يحق لمصر أن تحتقرنا كمان وكمان

Posted: الأربعاء,20 يناير, 2010 by ودالزبير in اخرى

من خلال ما أخطه هنا لا يمكن لشخص أن يزايد لحبي لمصر وهو حب لا يفوقه إلا حبي لوطني وإعتزازي بسودانيتي كلكم تابعتم ما جرى بعد مباره مصر والجزائر والرد الحاسم من كل أفراد الشعب السوداني سواء في الإعلام أو المنتديات عل الأكاذيب والإدعاءت المصريه حتى صدر توجيه القياده المصريه لصبيه الإعلام عندهم أمثال إبراهيم حجازي وخالد الغندور وعمرو أديب وأنصفاف الفنانين كمحمدفؤاد والكاسيات العايات كهاله صدقي أن يكفوا عن العبث الذي يقوموا بها وبالفعل إنقلبت لهجتهم ميه وثمانين درجه حتى هنا وهذا هو الأمر الطبيعي لكن بعد ذلك خرج علينا المدعو يوسف السماني مدير ومالك الإذاعه الرياضيه بفريه عجيبه قرر سيادته أن يكون وفد من الإعلاميين السودانيين للسفر لتنقيه الأجواء تخيلوا أن يذهب الضحيه للقاتل للإعتذار .. ثار في جه هذا الإقتراح الكثير من شرفاء الصحفيين السودانيين وكتبوا الكثير حتى سمي الوفد بوفد الذله والمهانه لكن رغم كل الإعتراضات سافر الوفد لمصر بعد أن كتب بعض أفراده في الصحف إنهم ذاهبون لتوضيد العلاقت مع مصر ولا علاقه لهم بما تم في تلك المباره لكن حبل الكذب دائمااً قصير فقد جاءت الأخبار اليوم وهي تتحدث عن لقائتهم مع مسعولين مصريين لترطيب الأجواء تخيلوا إن في الوفد دكتور تيتاوي الذي لاقى معارضه كبيره داخل الإتحاد بإعتباره رئيساً لإتحاد الصحفيين لكنه أقنعهم إنهمسافر بصفته الشخصيه لتأتي الأنباء بإنه يعامل على إنه رئيس الوفد كما ضم الوفد مصطفى أبو العزائم رئيس تحرير آخر لحظه والصحفيين الرياضيين محمد أحمد دسوقي وميرغني أبوشنب بلإضافه لصاحب الفكره النتنه يوسف السماني وهناك أسماء آخرى من هواه الأسفار …..

للمصريين مثل يقول ( تشتمني في حاره وتعتذرلي في زقاق) وحتى هذا الآن غير متوفر فقد شتمنا على الهواء وسافر بنو جلدتنا ليعتذروا لمن شتمنا

أنني أتبرأ من هذا الوفد المشبوه وأدعوكم أخوتي لتسمعوهم أصواتكم في كل المنابر التي تكتبوا بها حتى يعرفوا إنهم لا يمثلون إلا أنفسهم

Advertisements
تعليقات
  1. محنك كتب:

    اننى اتبرا من هذا الوفد ولو سافر كوفد رسمى فيجب مقاضاتهم … وعلى وزارة الاعلام ان تشوف شغلها

    ومصر دى حبنا ليها توقف منذ وصول الرئيس الحالى للحكم اذ هو دائما يقدم مصالحه الخاصة ومصلحة حزبه على مصالح الدولة نفسها ومصالح الامة العربية والاسلامية

    الخزى والعار مستمر هناك حتى بناء جدار بين بلاد بيت المقدس وبلاد الازهر وبمباركة من شيخ ( ميته وتطير ) ..

    يجب ان نقتنع بنهاية دور مصر وكبر مصر وعزة مصر وكراماتها منذ امد بعيد ولا ينفع النفخ فى الرماد

    ان حصاد ومساهمة مصر ياتى عكسيا فى القضايا العربية والاسلامية …. ولو ارتبط الامر بالسودان فهو اسوا … هل لة احتل السودان مترا من مصر سيزورنا وفدا صحفيا

    كان الاجدر بهم ان يشترطوا الانسحاب من حلايب قبل الذهاب … وهل ذكر الوفد موضوع حلايب

    مصر اصبحت عدوا ظاهرا بعد ان كانت مستترا تجاهر بعداوتها ويجب ان تعامل كذلك ولكن باسلوبهم

    دقانى بكا وسبقنى اشتكا

    يعنى يا د تيتاوى ماشيين تقولوا ايه ضربتونا اهنتونا وها نحن نوافق على الاهانات القادمة
    بئس هذا الوفد من وفد

