امساك بمعروف او امساك باحسان ..

Posted: الأحد,29 مارس, 2009 by aflaiga in إجتماعية

حين يكون سعيد فى البر قبل ان يلف حوله الحبل الحريرى الناعم الذى سرعان ما يتحول الى ( بس قبل حبلك يضيق ولا سكينك تغرق فى الغريق دلنا وين الطريق ؟؟ ) يكون سعيد سعيدا !! بما اقبل عليه ولكنه سرعان ما يتحول هذا القبول الى قبول مصحوب بتذمر حتى يصل الى مرحلة الرفض !! لكن سعيدا طوال رحلة التحمل الكبيره الطويله يظل يجد لعواطف من المبررات ما يعينه على الصبر عليها فيبدا فى انتهاج منهج السودانويه فى التعامل مع عواطف ومن ثم يبدا فى انتهاج منهج القران فيبدا فى وان خفتم منهن نشوذا وتوابعها من هجر وضرب وتحكيم طرف من اهلها واهله وفى النهايه يضطر سعيد الى امساك بمعروف او تسريح باحسان وهنا يبرز البزوره بقوه فيتحول المبدا من تسريح باحسان الى امساك باحسان وهو مبدا متقدم جدا يلجا اليه سعيد الذى يحتفظ لعواطف بما سبق من عشره سمحه قبل ان تتحول للشكل الذى يكون سعيد قد كرهه تماما وقنط من خيرا فيهو !! فيبدا سعيد فى الموازنه بين خاطر البزوره وبين ان يبدا حياة جديده بعيده عن عواطف والحياة الجديده ستكون بالتاكيد اما مع عواظف جديده او يكون قد كره الباب البجيب الريح ولما كان لا يمكن العيش بلا عواطف كان لا بد من عواطف جديده ولو طال السفر .. اما سعيد الذى يمثل خاطر البزوره اكبر عنده من كل شيئ فهو يلجا دوما الى مبدا الامساك بمعروف واحسان فيبدا فى مسك اشياء كثيره كامساكه بالجمر !! من هذه الاشياء التى يجب عليهان يمسكها ( لسانو – يدو – كرامتو – غضبه – اخلاقو ) فيبدا سعيد فى الاكل فى الحنان حتى تشتكى حنان لسعيد انو مافضل ليها شيئ ياكلوهو !! فيدخل سعيد الذى جرب الامساك بمعروف واحسان فى مرحلة جديده وهى التسريح بلا احسان !! وبلا معروف !! وهى مرحله صعبه جدا يبدا بعدها سعيد وعواطف فى ذكر مساوئ الحب الميت وتبدا عواطف بالذات فى النوح على شاكلة ( الحمد لله ربنا فكانى منو اعوذ بالله انا ما عرافه كنت مستحملاهو كيف ؟؟ ) ويبدا سعيد فى تعديد مساوئ الحب الميت ( والله انا كنت معمول لى عمل اعتقد !! معقول انا ثبرت على المرا دى الزمن ده كلو والله انا زول جنه ساى !! ) ..وفى نص نواح عواطف وتنديد سعيد يضيع الشفع ويضيع الامل فى لم شمل اسره كانت فى زمان ما اسره محترمه !!! اعزائى دعونا هنا نناقش بشفافية عمليتى الامساك بمعروف والتسريح باحسان او الامساك بمعروف والامساك باحسان !!

 

Advertisements
تعليقات
  1. غايتو يا أفليقا موضوع صعب بلحيل… انت كان تدينا أمثلة تقرب لينا شوية…

    أنا شايف أنو “سعيد” سعيد بعواطفه… الى حين اشعار آخر

  2. aflaiga كتب:

    د . عزت : اذا رايت سعيدا سعيدا بعواطفه فلا تظنن ان سعيد يبتسم ..
    ما دى ذاتا نفس الحته الانا عاوز اناقشا :
    * سعيد يعانى من عواطف يوميا ولكنه يخرج للصحفيين مبتسما ويؤكد انه لا توجد خلافات .
    * سعيد يؤكد للصحفيين ان غياب عواطف عن القمم التى يحضرها وحده لا يعنى قطيعه ولكنها ازمة فى ادارة الخلافات ويبتسم سعيد ..
    * سعيد يؤكد للعالم ولعواطف انو ما عندو غير عواطف وشفعا بيد ان هذا التاكيد يجب الا يفسر باى حال ضعفا من سعيد القادر على تجاوز محطة عواطف فى لحظه غضب فقط ..
    * تمسك سعيد بخيار المفاوضات لا يعنى انعدام البدائل بقدر ما يؤكد على حرص سعيد على الوحده الوطنيه .
    اها تانى عاوزين امثله برضو ؟؟؟

  3. nono كتب:

    * aflaiga

    لك التحية مااااااااااااااالك معا عواااااااااطف

    (أبغض الحلال إلى الله الطلاق).

    أغفر له يا حنين وجاوز لو ظلم

    ما أصلها الأيام مظالم والعمر غمضة ثواني

    وأصبر علي جرحك وإن طال الألم

    بي جراحنا بي أشواقنا بنضوي الزمان

    أنا عارفه بكره بيعود في رعشة ندم

    تنسى الحصل بيناتنا والسهر اللي كان

    تصبح حياتنا نغم وعشنا يبتسم

    وتعود مراكب ريدنا لي بر الأمان

  4. aflaiga كتب:

    هووى مالكم مع افليقا الزول البكتب بوست الا يكون حاصل ليهو ؟؟
    افليقا يؤكد ان العلاقات بين الشريكين جيده .. ويبتسم !!!
    ركزو معانا فى جوهر الموضوع وخلونا من قلت لى قلت ليك …
    اها نخش فى الجوهر ونطرح الاسئله :
    * هل اختلف سعيد وعواطف منذ فتره فى اى شيئ شرعى ؟؟ ام ان كل الخلافات مرجعها الحاله الحاصله فى البلد ؟؟
    * ما هى حدود احتمالات سعيد لعواطف والعكس ؟؟
    * متى تبدا عواطف فى كره سعيد والعكس ؟؟
    * ما دور اطراف عواطف وسعيد فى تزكية الفتنه او رتق النسيج الاجتماعى بين الشريكين ؟؟
    * هل ارتفاع او انخفاض نصيب عواطف من الثروه وارتفاع او انخفاض نصيب سعيد من السلطه هو سبب المعاكسات بين الشريكين ؟؟
    كدى جاوب ديل بعدين نتفاهم ..

