و أنا ماشي قمت 2

Posted: الخميس,30 يوليو, 2009 by عزت in اخرى

طبعا أفليقا الأسبوع الفات كلو ما مشى، قمت أنا مشيت بداله فلقيت مجموعة من الشباب الأولاد في احدى الأركان تحت ضل شجرة و لابسين آخر صيحات الموضة من تي شيرتات “أديني حقنة” و واحدين لابسين قمصان كبيرة وواسعة مفتوحة لحد النص و واحد “داقي  سيستم” و شعور مفلفلة “بالجل” و كلهم كانوا بيعاينوا في اتجاه واحد …. قمت عاينت معاهم ….”نظرة واحدة بس” وحاتكم…

 

لقيتا ماشة “كج.. كج..” فنظرت مجددا نحو الأولاد الذين تابعوها بعيونهم و رؤوسهم زي مروحة التربيزة و الا زي البيتفرجوا في تنس “يهوا بي هنا ومرة بي هناك” ثم قاموا شاغلوها بطريقة فظة ليس فيها أي فن و يبدو أن ذلك لم يترك أثرا  … فهل يا ترى جمالها المفرط و مشيتها الواثقةو اعتداها بنفسها ما جغلها تفتح ليهم و لا تعبرهم أم أن الطريقة ما ملعوبة و حلوة فتذكرت ناس زمان و طريقتهم الرصينة و الفكهة كما تذكرت ناس زمان شديد و طبعن نوع البنات الكاسيات العاريات ديل كانوا مافي و لكن كان لقوا طرف توب في حفلة و الا واحدة مارقة تدفق الموية لعالجوها ببيوت ممن الشعر من اللي هم ….و تذكرت الحبيبين و طريقة مشاعلاتم و التي  ربما ابتسمت لها و ربما قالت ليهم “بِس” و في قرارة نفسها الرضى من ذلك التعبير حيث أسرت الى احداهن أن “المشاغلة” كالثيرمومتر” تقيس بها الفتاة جمالها و تأثيره على المجتمع فلا ضير من ملاحظة ذكية و طريفة تشعرها بالرضى…… فتذكرت أولاد “بمبا و طريقة البعض منهم اللطيفة في التعبير فأقلها كان واحد قال:

 

يا أرض احفظي ما عليك…

 h12_1207

و بالطبع طرقت اذني و أنا ماشي بعض عبارات الغزل الطريفة التي أعجبتني خالس خالس و ما زلت أذكر احداها و أنا أستاذ ماشي على المحاضرة فسمعت ولدا يعلق مع زميلته:

–         ضعفت كدا مالك يا فلانة

–         ما بعد ما فتحت لي…

 

و الا فريد الأطرش و هو دكتور أسنان في فيلم و البت فاتحة سنونها في كرسي العيادة قائلا:

– انت لازمك جواهرجي أنا شايف صفين لولي

 

فوددت لو لم يتم الفتح و اسمتع الشباب ببرائتهم و علاقاتهم البريئة الخالية من كل العقد و صار الأولاد حامين الحمى و البنات آمنات من خوف… فقد كانت هناك زمان اتفاقات غير مكتوبة يصون الفتى جارته و يغير على زميلته و يبتسم ببراءة لها و يختار له أهلة لما الكلام يدخل الحوش…….

Advertisements
تعليقات
  1. ياسين شمباتى كتب:

    حبيبنا المرطب..سلام..طبعا قادى سيستم وادينى حقنى بقت عادية جدا,فى حاجات افظع,زى دردقنى فى النجيلة!! معقولة بس!!! ولا اسامى الخلايجة الله لا وراك ليها..
    بعدين حليل زمن صون الجارة وبت الفريق,اصلا الموضوع دا انتهى من قاموا غنوا(يا احلى جارة) و(جارتنا وبت حارتنا وبنريدها),مع انو انا شايف انو دا برضو تعبير شفيف عفيف الى حد ما,فهو صرح بحبها ولكنه شبب بها امام الملأ..

  2. يا حليلك يا أم عصمت سافرتى بى جاى والبلد خربت بى وراك

  3. bakriMusa كتب:

    ابوعصمت
    الفين سلام

    ظاهرة معاكسة البنات ظاهرة غير جميله ينم عن عدم تربية في المقام الاول والفراغ الذي يعيشه الشباب في المقام الثاني ما عندهم لا شغله ولا مشغله غير الجلوس تحت الاشجار فوق اللساتك ومتابعة الغادية والرايحه ..
    كما ان بعض اقول (بعض) سلوكيات البنات تشجع مثل هؤلاء الشباب في التمادي في نهج هذا السلوك المرفوض شرعا وعرفا ..وتبلغ الوقاحه بالبعض التجرؤ حتى علي المهذبه في سلوكها ومشيتها وملبسها ..الا يستحي هؤلاء ..اليس من بينهم من لديه اخوات او امهات ..!!!!
    ــــــــــــــــــــــــــ

    من الطرائف:ـ

    واحد من اخوانا الجنوبيين لقي بنتين ماشات قعد يشاغل فيهن
    وويين .. وويين .. يا اللي في النووث (النوص )!!!!

  4. نيام كتب:

    عزت المرطب:
    وانت الاولاد ديل لقيتهم صاحين ..عجيبة!!!اول مرة القا لي اولاد صاحين بالنهار!!!
    بكري موسي:
    وهـ انتا يا في ترف ..

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s