  2. ودالزبير كتب:

    محنك

    أصبت يأخي بئس هو الوفد وقبح الله وجوهم

    يأخي في صحيفه الدستور المصريه ظهر كاركتير لمن المريخ كان بيفاوض في الحضري ويظهر فيهو الحضري بيدهن جسمه ببوهيه سوداء وأكياس دولارات مرميه تحت رجله يعني في سبيل القروش الود داير يبقي أسود ولحدي هسه مافي مصري إعتذر عن الرسم العنصري ده عشان كده نحن نستاهل مادام رئيس إتحاد الصحفيين ما بيكونعارف زاتو موقع صحيفه الدستور دي في الشبكه العنكبوتيه قاعد وين

  3. حاج أحمد السلاوى كتب:

    أخونا الشفيف شكسبير ..على أى شىء يعتذرون ؟
    فعلاً إنه وفد لا يمثل إلا نفسه ويجب تقديم هؤلاء المتهالكين المتملقين للمحاكة الفورية واصدار حكم مسبق بحرمانهم من العمل الصحفى مدى الحياة ..فهم اصحاب مصالح شخصية فقط لا غير ..
    بئس الوفد وبئس الزيارة ..
    وقديماً قيل الإختشوا ماتو ..

  4. التلب كتب:

    سلام للكل
    أدناه جانب من مقال مصطفى أبوالعزائم رئيس تحرير صحيفة (آخر لحظة) و أحد أعضاء الوفد. بالله يا ود الزبير و محنك و حاج السلاوي الكلام بتاع الزول ده مش بيعمل وجع قلب بالذات الجزئية الأخيرة من المقال. أعتقد جازما أننا في حوجة ماسة لدروس مكثفة في التربية الوطنية لانو في الآونة الأخيرة كثرت علينا الضربات و للأسف من أبناء هذا البلد.
    نخليكم مع المقال البرفع الضغط ده !!!
    **********************************************
    شنّ بعض الزملاء حملة شعواء على كل المشاركين في رحلة إلى مصر الشقيقة بدعوة من الهيئة العامة للاستعلامات فيها، التابعة لوزارة الإعلام المصرية، بعد أن هدأت النفوس قليلاً إثر حملة ظالمة، شنتها بعض الفضائيات المصرية على بلادنا عقب فوز الفريق الجزائري على نظيره المصري، رد عليها الإعلام السوداني والصحافة في الخرطوم بحملة أكثر شراسة، وأدى كل ذلك إلى تدخل القيادتين في البلدين الشقيقين لوقف المهزلة، وجرى اعتذار رسمي من قبل المسؤولين المصريين عن ترهات الأبواق الجوفاء، والبوم الأخرق الذي كان ينعق على بعض الفضائيات، واستقبل مسؤولون مصريون كبار سفيرنا في القاهرة الفريق أول عبد الرحمن سر الختم، ونقلوا له حرص الرئيس مبارك على العلاقة بين بلدينا، ثم أجرى وزير الإعلام المصري الأستاذ أنس الفقي اتصالات هاتفية مع نظيره في السودان الأستاذ الزهاوي إبراهيم مالك، واتفقا على تفعيل وتحريك الإعلام لصالح العلاقة بين الشعبين، حتى لا يحدث مثلما حدث بعدالمباراة الشهيرة، وتقرر – وأنا أعلم ذلك تماماً – أن يقوم وفد صحفي وإعلامي يضم قيادات العمل في الأجهزة والصحف بزيارة إلى مصر في الثامن عشر من يناير الجاري لمدة ثلاثة أيام، على أن يقوم وفد صحفي مصري بالمقابل بزيارة السودان في نفس الفترة أو تحديداً في العشرين من يناير لذات الغرض ليكون وفد هنا وآخر هناك.

    لا أعرف لماذا غابت كل هذه الحقائق على من أخذوا يفتحون نيراهم في الصحف – خاصة الرياضية – على هذه الرحلة وتلك الدعوة، وهي أمر متفق عليه بين قيادتي العمل الإعلامي في الخرطوم والقاهرة.. ولا أعرف سبباً لتركيز الهجوم على شخص واحد ، بزعم أنه وراء هذه الدعوة وأعني الأستاذ يوسف السماني مدير الإذاعة الرياضية، وهو حسب علمي مدعو مثله مثل الآخرين، وأنا أحسن الظن بزملائي في الصحافة الرياضية، حيث كانت الحقائق غائبة عنهم.