  5. nono كتب:

    بعض السعداء تستحيل بينهما العشرة ويكون الطلاق هو الحل الوحيد، ولكننا نجد سعيد وقد رفض اتمام الطلاق، وليس ذلك خوفًا على هدم أسرته أو خوفًا من تشريد أطفاله، أو حتى أملاً فى الإصلاح.
    إمساك بمعروف أو تسريح بإحسان، وهو توجيه لسعيد حتى إذا فسدت الحياة الزوجيه ولم يعد حلاً لها إلا الطلاق، أن يسرحوا عواطفهم بإحسان، وقد جعل الله قرار الطلاق وتنفيذه فى يد سعيد وحده، وأحيانًا بالتراضى فيما بين الزوجين، وأحيانًا يستخدم سعيد أو عواطف هذا الحق استخدامًا سيئًا، فنرى مثلاً بعض السعداء يطلقون عوااطفهم من دون علمهن ومن دون أن تكون قد أخطأت في حق العلاقة بينهما، ولكن فقط لأسباب تخصه هو وحده،
    كأن يكون تزوج عليها من امرأة أخرى وطلبت منه تطليق الزوجة الأولى.

  6. aflaiga كتب:

    نونو : كدى اشرحى لى الحته دى :
    ولكننا نجد سعيد وقد رفض اتمام الطلاق، وليس ذلك خوفًا على هدم أسرته أو خوفًا من تشريد أطفاله، أو حتى أملاً فى الإصلاح.
    طيب لى شنو رافض ؟؟؟
    احييك على روح المبادره فى النقاش وكل يوم نكتشف نونو جديده ..

  7. nono كتب:

    قوة راااااااااااااس؟

  8. nono كتب:

    يعني سرحوهن بي بي احسان دة في غااموسم مااااافي؟؟

  9. aflaiga كتب:

    نونو : احتمال قوة الراس ده بيكون وارد فى عدة حالات :
    * اما ان سعيد يخشى من ان يوصف فى الفشل فى ادارته لحياته مع عواطف ..
    * او ان سعيد ما زال عندو امل فى عواطف تنهدى !!
    * او ان سعيد زول راسو قويه وبس !!
    وفى كل احتمال منها نرى ان تيسير الله لطول الفتره قبل قرار الطلاق هو حكمة ربانيه يرجو منها الله ان تعود المياه لمجاريها ولو على مضض بعدين الطرفين الظاهرين هما سعيد وعواطف بس لكن الاطراف غير الظاهره كتيييييييييييييير ..
    وجاييكم تانى ..

  10. علي سنكل كتب:

    الولد الشقي أفليقا
    سعيد يأكل نارو بس. بعد ما يأكل في حنانو والحنان يكمل ، ويسكت ساكت يقولو ليك:
    – ليه جبت الطماطم دي كتيره كده؟ لقيتا رخيصه واللا شنو؟ تسكت.
    – يقولو ليك ليه ما جبت البصل ليه؟ لقيتو غالي واللا شنو؟
    ما تحاول تقول نسيتو. تسكت
    – يقولو ليك غشوك أدوك البطيخه المسيخه.
    ما تحاول تقول البطيخ ده حظوظ وكده. تسكت

    يا أخي خليك من البطيخ البياكلو ده ، عواطف دي ممكن تتدخل في علم الغيب.
    عندي صديق في أستراليا قالو ليه أمك تعبانه وما في طريقه يجو السودان كلهم ما عندهم حق التذاكر ، فلازم يجي واحد والتاني يقعد مع العيال.
    عواطف قالت ليهو لا والله أمك أصغر من أمي وأمي حتموت قبل أمك ، فلذلك لازم أمشي أنا أشوف أمي قبل ما تموت.

    ليه سعيد يقبل بعواطفو البقسمه ليهو ربو ؟ لأنو سعيد بدون عواطف ما بقدر وبما أنو :
    عواطف(أ)=عواطف(ب)=عواطف(ج)=عواطف( …..)
    يبقي ما في داعي سعيد ينقنق ويكشف حالو قدام الصحافه والرأي العام.
    طبعاً هنا في خطر الانفجار (بالمقسه) ، هنا لازم سعيد يعمل تنفيس للساتك نفسو بالسغار عاين ليهم وتخيلهم بدونك مصيرهم شنو؟
    طوالي حتنفس لساتكك وتقعد ساكت . . ساكت.

    وبعدين دايماً يا سعيد ردد:
    “اللهم لا نسألك رد القضاء ولكن نسألك اللطف فيه”.

  11. حاج أحمد السلاوى كتب:

    إلى السيكوباتى المبدع .. الدينمو أفليقا ..
    من مداخلاتك اللى جات بعد البوست .. أنا حاسس إنك بتتكلم وبتناقش موضوع كبير .. اكبر من عواطف وسعيد البنعرفهم نحنا ..
    الزيجة الحاصلة بين سعيد ذا الدماء العربية وعواطف ذات الدماء الأفريقية عاوزة الناس تصبر عليها شوية عشان البزورة العاوزين ترباية ورعاية ..لأنهم إذا انفصلوا فى الوقت دة حتظهر مشاكل كتييييرة وحيكون فى تدخل من ناس ما ليهم علاقة بين عواطف وسعيد ..وعواطف زااااتها إنها ما حتقدر على فراق سعيدوكحتاجة ليهو شدييييييد …لكين بعد دة كووووولو لو الأمور سارت على غير ما يشتهى سعيد حيضطر فى النهاية إلى إستعمال حقه الشرعى والدستورى فى فض الزيجة ..وكولو زول ربنا يعدل عليهو ويديهو الزوج والزوجة الصالحة البتريحو ..أما الأولاد غايتو حيعانوا شوية فى البداية لكن بمرور اليام حيكبروا ويعرفوا إنو زواج أبوهم سعيد من عواطف دى ما كان صاح اصلاً من أساسو ..لأنو ما كان فى أرضية مشتركة تجمعهم من البداية .. لكن أهو الظروف القديمة وناس زمااااان جمعوهم وهم عارفين إنو فى إختلافات بينهم ..بس المسالة كانت مقصودة طبعا ..عشان سعيد وعواطف يعيشوا فى دوامة طواااااالى ..
    ايها السيكوباتى ..آمل أن أكون دخلت معاك فى الخط …ولو فى أى إستفسار … نحنا جاهزين ..وما تقطعوا الجوابات.

  12. aflaiga كتب:

    حاج السلاوى ثرو الكبير سنكل : من احدى تجليات البروف حين حكيت له احدى مشاكل صديقى س مع عواطفو طالبا النصيجه فكان رده :
    جبرا : يعنى داير تقنعنى يا افليقا انو س ده اكتشف فجاة الصباح امبارح انو عواطف دى ما بتنفع معاهو ؟؟ ياخى ما يقوم كده ولا كده بالله يعنى هو بياكل ! اقصد عايش مع عواطف دى ليهو خمسه سنه اكتشف الليله الساعه تسعه صباحا انها كعبه ؟؟!! يعنى لو قال كلامو ده فى الكوفير وهم ماشين الكوشه الصغيره !! ولا فى الفندق قبل ما يمشو الكوشا الكبيراا !! ولا بعد الشافع الاول كان ممكن .. لكن ما تقنعنى ابدا بالكلام ده …
    بعدين مش فى زول بيكون اشترى ليهو عربيه مافى ليها اسبير فى البلد دى ومافى زول بيصينا كويس فى البلد دى وما بتنفع مع جو البلد دى !! ويوماتى ماشى المنطقه وراقد تحتا ! وبيسب !!! اها ده مشكلتو فى شنو مش سوء الاختيار ؟؟؟
    امنت على كلامه واضفت من عندى : تعرف يا بروف والله كلامك صاح لكن برضو فى ظروف تانيه هى البتخلى عواطف شينه فى عين سعيد وسعيد شين فى عين عواطف ما دام عواطف ياها عواطف ذاتا وسعيد ياهو سعيد ذاتو يبقى المشكله فى الظروف الجنبهم والحولهم صاح ؟؟
    قمت مشيت لى صديقى س وريتو راى البروف ورايى فى القصه دى عارفين قال لى شنو ؟؟
    س : طيب يا افليقا انا خلينى انت سوق عواطف دى جربا اسبوع لو نفعت معاك انا غلطان !!!! طبعا قاصد تجريب السلوك وكده ..
    افليقا : انا قادر اجرب العندى لمن اجرب العندك ؟؟؟؟
    س : وتيب …

  13. د.ياسين شمباتى كتب:

    افليقا..والله سعيد غالبا بكون عاصر على عواطف,,حتى البتعصرو عواطف فدا بيستاهل انو يتعصر لانو ما مالى مركزو!!!!

    انا بفتكر انو مافى داعى اصلا انو تحصل(عوة) بين الطرفين,,,خاصة وقد افضى بعضهم الى بعض..ما عشان الاولاد ولا الاهل ولا اللحظات الحلوة,,بس فى النهاية وين الاحترام والتقدير؟؟ واعتقد انو اساس الزيجة الناجحة الاحترام والمودة,,يعنى ما الحب والعاطفة_وافضل مثال زيجات اسلافنا حيث لا حب او عاطفة_
    يعنى الزوجين لو وصلوا طريق مسدود فى حياتهم ونقاشاتهم احسن ينفصلوا بكل هدوء وادب واحترام..

    ودا بقودنا او برجعنا لى قصة الاختيار فى الخطوة المصيرية,,لانو الانفصال دا ما حبابو..ولنا فى رسول الله وازواجه قدوة حسنة,,حيث ادب الخلاف وقمة الاحترام..

    بجييييك……………

  14. aflaiga كتب:

    شمباتى : يا ود يا مسوقاتى انتا ما العرس قرب وكده لازم حسن النوايا مهم !!! ولن ترضى عنك ..
    نحنا زى ما قالو فى القمه العربيه فتنا مرحلة المصالحه وبقينا فى مرحلة ادارة الخلافات برغم تغيب الرئيس المصرى عن القمه !!!!

  15. د.ياسين شمباتى كتب:

    والله يا افليقا يا اخوى بوستك دا صعب بالحيل!!! الا نجيهو اّخر الليل على رواقة ونشوف الشغلة ترسى على وين,,شايف فى شوت على اتجاهين..

  16. عبدوش كتب:

    افليقا يا اخوي لك الود والاحترام … والله الزول مشتاق لكتاباتك الخطيرة دي…
    انا طبعا في البر لسع !!!
    لكن بعتقد انو الزول عندو حد لاي حاجة ولوما كده الله ما كان حلل الطلاق وهو تسريح باحسن دون (شتيم) دي من ناحية …
    من ناحية تانية انو الزوول يصبر على الالم ويكون شعاره في هذه الحالة هو (البيتبلبل يعوم وقالو بحر الريد ظلوووم) لكن الافضل انو الزول يحاول يغير في الشخص البحيبو وينشط الاشياء الجميله في الطرف الثاني وانو الزوول يكون رادع وقادر يضع الاشياء في موازينها بدون مجاملة .. يعني حجات العطف والحنان ما تتخطلت مع حجات العقل والواجب و الالتزام .. والنسوان عموما ما عندهن راس ولا اي حاجة وبشتغلن بسفاسف الاشياء (ده الله ودي حكمته ) ….والحديث(ان امكم غارت)
    يا ولدنا الامام الشافعي قال شنو ؟
    قال: ان انت اكرمت الكريم ملكته وان انت اكرمت اللئيم تمرد
    يعني الزول ما بتنفع معاه الحسنة والنسوان البقعدن ينططن ويعملن حركات الراجل يجب ان يكون رادع في الاشياء الما بتستحمل مجاملة ….
    وفي النهاية مافي مره كعبه الراجل هو البحدد كيف تتعامل معاه المره يعني تكون زوول واضح في الحاجات البتعجبك والحاجات الما بتعجبك … المره حتلقاها دايما بتعجبك ….
    ودي خرمجة ساكت وقالوا الفي البر عوام …

  17. nono كتب:

    عبدوش/صبرا ال يااااااااااااااسر فان موعدكم الجنة؟؟؟؟؟؟؟؟

    والنسوان عموما ما عندهن راس ولا اي حاجة وبشتغلن بسفاسف الاشياء (ده الله ودي حكمته ) ….والحديث(ان امكم غارت)

    كسرة/ جااااابت ليها عدم راس؟

  18. nono كتب:

    من أصعب المراحل التي تواجهه عواطف في عمرها، ( الطلاق) لأنه يقلب حياتها رأسًا على عقب، ويتبعه شعور بالضياع . فعواطف تعاني ضغطًا نفسيًا قويًا بعد مرحلة الانفصال ويأتي نتيجة عدة عوامل مترابطة لا يمكن فصل أحدها عن الآخر منها:

    إن طول فترة الزواج قبل الطلاق يجعل الأمر صعبًا، فتشعر عواااااااااااطف بالإنهيار وفقدان حياتها بالكامل، خاصة في حالة عدم موافقتها على الطلاق .

    فالطلاق المفاجئ لها، وكذلك الطلاق الذي تم بمبادرة سعيد ومعارضة عواطف ، يؤثر عليها نفسيًا بشكل سلبي، وغالبًا ما تصاب عواطف بحالة اكتئاب عقب ذلك، إضافة إلى فقدان الثقة في الآخر، وقد لا تستطيع بدء حياتها من جديد.

    .: لا شك أن للطلاق تبعات مادية كبيرة وضغوطًا حياتية شبه يومية، فإن كانت عواطف في سعة مادية ولديها سلاح آخر وهو (الشهادة) أي مستوى عال من التعليم، كان ذلك سندًا لها في مواجهة أي ضغوط، أما إن كانت في وضع مادي محدود ولم تحصل على مستوى تعليمي يعينها على إيجاد عمل تعيش منه، يزداد الأمر سوءًا، الأمر الذي يؤثر في نظرتها لذاتها ودورها في الحياة نتيجة قلة الموارد المتوافرة لديها واعتمادها على الغير.

