اثنين في واحد

Posted: الخميس,28 يناير, 2010 by عزت in اخرى

و أنا ناقص:……

كان يمشي مسرعا و الشرر يتطاير من عينيه و يتوكأ على عكاز “مضبب” و هو قاصدا منزل الأستاذ الذي يقع في الناحية الثانية من الحلة…. فقد كان الأستاذ في صبيحة ذلك اليوم قد احتد مع ولده أصلو باقي ولدو مهمل و لم يهتم بكراساته و لا دروسه فهو دائما في مؤخرة الفصل… و كمان جابت ليها لماضة و قلة أدب مما حدا باستاذه في لحظة الانفعال تلك أن يوبخ التلميد و يتعرض لسوء تربيته قائلا له:

“تعالوا لي انت و أبوك في البيت الساعة خمسة مسا عشان أعلمكم التربية”

فصادفه جارهم المسطول الممسوخ في الطريق و أستفسره لم يمشي بهذه الطريقة و هو يجر ولده خلفه ..

فأخبره على مضض….

فبدلا من أن يتلقى مساندة منه تبرر اندفاعه و الفتك بذلك الأستاذ الذي تجرأ و طال العيله بقولته تلك، ضحك المسطول و قال له: لاكين الساعة دابا أربعة…خمسة ماجات !!!!

لم يحكوا لنا ماذا فعل صاحبنا وقتها و هل أفرغ غضبه في ذلك المسطول أم ضحك هو أيضا و قفل راجعا… و لكن الشاهد أن الانفعال الشديد ربما ياتي بما لا يحمد عقباه و تجر الحكاية لي بوليس و الا مستشفى يكون المرؤ في غنى عنها خالس خالس و ما المظاليم في السجون أو في ضيافة المولى سبحانه و تعالى الا نتاج الشحن الزائد أو الانفعال الفجائي… و لكن في عرف البوليس يعرف من انفعل فجأة و شال اقرب حاجة بالقرب منه و علا بها هامة من أثاره، أخف جرما من ذلك الذي جرى البيت و مشى جاب السكين من المطبخ و شرب ليهو مويه في النص و قتل شخصا.. فالأول ربما يخرج منها لكين التاني دا راكب راكب حبل المشنقة….

عشان كدا من المهم التروي في تلك المواقف و تشغيل المخ و الحديث مع الذات فربما تحدثك نفسك بأن تترك الموضوع و تتناساه  و من المهم أيضا الحديث مع الآخرين فربما يزيلوا غشاوة من عينيك فيهدوك سواء السبيل و ربما انحرفوا بالقضية كذلك المسطول الذي قد يكون “جاري لحد دلوقت” خوفا من عصاة الرجال المضببة و في ذلك تنفيثا لذلك الرجل المنفعل و ربما يشعر بعد أن يأخذه التعب بأن يلعن ابليس و يقل انفعاله…

جايبنك يا عبد المعين:…

كثيرا ما تقع في مضب و تستحكم حلقاته حولك و يلوح لك في الأفق ما يشير بانفراجه و لكن تاني تتضيق و لنا في تلك المنحي أمثلة كثيرة ربما أوضحه من سنوات الانقاذ كمثلا لا يضاهيه مثلا “فمحمد أحمد” دائما في ضائقة…. يستخرج البترول فيظن أنه سوف يلبس العقال و يعتمد مبدأ الكفيل في تعامله مع العمالة الأجنبية فتسقط آماله و “يتلهله” زيادة ضنكا و غلاء جره عليه منصرفات استخراج و بيع البترول التي لا تجر عليه الا زيادة و ارتفاعا في تكلفة المعيشة…. و سيان كان  “بالأنقاذ” و الا “بالحركة” التي جاءت و استقبلناها استقبال الفاتحين عسى أن تزيل عنا سطوة الانقاذ و ترجع بعض الأمور الى نصابها و لكنا يبدو كنا مخطئين كخطأ تلك الفتاة الحسناء…

فقد قالوا عنها انها كانت في مشوار من “فريق” لي “فريق” بيناتم فسحة كبيرة و لما كانت الدنيا مغربية كانت تلف قوامها الجميل في ثوبها و تمشي مسرعة قبل أن يحل الظلام… ففي وسط الفسحة كان هناك بعض الشبان و الذين كانوا فيما يبدو في “الكاس” الثالث و ابتدأوا الدندنة فوقعت ليهم البت السمحة في جرح… “و قالوا ليها ما بنفكك الليلة الا ترقصي لينا”… فجعلت ترقص لهم طمعا في اطلاق سراحها فأعجبهم ذلك كثيرا و غنوا ليها جنس غنا لمن فتروها و لكنها استمرت في الرقيص حتى جن الليل عسى و لعل… فمن بعيد ظهر شبح في الأفق ظل يقترب منهم رويدا رويدا حتى تبين للشبان رجلا يحمل عصاة فولوا هاربين…..