    وبالنسبة لزيارة مصر التي دعيت لها مع ثمانية عشر من زملائي في مختلف الصحف والأجهزة الإعلامية فإنني لم أرفضها .. لأنني أحب مصر، ولأنني أقدر حجم الضرر الذي يمكن أن يقع على بلدينا إذا انسقنا وراء الانفعالات المدمرة، ولأنني حريص على العلاقة بين شعب وادي النيل الواحد في الشمال والجنوب.

    سألني معدّ ومقدم برامج جزائري سجل معي حلقة تلفزيونية قبل أسابيع قليلة بحضور السيد القائم بالأعمال الجزائري ومجموعة فريق عمله الفني، سألني عن أي فريق أشجع.. مصر أم الجزائر (؟).. لم أتلفت.. قلت له: (مصر).

    ماذا أفعل؟ فأنا أحب مصر ولي فيها قربى وصلات وصداقات وعلاقات، وأنا في هذا شأني شأن كل من قال بما قالت به ليلى مراد: (أنا قلبي دليلي).

  5. حاج أحمد السلاوى كتب:

    أخونا محنك ثرو شكسبير ..
    يعلم الله أن جميع السودانيين يحبون الجارة مصر لاكين لامن المسألة تبقا فيها حقارة تتغير الأمور والناس بتقيف الف احمر ..وكلنا يعلم أنهم يعاملوننا كمواطنين درجة تانية وأنهم أوصياء علينا ولكننا بحكم الجيرة نتغاضى عن أشياء كثيرة ..وحتى الإخوة المصريين الذين يعملون معنا فى دول الخليج نحس منهم نفس المعاملة الدونية ولكننى ( ليس فخراً ولا تزكية لنفسى ) واقف ليهم بالمرصاد فى كل صغيرة وكبيرة.. حتى صاروا يعملون لنا ألف حساب فى تعاملهم معنا ..كل شى ولا الحقارة … من أولاد بمبا … كشر .

  6. مستر راعى كتب:

    نهاركم سعيد وان شاء الله جو الخرطوم يكون كويس زى امس وياريت الجويفضل على طول كده مغيم وظريف عشان نقدر نشتغل
    ياجماعه المصريين ديل حقارتهم معانا ما من اليوم من زمان بس احنا ما كنا شايفنهم او غاضين عنهم البصر لو جينا للحق,,, حق وادى حلفا مشى وين شيكات سياحيه ولا شى تانى
    ده كله كوم لكن العملوه هنا كان عيب عليهم وعجبنى انه غلبوهم وماكنت مشجعهم نهائى ,,,والله الشعب المصرى ده شعب مطحون ومغلوب على امره وبتفشوا فينا احنا لكن على منو
    بعدين ناسنا الماعندهم موضوع يعتذروا لشنو الخطأ بدا من وين والله الا دايرين ليهم فسحه بهناك وتغيير جو ليس الا
    لكن على قول بتاع طاش مفروض يحشوا ليهم رجولهم حش قبل مايسافروا —–بالله الجماعه ديل فاضين قدر ده طيب مايفاوضوا لينا ناس الحركه ولا ناس دارفور ما اخير ليهم ولا ديك مناطق شده
    مصر دى لا شقيقه ولا غيره نفيناها نهائى
    هم لاقيننا وين بندخل ليهم قروش من سفرنا ليهم وتصدير البهايم وانا من وقتها وقفت اصدر ليهم ولا حميل ديل مابستاهلوا –دحين يجينى ضيف واضيفه ويشتمنى وهو مارق تانى لو بقى قبله مابصلى عليه
    معليش اصلوا احنا بنريد المذله والمهانه
    كسرة:
    بلد مافيها تمساح يقدل فيها الورل

  7. معليش – انحنا – بنتبهدل.

  8. محنك كتب:

    الاخ السلاوى
    الجني دا انا واقف ليه بالمرصاد ومعظم الاشتغلو معاى ثبتت حراميتهم وفيهم من مفتوح فيه بلاغ

    ديل الواحد ممكن يبيع امه بفلوس

    ونحن اهل الكرم والمبادئ والتربية والاخلاق نمشى ليهم بعد دا كلو

    ناس تيتاوى ديل عايزين مصر تحتل السودان اصلوا من دنقلا …. ونصفق ليهم

  9. محنك كتب:

    يا ابن ابو العزائم
    انت ووالدك عليه الرحمه اكثر من اشتغل مع المصريين … وتعرفونهم جيدا لو كان شخص آخر لعذرناه لان والدك كان فى اذاعة وادى النيل على ما اذكر المصرى يلقاك فيقول لك يا ابن النيله