    إن عواطف المطلقة تتحول إلى عائل وحيد لرعاية الأبناء وهذا بلا شك يضيف إليها ضغوطًا كان سعيد يحمل جزءًا منها على الأقل، وخاصة أن لديها عددًا كبيرًا من الأبناء، أو كان الطلاق قد تم من دون التراضي على النفقات المادية التي تكفي الأبناء، ففي هذه الحالة يدفع سعيد ما يقرره القانون وهو غالبًا لا يكفي كل احتياجات الأبناء المختلفة، فتقع عواطف في مأزق أن تكون سعيد وعواطف فى آن واحد .

    يجب أن نقر بأن هناك متابعة اجتماعية للمطلقات في مجتمعنا تصل إلى حد الوصاية، خصوصًا من المقربين من الأهل والوالدين فعواطف المطلقة ستظل تحت المجهر والمراقبة الدقيقة لكل تحركاتها وتصرفاتها، لدخولها وخروجها، فإن كانت البيئة الأسرية على درجة من المساندة والدعم النفسي، تأقلمت عواطف المطلقة مع وضعها الجديد وتجاوزت هذه الأزمة. وقد تلجأ عواطف أحيانًا بعد الطلاق إلى محاولة إثبات ذاتها في عملها لتحقق بعض النجاح حتى يعوضها عن شعورها بالفشل في حياتها الخاصة . فيأتي نجاحها بمثابة ثورة على ذلك الفشل .

  19. د.ياسين شمباتى كتب:

    عبدوش..والله تغيت يا ولدنا,,تلفونى ما ظهر عندك قبل شوية؟؟؟؟؟ كدة ما بتجيب دخل فى السوق,,خليك زى اخوك حريف وكدة..

  20. aflaiga كتب:

    شنو يا جماعه مشيتو طوالى للطلاق ؟؟!! نحنا كان عاوزين نوصل البوست للطلاق كان قلنا امساك بمعروف او تسريح باحسان !! ركزو معانا شويه نحنا قلنا امساك بمعروف واحسان !!! يعنى هناك فرق ..
    صديقى س زاره فى يوم ما ابو القدح فى البيت وساله :
    ابو القدح : انشاء الله يا ولدنا بتنا ماشه معاك كويس ؟؟
    س : هى كان ماشه كويس معاك انت ده كان فكيتا ؟؟
    صديقى ص لقبه المطيع وهو رجل مطيع لعواطف وكل اطرافها شهدته يوما ما يشاكل فى عواطف :
    ص : اسى عليكى الله يعنى انا اتذكر عيد ميلاد ماما ( امها ) وانتى تنسى يلا قومى سريع نمشى نلحق نشترى ليكى هديه ليها انا هديتى اهندى !!!
    افليقا : بالله انت البتذكرا كمان ؟؟
    ص : والله يا افليقا من انا اتزوجت عواطف دى وانا بعتبر امها امى ..
    افليقا : انت يا ص فاقد حنان ولا شنو ؟؟
    وهنا انقلبت عواطف ص فجاة بعد ان كانت مقصره فى حق امها ..
    عواطف ص : انتا يا افليقا مالك اسى داير تخرب لينا المطيع ده ولا شنو حنان بتاع حنانك ؟؟!!!

  21. nono كتب:

    دة بااااااظت مااااااااااااافي ليها طريقة مسكاااااااااااااان؟؟؟؟؟؟

  22. nono كتب:

    ويرفض الكثير من السعداء الاعتذار خشية عدم القبول من عواطف التي يأتي دورها هنا. ولا شك أن عدم مرونتها وقدرتها على تقبله يزيد المشكلة تعقيدًا إن لم يتسبب في مشكلات جديدة. إن كلا من تقديم وقبول الاعتذار أجزاء مكملة لعلاقة جميلة وقوية، مفرداتها كلمة لطيفة، أو وردة جميلة تعيد الدفء الى حياة الشريكين. فالاعتذار فرصة رائعة لتعميق الحب والمشاركة. فعندما نقبله يكون هناك احتمال أكبر بأن يقبل سعيد اعتذارها

    قال الله تعالى: (وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ فَإِن كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئاً وَيَجْعَلَ اللّهُ فِيهِ خَيْراً كَثِيراً) [النساء:19]. وهذه العواطف التي تحت يدك أمانة عندك، وأنت مسؤول عنها يوم القيامة، هل أديت حقوقها، أم فرّطت !

  23. علي سنكل كتب:

    نونو كيف الحال
    ممكن سؤال ساذج خارج المقرر ؟
    إنتي زول واحد واللا زولين؟
    بوست يناقش بكل موضوعيه وفي الصميم ، وبوست تاني . . جن في جن . . ما تفهم منو شئ ! ! !

  24. salih كتب:

    الاكارم
    سلام

    افليقا
    اليوم مشغول حبتين وبكرة ان شاء الله اتيك بما يسرك (المنتقى في امر الزواج والنساء من كلام خير البرية الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم)

  25. علي سنكل كتب:

    صالح سلام
    أيها المفتي المعتدل ، طولنا ما سلمنا عليك.
    يا أيها الصالح بالله بكره ركز لينا على” برها سرقة وعطفها بكاء “.

  26. د.ياسين شمباتى كتب:

    افليقا ثرو نونو..لنا فى هديه صلى الله عليه وسلم اروع الامثلة وافضلها,,فكم دارت فى بيت النبوة مناقشات وخلافات كادت احداها تؤدى الى الطلاق لولا لطف الله..وما اظن هذه الخلافات اريد لها الظهور الا للاقتداء واخذ العبرة منها..فهاهو الحبيب المصطفى عندما يغضب لا يلغو او يهجو,بل يخرج ويعتزل فى المسجد_اطهر الاماكن واحبها الى الله_ولا يذهب الى خمارة او غرزة_حاشاه_حتى عندما علم الكل بخلافه مع حريمه لم تشتعل نيران الغضب بداخل احد الطرفين,,والاجاويد لم (يحرروا) المشكلة,بل عمدوا الى حلول عملية..

    ليتنا ننظر دوما الى تراثنا الاسلامى ونتعظ منه..