حكت له الحسناء وسط دموعها “شفت يا عمي” الولاد ديل عملوا معايا شنو” و حكت له ما صار معها من الشبان و كيف أجبروها على الرقيص الليل كلو… و كان الرجل ينظر لها باعجاب طوال حديثها و قال لها لمن انتهت…

“شقي عمك الما شاف رقيصك”

Advertisements
تعليقات
  1. عبد المنعم كتب:

    موضوع جميل يا استاذ
    وكما قال الرسول صلى الله عليه وسلك ( ليس الشديد بالصرعة وانما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب .

    مع تحياتي

  2. ابكرون كتب:

    عزت وينك يا فرده مشتااااااقون وايم الله :
    كان يا دوك يبرد ويرجي 5 لنت تجي …..طلع المسطول اوعي منه في حالة غضبه….
    عارف عمها ده اجاب عنه عقله الباطن المليان بافلام جميله عن الفتاه وهي بترقص وتتني ….

  3. ياسين شمباتى كتب:

    د.عزت..سلام..
    نهارك طيب واستراحاتك لذيذة..الغضب من اسوأ الخصال التى قد يتصف بها انسان,,لذا كانت وصيته صلى الله عليه وسلم لاحد الصحابة ان (لا تغضب) وكررها مرارا,فعند الغضب تعمى البصيرة والبصر بعدها,,وكم من كلمة خرجت ونحن لا نلقى لها بالا فكانت سببا فى تدمير العلاقات الاجتماعية,وقد تخرج متأبطا شرا فتذهب من هناك الى المشنقة كما ذكرت..

    اما عن الرقيص وشقاوة عمنا فكان نضمنا بودونا حبل المشنقة وكان سكتنا المغسة بتشقنا..تحياتى..

  4. حاج أحمد السلاوى كتب:

    ابوعصمت المرطب ..
    أنا مش ح أعلق على موضوع الغضب لأنو الناس كولهم علقوا عليهو وأدانوهو إدانة شديدة وربنا يكفينا شر الغضب ..لأنو أخوكم الفقير إليه تعالى من النوع البيغضب بسرعة وخايف يوماً ما أرتكب جناية فى نوبة زعل … وبحاول جاهداً التخلص من هذا الداء اللعين ..داء الغضب .
    لاكين عندى سؤال سغيروووونى كدا عن موضوع رقيص البنية دى ..هل كانت بترقص ليهم الرقيص السودانى القديم ( رقيص الرقبة والإنفداعه ) ولاّ الرقص العصرى الجديد ؟ إنت أكيد ما شفتها بترقص بس الجماعة ما أدوك فكرة عن نوعية الرقيص ..ما نحنا زااااتنا أشقياء الما شفنا رقيص البنية ولا عرفنا حتى نوعه شنو ..لاكين هى داب مغسة !!
    غايتو يا شمباتى نحنا مشينا برااانا عدييييل كدا على حبل المشنقة ..وزى ما تجى تجى ..يعنى حيحصل شنو بعد دا ؟..وخلى المغسة ……….

    تخريمة سغيرونة .. فى ناس كتاااااار مسجلين غياب امشوا شوفوهم غاتسين وين ..وإن شاء الله ما فى عوجة …ولدنا سهيل وعمنا ود الفتيحاب ..والكاشف بن البرد وأخونا من شمال السودان بكرى ود موسى وطبعن ما ننسى ولدنا الدينمو ابو الأفاليق …وحفيدنا عبدوش..
    والى لقاااااااااااااااءءءءءءءءءءءءء .

  5. تحية كبيرة ليكم أحبابي منعم و أبكرون و مشتاقون و بالأكتر…. و الحاج و حفيدو ياسين

    فعلن المغسة بتكون كتلتنا كلنا الماشفنا رقصيا كان أفرنجي و الا هوي يا ليلي ….لكنو أكيد كان “من فريع البان” لأنو ما عندهم ريكوردر و يكون واحد فيهم قلب الباغة….