    طيب انس الفقى ليه ما بدا هو لانه ظلموا السودان وبدا الوفد المصرى بالزيارة …. ومن ثم نرد لهم الزيارة … عذركم اقبح من ذنبكم ..ز
    طيب اهو انتو مشيتو فلننتظر الوفد المصرى الذى سياتى بصفة شخصية …

    هل العلاقات الدولية لعب اشخاص ( ولولا انكم كبار لقت لعب عيال )
    ولكن العتب على السودان وحكومته الذى كل من هب ودب مثله ولم يحاسب او يعاقب … اين الامن الوطنى والامن الاعلام الخارجى

    سنسمع غدا بان معيط وزعيط يمثلون السودان فى دولة بهبهونيا ….

    ان لم نسمع باعتقالهم والتحقيق معهم عند العودة …. فقد هانت الزلابية

  10. الأخ مخير والصحبة الكريمة
    علاقتنا مع المصريين علاقة أزلية ونحن بنحبهم مما قمنا
    سمحنا ليهم باغراق حلفاوشردنا اهلنا عشان يبنوا السد
    حاربنا معاهم اسرائيل ولما السادات مشى كامب ديفيد كنا الدولة العربية الوحيدة الوقفنا معاهم.
    ياخي انحنا بنحبهم شديد لكن للاسف حب من طرف واحد.
    الناس ديل بيحتقرونا بصورة غريبة حتى بعد القدمنا ليهم .
    ديل اتخصصوا فيناوفي الاساءة إلينا من دون خلق الله بصورة غريبة
    ناس تيتاوي عشان مصالحهم الشخصية عشان شقة يبيعوا كرامتهم والمصيبة هم ما ببيعوا كرامتهم بس …. ديل ببيعوا كرامة السودان البلدالقامة
    والله أنا أشفق على أولاد الناس ديل
    لما يسمعوا تعليقات السودانيين على أبهاتهم

  11. سبحان الله ياخى اتقوا الفتنه
    كل ذا كره لمصر
    الله يحفظ مصر ويعيد ليها المجد
    ولا يشمت فيها احد
    وربنا بيجازى كل حد على قدر نيته
    وياخى حتى اذا احنا غلطانين خيركم من يبدا بالسلام
    ولا ماتحب تكون خير الناس

  12. مُخير كتب:

    الأخ ود الزبير
    الأخوان والحبان
    السلام عليكم وصباح الخير
    يا أخي أتفق مع الشباب فيما ذكروه بأن هؤلاء لا يمثلوا إلا أنفسهم وممارسات مثل هذه من شأنها أن تأتي بنتائج عكسية، بمعنى أن تزيد الطين بلة، فأنا شخصياً كنت أغالط نفسي وأقرأ ما تكتبه هدى الحسيني وأماني الطويل وغيرهم من الكتاب المصريين الذين أعتذروا مراراً للسودان من شطحات بعض الإعلاميين غير المهنيين من المصريين، لكن مثل هذه التصرفات تفتح الجرح مُجدداً، فلم نبلغ بعد هذه الدرجة من الهوان وإن كنا في الطريق إليها طالما على رأس المؤسسات من هم على هذه الشاكلة. ومن شعر الإمام علي رضي الله عنه “وما المرء إلا حيث يجعل نفسه = فكن طالباً في الناس أعلى المراتـب” لدي أصدقاء كثر من الأخوة المصريين الذين يحترمون السودان ولا يسيئون إليه، ولكن مثل هذا التصرف قد يؤثر على نظرتهم لنا، فلا يجب أن نغلو في الزعل ولكن الإحترام كل الإحترام لمن إعتذر من الأخوة المصريين، والخزي والعار للذين تدفعهم مصالحهم الشخصية الضيقة للإساءة لشعب بأسره . وشكراً لإدخالنا في الصورة فنحن غير متابعين بدقة لما يحدث في الداخل.