  27. مُخير كتب:

    العواطفات الموقرات والحلوين السعيدين
    الدينمو هباش الغريق أفليقا
    تعرف يا فردة القصة دي كومبليكتيت شديد وتبدأ بعصر في عصر من قولة تتييييت، وشايفك رجعت للكاتلوج وإقتبست منو العنوان بتصرف، كدي أرجع تاني للمانيول وشوف أفضل الصانعين الخالق الكريم سبحانه وتعالى قال شنو “لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ فِي كَبَدٍ، أَيَحْسَبُ أَن لَّن يَقْدِرَ عَلَيْهِ أَحَدٌ، يَقُولُ أَهْلَكْتُ مَالًا لُّبَدًا، أَيَحْسَبُ أَن لَّمْ يَرَهُ أَحَدٌ، أَلَمْ نَجْعَل لَّهُ عَيْنَيْنِ، وَلِسَانًا وَشَفَتَيْنِ
    وَهَدَيْنَاهُ النَّجْدَيْنِ..الخ” جاء في تفسير إبن كثير((قال مجاهد : ( في كبد ) نطفة ، ثم علقة ، ثم مضغة يتكبد في الخلق – قال مجاهد : وهو كقوله : (حملته أمه كرها ووضعته كرها) وأرضعته كرها، ومعيشته كره ، فهو يكابد ذلك. وقال سعيد بن جبير:(لقد خلقنا الإنسان في كبد) في شدة وطلب معيشة. وقال عكرمة : في شدة وطول . وقال قتادة : في مشقة.)) إذن القصة كبد في كبد من بداية الخلق،وجعير وبكاء من الطلعة للدنيا ومساساقة وصبر طيلة مراحلها وبالتالي ما في سبب واحد يقوم أي زول يضايق، وعشان كدة سعيد ياكل فى الحنان، وما في سبب الحنان تشتكى لسعيد، لأنو حنان عواطف ذاتو بيضطر يآكل !! والحل كل زول يكبر حنانو عشان القصة دي تستمر، وزي ما قال حاج السلاوي لو كبرت السيناريو على الدانقا الكبيرة، برضو شوية عقل مع شوية صبر كل الأمور ممكن تتصلح والقصة تمشي لقدام ؟؟ عشان كدة نقول ربنا يكثر لينا من العقل والصبر، والحل برضو في الكاتلوج “ثُمَّ كَانَ مِنَ الَّذِينَ آمَنُوا وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ وَتَوَاصَوْا بِالْمَرْحَمَةِ أُوْلَئِكَ أَصْحَابُ الْمَيْمَنَةِ” يعني الصبر والمرحمة وجاء في التفسير ((وقوله:(وتواصوا بالصبر وتواصوا بالمرحمة) أي:كان من المؤمنين العاملين صالحا، المتواصين بالصبر على أذى الناس، وعلى الرحمة بهم. كما جاء في الحديث: ” الراحمون يرحمهم الرحمن، ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء” وفي الحديث الآخر : ” لا يرحم الله من لا يرحم الناس “.))، وطالما فقيهنا أبو صالح مشغول قلنا نستلم المايك ونذكر الحبان بالرحمة…

  28. مُخير كتب:

    الحلوين سلام تاني
    عبدوش وناس البر
    أفليقا جاب ليكم خبر
    لا أحد يُمكن أن يتوهم أن هناك دعوة لتسريح، فمن يدعو بالعطف على عيال مركز المايقوما لا يمكن أن يفرط في إستقرار أو سعادة عيالو وبالتالي الإحتمال غير وارد والحوار حول الطريقة المُثلى للإمساك، سبق أن تطرقت في تعليق على إحدى مقالات أو بوستات الأستاذة الأخت نورلايت عن ضرورة قفل باب المقارنة بالضبة والمفتاح والتسليم بأن كُل مُيسر لما خلق له، عشان مافي ذلك يحس بغبن وعدم تقدير لدوره وإسهاماتو الأخ سعيد يجتهد ويوفر الدخل اللازم للحلة والملبس والذي منو والأخت عواطف تجتهد في نواحي التدبير وتعمل على إدارة شئون المنزل والتعاون والأتفاق ما أمكن على تلبية الضروريات أولاً ومن ثم النظر في أمر التوسع نحو الكماليات، وكل ذلك في حدود اللحاف والسعي قدر الإمكان لعدم التورط في مديونيات.

  29. aflaiga كتب:

    والله الواحد يكتب البوست ساى كده يلقاهو فجاه خشو فيهو ناس كبار وبقو يقولو كلام كبار كبار لمن ما يعرف البوست ده حقو ذاتو ولا واحد تانى :
    بالطريقه دى انا حافتح فيكم بلاغ التملك الجنائى الابداعى واضافة الابداعات .

  30. البشاوى كتب:

    افليقا
    والله تأخيرى دة كنت عاوز الناس تركز على اتجاه واقدر من خلالهم افهم اكثر
    لكن الظاهر ان الموضوع كما شبهته انت زى خلافات القادة العرب لاينتهى ابدا
    حتى صار احد اهم بنود القمم المتعاقبة المصالحة وفض النزاعات حتى القذافى لما عاوز يعتذر للملك عبدالله اعتذر بطريقة اشبه بالخلاف الاساسى
    عودة لسعيد وعواطف
    بالتأكيد الخلاف الذى يحدث ليس طارئا (كما قال البروف لصديقك س)
    والذى يحدث ليس حدثا فريدا عند زيد او عبيد لكنه سيناريو منقول بالنص من سعيد لاخر قد تختلف بعض المفردات هنا او هناك وهو صراع اشبه بصراع الحضارات واحيانا صراع الثيران واحيانا كثيرة يشبه حوار الطرشان فكما قال سنكل واحسن القول قول العارفين لاتقل غير( اللهم لانسألك رد القضاء لكن نسألك اللطف فيه)
    فهى ياصديقى قضية شائكة ان حاولت الغوص فيها وحل طلاسمها لاصبت بالجنون واكيد الصوانى انحسرت بعد انتشار الاشارات الضوئية فى المدينة
    انصحك بالاتى؛
    1\عش كما انت
    2\لاتحاول إعمال العقل مااستطعت
    3\لاتجادل لاتحاور لاتناقش
    4\الاكثار من قول حاضر وطيب وحسنا ونعم ان استطعت
    5\غض النظر والسمع
    6\الاشتراك فى منشط رياضى يلهيك وترجع البيت مهدود وتنوم من سكات
    7\الامتناع تماما عن التعليق والمداخلات فى مايخص عواطف واهلها
    8\ان تحلم (فقط تحلم)انك سعيد جدا
    9\تأكل فى خاطرك ولاتنسى ان تنظف خاطرك لكى تأكل فيه مرة احرى
    10\الاتصال الروحى بالخالق يكون ملازما لك فى كل ماسبق
    مع تمنياتى برحلة زوجية طيبة

  31. حاج أحمد السلاوى كتب:

    الدينمو .. أفليقا ..وكل الحبان …الحُنان
    الناس دى كلها عرفنا رايها شنو ..لكين عاوز اعرف ناس قريحتى راحت ديل… الفاقدين حنان وهم عارفين روحهم كويييييس …وما لاقين ليهم زول يطقطق ليهم حنانهم ..عاوزين شنو..وهم لسه ما دخلوا دنيا الحنان والريد ؟ وبنقول ليهم اصبروا شوية لحد ما الفاس يقع فى الراس ..وبعد داك العندو كلام كولو يقولوا .. كلامى دة صاح …ولاّ فى محلو ؟ …

  32. حنين كتب:

    حبيبنا أفليقا والسمار الاعزاء.
    شوقنا بحر .
    والله ياأبو الافالق موضوعك شايك بالحيل.لكن الواحد برضو بيحاول يدلو بدلوة .
    أنا كنت مركز كويس فى الموضوع ولمن قلت ركزوا معانا أنا فقدت التركيز .
    عجبنى شديد كلام أخونا عبدوش مع إنو قال مامات لكن بكون شق المقابر
    وانو الزوول يكون رادع وقادر يضع الاشياء في موازينها بدون مجاملة .. يعني حجات العطف والحنان ما تتخطلت مع حجات العقل والواجب و الالتزام .. والنسوان عموما ما عندهن راس ولا اي حاجة وبشتغلن بسفاسف الاشياء.
    لكن مع دة كلو ياعبدوش لازم تشعرها بأهتمامك بمطالبها وبمواضيعها وبأهلها وبعد كدة تفرض عليها المعاملة بالمثل .
    أما فى أمر المشورة فأهلنا بقولو ((المرا شاورا وخالفا .))