    غايتو بكري دا يا حاج السلاوي الا يكون جا البلد في اجازة و طبعن بيكون ما فاضي من مشاوير البكيات و التي ربما تكون مرقت بيهو في حلفا الجديدة… علة ناس سهيل بيكونوا ناس دال عاصرين عليهم شوية….

    تحية للجميع و أظهر و بان عليك الأمان

  6. الغبشة كتب:

    سلامااااااااااااات هكذا قال نزار قبانى وتغنت اصاله

    إغضبْ كما تشاءُ..
    واجرحْ أحاسيسي كما تشاءُ
    حطّم أواني الزّهرِ والمرايا
    هدّدْ بحبِّ امرأةٍ سوايا..
    فكلُّ ما تفعلهُ سواءُ..
    كلُّ ما تقولهُ سواءُ..
    فأنتَ كالأطفالِ يا حبيبي
    نحبّهمْ.. مهما لنا أساؤوا..
    إغضبْ!
    فأنتَ رائعٌ حقاً متى تثورُ
    إغضب!
    فلولا الموجُ ما تكوَّنت بحورُ..
    كنْ عاصفاً.. كُنْ ممطراً..
    فإنَّ قلبي دائماً غفورُ
    إغضب!
    فلنْ أجيبَ بالتحدّي
    فأنتَ طفلٌ عابثٌ..
    يملؤهُ الغرورُ..
    وكيفَ من صغارها..
    تنتقمُ الطيورُ؟
    إذهبْ..
    إذا يوماً مللتَ منّي..
    واتهمِ الأقدارَ واتّهمني..
    أما أنا فإني..
    سأكتفي بدمعي وحزني..
    فالصمتُ كبرياءُ
    والحزنُ كبرياءُ
    إذهبْ..
    إذا أتعبكَ البقاءُ..
    فالأرضُ فيها العطرُ والنساءُ..
    وعندما تحتاجُ كالطفلِ إلى حناني..
    فعُدْ إلى قلبي متى تشاءُ..
    فأنتَ في حياتيَ الهواءُ..
    وأنتَ.. عندي الأرضُ والسماءُ..

    والى اللقااااااااااءءءءءءءءءءءءء

    كسره: عمو السلاوى شايفك ناسينى وعملت رايح راجين فاتحتك
    فكفكونى تصدق نملة الريش لى هسى جاريه وراها من لفه لفه ما قادره احصلها انجدنا.

  7. حاج أحمد السلاوى كتب:

    بنتا الغبشة ..ابدً ما ناسيك … أنا عارفا الرايحة ليهو حاجة بيفتش جوة خشم البقرة .لكن نقول خير وربنا يقدرنا نساعدك .
    إنتى منتظرة الفكى التايوانى يحصل النملة ؟ كان كدى وطاتك أصبحت .

  8. مُخير كتب:

    العزيز أبو عصمت
    الحبان في كل مكان
    سلامواحترام
    تعرف يا دكتور لمن المزاج يكون رايق بتقوم تركب مكنة أديب من عيار الطيب صالح وبتطلع سيناريو فيه حاجات كدة زي إتأمل ((كانت تلف قوامها الجميل في ثوبها وتمشي مسرعة قبل أن يحل الظلام))، يعني لو ختيت الكورة في الواطة وأديت أي قطعة من الاثنين تسقية ورتوش ننطلع منك بمقال وقصة قصيرة كلاهما يدي ربه العجب وتكون القصة حافلة بالطرافة والمقال مثقل بالحكم، عموماً نحي عطائك الثر وواصل

  9. نيام كتب:

    عزت المرطب:
    ايها الرجل السمح .. لك التحايا..
    قال صلي الله عليه و سلم ( ليس قويكم بالصرعي و لكن قويكم من يمسك نفسه وقت الغضب)…وقيل في الحكمة اذا غضبت فاجلس ان كنت واقفا و قف ان كنت جالسا..واذكر الله..ثم توضأ و صل فان ابليس يخرج من بين اظافرك..

  10. حبيبنا دكتور عزت لك التحايا والأشواق ….. انا ماعارف الناس بتزعل ليه ياخ انا بحاول اعمل واحد من اتنين اما أن اعتبر الزول مابستاهل يزعلو عشانه أو بعتبر الموضوع ليهو وجهين وأختار الوجه التانى … غايتو قاعد انجح فى كتير من الأمور دى والباقى مابحصل درجة الانتقام وعمى البصيرة …

    “شقي عمك الما شاف رقيصك” … دا الجابوهو فزع بقى وجع ذاتو … يعنى الواحد لازم يشزف محل عايز يخت رجله … لك الود

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s