  13. مشاكل كتب:

    سلامز

    كفاية انو سمي بوفد الذلة و المهانة

    وفد ارتضى لنفسه ان يسافر متبوعا بلعنات الشعب السوداني الأبيي … فليذهب لي الجحيم

  14. مشاكل كتب:

    من يهن يسهل الهوان عليه

  15. Wad Al Mahdi كتب:

    يا اخوانا اهلنا زمان قالوا (من جرب المجرب حلت به الندامة) وانحنا لحدي الان قاعديين نجرب في المصريين والتدامة حالة بينا من راسنا لاخمص قدمنا- وبرضوا قالوا (العاقل من اتعظ بغيره) والجاهل الا بشوف في نفسة وانحنا شفنا في غيرنا وشفنا في نفسنا لحدي ما الشوف كمل وما عارف راجيين شنو – ( كان خاتنها لليوم الاسود -اليوم الاسود جا وفات) بس نقول شنو في الناس الماعاقلة ولا جاهلة ديل – حسبنا الله ونعم الوكيل فيهم وفي المصريين – واذا ما عارفين احسن يرجعوا لما قالة عمرو بن العاص في بتاعيين القرود ديل (يجمعهم الطبل وتفرقهم العصا والعصا لمن عصي)
    ()

  16. Wad Al Mahdi كتب:

    يا ود الزبير طولنا منك ومن اللمة السمحة (من رمضان والله مدة طويلة)
    اما من سافر في الوفد البئيس فلا اقول فيهم الا كما قيل في المنافقين (من كان هجرته الي الله ورسوله فهجرته الي الله ورسولة ومن كان هجرتة الي دنيا يصيبها او امرءاة ينكحها فهجرته الي ما هاجر اليه) فهؤلا سفرتهم الي ما سافروا الية لان السودان في غني عن اي اعتذار لمصر او توضيد علاقات (كل من شارك في الوفد يعتبر لاعب صالح ورقو)
    يا ود الزبير حقو ترفد كل العمالة العندك نكاية في اولاد بمبه (دا طبعا كلام غير جاد وانما سيدي بيه) وعش رجبا تري عجبا
    والسلام

  17. حاج أحمد السلاوى كتب:

    الأخ فارس ..لك خالص التحية ..
    ومرحب بيك ضيفاً عزيزاً فى هذا المنتدى الذى دخلت فيه بمحض إرادتك أو ربما إستفزتك مداخلات الإخوة السودانيين وتعليقاتهم على زيارة الوفد الذى قام بزيارة مصر أم الدنيا خلال الأسابيع الماضية ( لاأدرى بالضبط متى تمت الزيارة ) ..
    وعليه قبل أن ندخل معك فى مناقشةالموضوع الذى أثار حفيظتك أرجو وأطلب منك نيابة عن إدارة الموقع أن تعرفنا بنفسك أولاً وتحدد لنا موقعك الجغرافى لأننا لا نستطيع أن نتحاور مع شخصية لا نعرفها وغير واضحة المعالم بالنسبة لنا..
    ونشكرك على مداخلتك أعلاه ..وعلى إستعداد للمحاورة وإبداء الرأى وتقبل الرأى الآخر بكل أريحية .

  18. الحبيب ود الزبير والاخوة المواصلين السلام عليكم ….. كنت قد استنكرت الزيارة لكنى عندما قرأت أسماء أعضاء الوفد زال عجبى فمن ذكرت لا اسميهم وفد ولا ممثلين للصحافة السودانية ولكل منهم موقف يؤهله للقيام بهذه الاهانة المذلة ….
    الأخ فارس : الف مرحب بيك .. بس لو كل مرة تهينى وتحتقرنى بعدها تجى تقول لى معليش خليك خير منى مابقبلها خاصة لو عملت (الدرب ساكاكة) وكفاية استهزاء … وانا شخصيا مابكره مصر لكن بموت فى وعشان السودان.

  19. ودالزبير كتب:

    عمنا السلاوي

    فارس هو مدون مصري لديه مدونه على مكتوب فيها لعض الملومات عنه ومن ضمنها إنو من مواليد 1987

    وبالضغط على إسمه الظاهر فوق ممكن تمشي مدونته أو أضغط هنا http://faris1.maktoobblog.com/

    التركي ومخير ومحنك وكل المارين بهنا

    نختم بالبيت البيقول

    من يهن يسهل الهوان عليه ما لجرح بميت إيلام

  20. حاج أحمد السلاوى كتب:

    أخونا شكسبير ..
    شكراً للمعلومات الأولية عن الأخ فارس المشارك الجديد ,قد توقعت أيضاً إنو يكون مصرى اللون والهوية ولكننى أحببت أن أتأكد أولاً من ذلك حتى نستطيع أن نتحاور معه من أرض صلبة ومعرفة مؤكدة إن كان يقبل الآراء المعارضة .. ولا زلت أرجو منه أن يتكرم وأن يقوم هو شخصياً بتعريف نفسه لنا .
    مرة أخرى أشكرك ودالزبير حتى تستغيث .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s