  33. kinanay كتب:

    المدونون الاماجد
    السلام عليكم ورحمة الله
    نسأل الله ان يتم الشفاء لحبيبنا وكبيرنا بشار
    ولكم وحشه والله
    ولدنا … انت قاصد شنو داير تسوق لي وين ؟ اتجاه ظاهر وآخر مخفي ومش لو تشتكينا لي جنائية المصنفات (برضو ابن افصح )
    سعيد وعواطف (يكون الترميز ابداع اذا حصل معه وصول المعنى) بس هل يصح ان يكون هذا الزواج بدون تسريح باحسان . وهل لنا ان نختار وكيف لنا ذلك وكل وسائل الحرية في الاختيار عند عواطف وصاحباتها واهلها ؟
    الإبداع ليس ذنب المبدع ولدنا والتعامل الخاطئ مع العمل الإبداعي ليس ذنب الآخرين , لذلك أرى أن الكتابة المرمزة ربما في بعض الأحيان تكون إبداعاً مهدراً وتجربة بحد واحد نحو عقل وقلب الكاتب , خاصة إذا تناولت فكرة ذات طابع اجتماعي تشغل جميع الشرائح في المجتمع , لأن عوام الناس أمثالي لا يستطيعون تقبل أفكار وحلول مرمزة وغير مباشرة في الطرح ونكون نحن في عرضة مختله خارج زمن الايقاع .. دق مزيكتك يا ولدنا مهما كان شتارة العرضة
    ودمتم

  34. nono كتب:

    aflaiga

    عدناااااااااااا
    معيش الواحد مسك الجانب المظلم (الطلاق) دفاعاا عن عواااطف

    لانها مااافي يدها حااااااااااجة ؟؟

    امساك بمعروف او تسريح باحسان !! ركزو معانا شويه نحنا قلنا امساك بمعروف واحسان !!!

    يله وربنا همتكم في الامسااااك؟

  35. aflaiga كتب:

    يا جماعه قشيت عيونى مرتين وعاينت فارتد الى البصر كاسبا وهو كسيب يا ربى ده الكنانى حقنا ذاتو ؟؟ والله لولا انو زغريد الرجال عيب كان سمعناك اطول ايووووووووووووووووى لكن الجماعه ديل قالو المؤمن اذا اعجبه شيئ قال الله اكبر .. الله اكبر فرحا بعودة الكنانى ..
    كنانى :
    فرحة عودتك خلتنا ننسى عتابك
    وفرقة غيبتك خلتنا نبكى غيابك
    مادام جيتنا من غير نعرف اسبابك
    حبابك ابوى كنانى حبابو ذاتو الجابك

  36. bitalnoba كتب:

    السلام عليكم
    ،،،،،،،،،،،،،،،،،

    شكل ميزان الحياة ما بستقيم لو المرأة والرجل لم يكونا كفتيه
    وهما ان رضيا بما قسمه الله لهما فسيعشا في نعيم والا فان
    كليهما سينكد علي الاخر حياته وتصبح الحياة بينهما عراك وصراخ
    وينتجون اسره بها كل علل الدنيا النفسية ويعقدوا اولادهم من
    العيشة والحياة كلها ويشيلوا معاهم تجربة امهم وابوهم كنموذج ويتحسروا
    علي الحياة
    نتمنى ان سعيدوون وعواااطفات ينتبهوا لانهم ليس وحدهم اونما حولهم اخرين
    ويتعايشوا بواقع الحياة ووتيرتها العادية الكل بيعاني والكل لديه مشاكل لكن كيف تتعايش بما لديك هذه هي المعضلة

  37. salih كتب:

    الاكارم
    سلام

    افليقا وعدتك وانا عند وعدي لك:

    (يا أيها الذين آمنوا لا يحل لكم أن ترثوا النساء كرهاً ولا تعضلوهن لتذهبوا ببعض ما آتيتموهن إلا أن يأتين بفاحشة مبيِّنة وعاشروهن بالمعروف فإن كرهتموهن فعسى أن تكرهوا شيئاً ويجعل الله فيه خيراً كثيراً) (النساء: 19)
    يقول ابن كثير رحمه الله تعالى في قوله تعالى ” وعاشروهن بالمعروف ” أي : طيِّبوا أقوالَكم لهنَّ، وحسِّنوا أفعالَكم وهيئاتكم حسب قدرتكم كما تحبُّ ذلك منكم.
    وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم {خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي} وكان من أخلاقه صلى الله عليه وسلم أنه جميل العشرة دائم البشر، يداعب أهله ويتلطف بهم ويوسعهم نفقة، ويضاحك نساءه حتى إنه كان يسابق عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها يتودد إليها بذلك، قالت: سابقني رسول الله صلى الله عليه وسلم فسبقته وذلك قبل أن أحمل اللحم؛ ثم سابقته بعدما حملت اللحم فسبقني فقال :{هذه بتلك} ويجمع نساءه كل ليلة في بيت التي يبيت عندها رسول الله ِصلى الله عليه وسلم فيأكل معهن العشاء في بعض الأحيان ثم تنصرف كل واحدة إلى منزلها، وكان ينام مع المرأة من نسائه في شعار واحد يضع عن كتفيه الرداء وينام بالإزار، وكان إذا صلى العشاء يدخل منزله يسمر مع أهله قليلاً قبل أن ينام يؤانسهم بذلك صلى الله عليه وسلم وقد قال الله تعالى ((لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة))
    فعسى أن تكرهوا شيئاً ويجعل الله فيه خيراً كثيراً: ثواباً جزيلاً أو ولداً صالحاً، أي فعسى أن يكون صبركم في إمساكهن مع الكراهة فيه خير كثير لكم في الدنيا والآخرة، كما قال ابن عباس في هذه الآية: هو أن يعطف عليها فيرزق منها ولداً ويكون في ذلك الولد خير كثير. وفي الحديث الصحيح: {لا يفرك مؤمن مؤمنة إن سخط منها خلقاً رضي منها آخر} ومن الخير الكثير في ذلك: امتثال أمر الله، وقبول وصيته التي فيها سعادة الدنيا والآخرة، ومنها أن إجباره نفسه ـ مع عدم محبته لها ـ فيه مجاهدة النفس، والتخلق بالأخلاق الجميلة، وربما أن الكراهة تزول وتخلفها المحبة،
    إن من حق المرأة على زوجها أن يعاشرها بالمعروف ولا شك أن المعاشرة لفظ عام يشمل جميع جوانب الحياة الأسرية، والتعاملات الزوجية التي تقع بين الزوجين، وبناء عليه فإن الزوج مطالب بأن يحسن إلى زوجته من جهة تحسين الحديث، والتأدب معها، وعدم تحميلها ما لا تطيق، ومن جهة التجمل لها ومراعاة ما يدخل السرور عليها، والتجاوز عما قد يبدر منها مما يكدر الصفو.
    قال القرطبي في قوله تعالى: (وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ) أي: على ما أمر الله به من حسن المعاشرة، والمراد بهذا الأمر في الأغلب الأزواج؛ وذلك توفية حقها من المهر والنفقة، وألا يعبس في وجهها بغير ذنب، وأن يكون منطلقاً في القول لا فظاً ولا غليظاً ولا مظهراً ميلاً إلى غيرها… فأمر الله سبحانه بحسن صحبة النساء إذا عقدوا عليهنّ لتكون أُدْمَة بينهم وصحبتهم على الكمال، فإنه أهدأ للنفس وأهنأ للعيش، وهذا واجب على الزوج، وقال بعضهم: هو أن يتصنّع به.
    قال يحيى بن عبد الرحمن الحنظلي: “أتيت محمد ابن الحنفية فخرج إليّ في ملحفة حمراء ولحيته تقطر من الغالية، فقلت: ما هذا؟ قال: إن هذه الملحفة ألقتها عليّ امرأتي ودهنتني بالطيب، وإنهن يشتهين منا ما نشتهيه منهنّ”، وقال ابن عباس رضي الله عنه: “إني أحب أن أتزين لامرأتي كما أحب أن تتزين لي”.

