد بعمليات مباشره عبر تنفيذ عمليات غير مباشره .
    وجاييكم ..

  9. طارق أب أحمد كتب:

    خبر جديد لنج من قناة نص النهار

    قال ليك فى بتين من إياهم بحنكوا فى السياسه أها واحده قالت لى التانيه إنتى ياختى الرئيس دا ما يسلم نفسوا وهناك يقنعم بأنو برئ
    التانيه : لكن ما أصلو هو ما بيعترف بى المحكمه الجنائيه
    الأولى : ودى فيها شنو يعنى … ما نحنا ما بنعترف بى محكمة النظام العام و كول يوم بودونا ليها

  10. aflaiga كتب:

    اب احمد : لكن بتينك ديل ما من اياهم اسى عمك من اياهم ؟؟ فرق كبير يا حبيب لكن برضو مزنق خطير ( تعترف بالجنائية تخر على نافوخك ما تعترف تلولى عيالا ) ..
    تعرف القانون الذى لم يتواثق عليه الناس لا يمكن محاسبتهم عبره والا فهذه قمة الانتقائية ..
    انا زمان قلت تتعمل محكمه دوليه ( عربيه افريقيه دوليه ) وكل طرف متضرر يقدم شكواه كان الحكومه كان الحركات كان ناس دارفور مع انى متاكد انو ناس دارفور لو لقو محكمه زى دى حيشتكو ( الحكومه والحركات والعالم ذاتو !! ) ..

  11. ابكرون كتب:

    سلام
    يا دوب يا ساده بدأت وسائل الاعلام تتناقل خبر الغاره التي تمت داخل السودان ….رغم ان مواقع كثيره بالنت ذكرت الامر قبل اكثر من 10 ايام غير الشروق المصرية…
    الوزير السوداني الزبيدي مبروك سليم ذكر ان عدد القتلي 800 ماعارف دي قافلة من17 شاحنة ولا قطار…!!!
    الشي المؤسف ان حكومتنا الفتيه التزمت الصمت واخفت الامر عن شعبها اما لانها لا تعلم بالمر ودي فضيحة واما لانها تعلم ولا تود الاعلان عن ذلك وهذه كارثة اخري… لم تعلن عن هذه الفضيحة منذ فبراير ….شي مؤسف حقا….والاراضي والاجواء السودانية مستباحة لاسرائيل وامريكا وغيرهم …..لك الله يا وطني

  12. نيام كتب:

    استرايكر:
    لا تنحرج لا تنزعج..
    ما تياره جات بفوق
    شايلة القنابل روق..
    جات تضرب الخرطوم
    ضرب الشفاء المزعوم
    بالقنبلة..

    ابكرون:
    ديل يا ابكرونا .. ينطبق عليهم بيت الشاعر:

    ان كنت تدري فتلك مصيبة و ان كنت لا تدري فالمصيبة اعظم

  13. ابو علي كتب:

    الحمدالله حاجه كويسه ان السودان ليه يد في الاشياء التحصل في العالم
    وحاجة على تعافي الدولة انها بفكر في الخارج لانو الداخل خلاص بقاء تمام
    ولاشنو

  14. ابكرون كتب:

    نيام :
    والله المسلمي الكباشي مدير الجزيرة في الخرطوم ما فضل ليه الا يبكي من زرزرة مذيعي نشرات اليوم ويقول للحيكومة ممثلة في وزارات الدفاع /الداخلية /الناطقين الرسميين الخ …يقول ليهم عليكم الله قولوا حاجه العالم كلووووو عرف …! وعليك الله بيني وبينك بعد ده عايزين يقولوا شنو اخير يستمروا في صمتهم….لانو العيب في الحديث بعد ده

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s