    لكل امة من الامم او دين من الاديان دستور للعامل بين البشر فيما بينهم وقد افاض الحبيب عليه افضل الصلاة والسلام في تبيان اسس تعامل الرجل مع زوجه/زوجته بما يجلب لهما خير الدنيا وسعادتهما فيها وفلاحهما في الاخرة(لاتباعهما تعاليم الرسول عليه افضل الصلاة والسلام) ووضع معيارا لنقيس به انفسنا لنعرف مدى التزامنا بهديه عليه افضل الصلاة والسلام ….
    اقرأمعي قول القائل : أخي الزوج المبارك ..
    أتدري من زوجتك ؟. إنها فراشك وموضع سرك ، وأسيرة بيتك ، إنها موطن المودة والرحمة التي قال الله عنها ” وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجاً لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةًَ ” إنها موضع قضاء وطرك وإعفاف نفسك ، إنها طاهية طعامك وكانسة منزلك ، ومنظفة ملابسك ، ومرتبة حالك ، ومربية أولادك ، فهل أدركت يا ترى كل هذه الأبعاد ؟ إن كثيرا من الأزواج لم يعد يأبه بزوجته فلم يتق الله في أهله ، ولم يرع العهود التي بينه وبين زوجه ، فرويدا .. رويدا .. ورفقا رفقا بزوجاتكم ، ومزيدا مزيدا من حسن التعامل ، ولطف العشرة ، ودماثة الخلق معهن .
    إني أخاطبك ، وأنادي فيك رجولتك قبل عقلك ، أخاطبك وأناديك بخطاب رسولك صلى الله عليه وسلم يوم أن قال : رفقا .. رفقا .. ألم تتأمل قول رسولك صلى الله عليه وسلم ” استوصوا بالنساء خيرا ” ألم تفقه قوله عليه الصلاة والسلام ” خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي ” ألم تهزك كلماته الجميلة وهو ينادي الرجال ” خياركم خياركم لنسائهم ” وقوله ” إن من أكمل المؤمنين إيمانا أحسنهم خلقا وألطفهم بأهله ” ألم تقرع أذنيك وصيته صلى الله عليه وسلم بالنساء في حجة الوداع وهو يقول أمام الآلاف من الرجال ” اتقوا الله في النساء فإنكم أخذتموهن بأمان الله واستحللتم فروجهن بكلمة الله ” ويقول ” استوصوا بالنساء خيرا فإن المرأة خلقت من ضلع أعوج وإن أعوج شيء في الضلع أعلاه فإذا ذهبت تقيمُه كسرت ، وإذا تركته لم يزل أعوج ، فاستوصوا بالنساء خيرا ”
    انظر هل تجد نفسك من الرجال الاخيار؟ كيف؟ اعرض نفسك علي القانون المحمدي (خيركم خيركم لاهله وانا خيركم لاهله).. هل خيرك واصل لزوجتك؟ ليس الخير هو فقط الطعام والشراب بل الخير يشمل قبل ذلك الكلمة الطيبة والنظرة الحانية والهمسة الدافئة والابتسامة النابعة من القلب… لا تقل لي كرامتي كرجل لا تسمح لي فانت لست باكرم من خير الخلق.. لاتقل لي انا رجل وفي مجتمعي لا استطيع ذلك واقول لك انت لست (بارجل من خير الخلق)… لا تقل لي انا مشغول في اعمالي فانت لست باكثر شغلا وهماً من خير البرية فقد كان عليه الصلاة والسلام مشغولا ببناء دولة وبناء امة وحضارة وفلسفة (وانت اخي مشغول باعمالك الخاصة!) ….
    قال صلى الله عليه وسلم: “اتقوا الله في النساء، فإنهن عوان عندكم أخذتموهن بأمانة الله، واستحللتم فروجهن بكلمة الله، ولهن عليكم رزقهن وكسوتهن”.
    بل جعل النبي صلى الله عليه وسلم الإنفاق عليها من أفضل النفقات، قال صلى الله عليه وسلم: “دينار أنفقته في سبيل الله، ودينار أنفقته في رقبة، ودينار تصدقت به على مسكين، ودينار أنفقته على أهلك، أعظمها الذي أنفقته على أهلك”.
    وحث الإسلام على التودد إلى المرأة وتحمل ما قد يصدر منها من أذى، وحفظ معروفها، قال صلى الله عليه وسلم: “لا يفرك مؤمن مؤمنة، إن كره منها خلقاً رضي منها خلقاً آخر”
    تخيل معي امراة تعيش مكرمة معززة في بيت ابيها تأتي انت اخي الفاضل تطلبها لتعيش معك في دار غير الدار التي نشأت فيها ووسط اناس غير الذين ألفتهم لتقوم لك برعاية شئون بيتك والقيام علي شئون حياتك كلها الا تستحق منك التكريم؟ تستحق واكثر وصدق الصادق المصدوق عليه افضل الصلاة واتم السلام حين قال( ما اكرمهن الا كريم وما اهانهن الا لئيم) فانظر هل انت من اللئام الذين ينضحون ليماً وابئس بها من صفة ذميمة لا تليق بك يا ايها الفاضل! ام انك من الذين يقال لهم اهل الكرم ومن الذين ان شاء الله يفوزون برفقة الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم … انظر لنفسك ما يليق بالرجال واهل العزم وكبار النفوس والزم ذلك وابعد نفسك من المواضع الدنيئة لتسلم دنياك واخرتك!
    يقيني اننا لو اتبعنا سنة نبينا عليه افضل الصلاة واتم السلام لعشنا في هناء وحبور وتجنبنا ما يعكر صفو الحياة الزوجية وابتعدنا عن المزالق الحرجة … واكثر ما يثير الغرابة والسؤال عندي اننا نرتبط في زيجاتنا بسنة الحبيب وعليها ولكننا في ممارستنا اليومية فنحن بعيدون منها وفيها خلاصنا وسعادتنا دنيا واخرى ان شاء الله.
    كان من اخر وصايا الرسول عليه افضل الصلاة واتم السلام في حجة الوداع وفي اخر خطبه قبل الانتقال للرفيق الاعلى ان استوصوا بالنساء خيرا … ووصايا الرسول عليه افضل الصلاة واتم السلام فيها النجاح والفلاح دنيا واخرة وعدم الالتزام بها فيه الخسران ومحق البركة كثرة المشاكل والقلق والمتاعب.

    **منوِّر يا شيخ الكناني ولولا انني قد وعدت افليقا (كان نطيت وغيرت رأي وسحبت المشاركة … فاذا حضر الماء لم يجزئ التيمم) .. عودا حميدا واستعير من الفاضل العم السلاوي سؤاله التقليدي: اين موقعك الجغرافي الان؟وارقامك هل تغيرت؟ التحية لك وللاسرة الكريمة.

  38. البشاوى كتب:

    الشيخ صالح
    جزيت عنا خير الجزاء أبنت فذكًرت وأفصحت فأوضحت وربنا يهدى الجدد والقدامى

  39. نيام كتب:

    كناني:
    دخلت اقول صباح الخير .. ياخي ما تطول مننا .. كل قلم له اريج و كل سن لها تجربتها..
    سلامة الاخ بشار..متعه الله بالصحة و العافية..
    صالح:
    زادك الله علما و متعنا بصحبتك..

  40. محنك كتب:

    الاخ افليقا
    الاخوة الكرام الذين علقوا وساهموا بما عندهم من راى

    قرأنا واستفدنا فلكم الشكر

    توقيع بالحضور منذ ان كتب هذا البوست حينا بحين ولا عطر بعد عروس

  41. aflaiga كتب:

    شباب : نشكر لكم تداخلكم فى البوست ورقيكم فى الطرح ونشكر للدكتور الورع صالح ان سقف البوست بسقفه دينيه واضحه وصريحه لا لبس فيها ..
    يعنى ممكن نلخص ونقول عشان البوست يكون ادى رسالتو المقصود منها وما يكون بوست للحنك فقط .. نقول شنو ؟؟ واحد يلخص لينا ويسقف البوست ده ..

  42. د.ياسين شمباتى كتب:

    كنانى…سلامات يا زول يا رايع..ليك وحشة والله..

    بنت النوبة..مرحبا بك هنا وهناك…

    افليقا..السقف جرو من فوق بس_بوست د.صالح_

  43. علي سنكل كتب:

    د. صالح سلام عليكم . . أيها الفقيه المتواضع
    دي مداخله مركزه تركيز مقال بحالو . . نشكرك عليها جزيل الشكر . .
    لكن لم تعرج لي على كلام المصطفى (ص) ” عطفهن بكاء وبرهن سرقه ” ولا على ” لو كنت آمراً أحداً أن يسجد لأحد لأمرت المرأة أن تسجد لزوجها “.

    أي عقد علاقة بين طرفين لابد وأن يكون فيه ” تولورانس ” يا مولانا صالح ، ولكن لماذا يكون سعيد هو المسؤول عن هذا ” التولورانس” وعواطف لا ؟
    قاعده بس ناقد أدبي !
    يقوم سعيد بكافة واجباته ويجري جري الوحوش عشان يوفر احتياجات البيت ، وهي تنتقد نوعية الأداء بتاع سعيد ، ونحن نعرف احتياجات البيت الأمازوني من أكل وشرب و ملبس وعلاج ومواصلات وجمره ومحليات وخلافه.
    تريد عواطف أن تكون شريكا؟ مرجباً
    كل شريك يدفع الشير بتاعو.

    ولك كل الود يا دوك.

  44. salih كتب:

    الاكارم
    سلام

    العم د.علي سنكل
    تحية

    في النسخ الموجودة عندي من السلسلة الصحيحة للالباني والسلاسل الاخرى لم اجد (عطفهن بكاء وبرهن سرقه ) .. هل هو من غريب الحديث؟ ولو عندك المصدر فلا تبخل علينا به.. زادك الله علما ورفعة..

    اما الاخر( لو كنت آمراً أحداً أن يسجد لأحد لأمرت المرأة أن تسجد لزوجها “) فقد رأيت انه – ونحن بصد الزود عن العواطفات – يمكن تاجيله لحين ورود الموضوع الاخر المقابل (الزود عن السعيدين).

    قصدت ان اعطي العواطفات جزء من الحقوق المهضومة وهن في مجتمعاتنا العربية والاسلامية بصورة عامة مهضومات الحقوق(برغم انها- اى الحقوق – مذكورة في تعاليم ديننا وسنة نبينا عليه افضل الصلاة والسلام) ولا يخفى علي الجميع ان غمط الاخرين حقوقهم والظلم من صفات المجتمعات المتخلفة..

    ——————————————-

    ((تريد عواطف أن تكون شريكا؟ مرجباً
    كل شريك يدفع الشير بتاعو.))

    اوافقك الرأى كل شريك يدفع الشيرنق بتاعوا ..فقط بما يتناسب ومؤهلاته الاجتماعية, البدنية, النفسية والذهنية حتى نكون منصفين فليس من العدل ان نطلب من طرف فوق ما هو/هى مخلوق له..
    لك تحياتي وودي والموضوع طويل والحديث فيه اطول وممتع وحتى لا يمل الاخرون فاكتفي بما قيل والعرب كانت تقول خير الكلام ما قل ودل وجل ولم يمل …

    **طبعا حديث الحبيب المصطفي صلى الله عليه وسلم مهما طال فلا يمل بل فيه الراحة والعلم والحكمة والكثير.

  45. حاج أحمد السلاوى كتب:

    الأخ الكنانى ..حيّاك الله ..
    طولت الغيبة بالحيل ..مطلوب منك تقديم إستيضاح لمعالى مقام الأدمنيستريتر عن سبب الغياب الطويل لكى تتجنب العقوبات ( الغير جنائية )..
    نأمل أن تكون عودة نهائية ( مش خروج بلا عودة ) للمشاركة إخوانك وابنائك ..نرجو ذلك مع خالص تحاياى لك وللجميع .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s