الزهور صاحية

Posted: الثلاثاء,23 فبراير, 2010 by عزت in اخرى

و انت نائم…. فأين كان الشاعر و كان واقف وين لمن شاف ذلك المنظر “و الجابو شنو؟” فهل يا تري كان شاعرا و الا حرامي “تلب بالحيطة” بغرض السرقة قريب الصباح فسرقوا لبه عندما وجد البنية نايمة في الحوش و جنبها زهورا جزلة بنسيم الصباح الذي وجد “سال من شعرها الذهب” فلم يتوانى بتحريكه يمنة و يسره….

داعبت شعرك النسائم….. و أيقظك صوت الحمائم….

و تماها الحمام “قوق قوق” …

حقا انه بلا شك تصويرا بليغا جادت به قريحة شاعرنا و ما قصر الملحن و الفنان في عكسها لنا و ما قصرنا نحن و ركبنا كلمات مضحكة فملئنا موسيقى اللحن…..

الله خلق للنعجة ضلف….. الكوم بقرش و الدقة بلاش…!!

و كلو دا من الزهور و الورد الشتلوها جوه قلبي… بألوانها الزاهية و أشكالها البديعة التي كنت شاهدا عليها مساء أمس و تخيل في الصورة الأولى التي التقطها “السوني أريكسون” كانت بدون ألوان لخطأ في الضبط و لكن عند تعديله أعطانا المقصود و ضرورة أن نتأمل ان كان الكون بدون ألوان… فهو كالعفريتة لا طعم له و لا رائحة… خليك من الألوان و الغريبة يعتمد المخرجين الأسود و الأبيض للاشارة الى “الفلاش باك” في المسلسل مع انو دائما “يا حليل الفلاش باك” في كل زمن… “هسة عليكم الله و الا زمن عبود…”

فنتأمل أعزائي جانب من معرض الزهور الذي يقام بقاعة الصداقة هذه الأيام و يستمر حتى السبت و يترك محتوى المعرض من زهور و ورد و غيرها من النفائس لتقدير الزائر….

يالا يا ناس الخرطوم دعوة أوجهها لكم لشرب كوب من الشاي في هذا الجو الجميل و فرصة نجدد الدماء وسط المدونين و ما تشيلوا هم “عازمكم” ….شوفوا حتى عدة الشاي شكل تاني…..

يالا يا سهيل و يالا يا الدينمو “أفليقا” و سمسمته، استرايكر و أحبابنا ناس أب أحمد و البيشاوي و حادي الركب جبرا و الحرائر الذي صاروا يشكلون غيابا مؤخرا لحقوا “ود الزبير” القاعد يلم في الكنجالات في سيدي بيه و الأعزاء الجدد و المعتقين لي حدهم… وسفيرنا التركي و نقول ليهو هذا المعرض كما قيل عالميا لا أدري أولظهور تربيزة بها بعض المعروضات اللبنانية و السورية ما أعطاه تلك الصفة…. ما همانا فهو بحق  فرصة للقاء و الترويح عن النفس و أمبارح في النشاط المصاحب غنى “أحمد الصادق” و حضرت و “عواطفي” غنية واحدة قبل انسحابنا لعدم التكافؤ بينا و الحضور “ناس التسعطاشر سنة” و لمن مشينا لقينا عربيتنا قافلاها عربية ربك ستر الولد جا للعربية عشان نسا ليهو حاجة جواها فأطلق سراحنا بعد نصف ساعة فقط…!!

رايكم شنو منتظركم الليلة بعد المغرب مباشرة…..!!

Advertisements
تعليقات
  1. طارق أب أحمد كتب:

    عزت يا نصير الجمال معاك الليله من قبل المغرب و الجزائر ذاتا

    فى العشرينات من شهر فبراير كل عام درجنا على الاستمتاع بمعرض الزهور و البحث عن الأنواع الجديده من شجيرات الزينه أو الزهور

    هذا العام بخلاف هذا البوست لم نسمع أتلاكا بالمعرض لهذه السنه

  2. ودالخلا كتب:

    سلام ياقبيلة،،
    دوك عزت يا أمير الجمال والخضرة والوجه الحسن، معاك أن شاء الله
    ونكمل ليك باقي القصة قمت من مرقدك تميل تعتدل في المشي وتميل وحيث ما ملت قلبي مال تهت في دنيا من جمال

  3. ابو حميد كتب:

    احيك عزت
    من روائع الشاعر عبد الرحمن الريح/

    الزهور صاحية في الخميل
    وانت في نشوي يا جميل
    قمت من مرقدك تميل
    تتعدل في المشي وتميل
    برضو
    الحان الربيع
    معرض الزهور
    غني يا طيور غني
    تغني الفنان عثمان الشفيع «للزهور والورد» وسيد خليفة «زهرة الليلاك» أولاد البنا «زهرة الروض الظليل» عبدالله الحاج «زهرة السوسن» رمضان حسن «الزهور صاحية» أبو داؤود «مصرع زهرة» أحمد الجابري «الزهور بسمت لينا» عبدالكريم الكابلي «شذى زهر» أولاد الموردة «زهوري اليانعة» هسع ياعزت لو قارنا معرض الزهور السوداني بالدول الاخري بنلقاه فقير شديد ماعندي علاقه كلو( صبار ___وفخار) حاجات عجبيه
    و بالنسبه ليه و الحرائر الذي صاروا يشكلون غيابا مؤخرا عليك الله ياعزت الواحد لو كسر ليه ربع لوح في مدونتكم ده كواشفكم يتلفوه ليك نبقي في الزرزره التزرزر (الموقع الجغرافي )الشنو مابعرف داك علي مقوله جبرا ده مابيطفش الحراير ابو حريره زاتووو …..

  4. طارق أب أحمد كتب:

    بالمناسبه يا شباب
    معرض الزهور السودانى من بعض أول المعارض فى أفريقيا و الالعالم العربى و قد شاركت فيه ملكة أنجلترا فكتوريا أو أليزابيث الأم فى العام 1910 تقريبا لا أستحضر المعلومه (( ممكن أستعين بصديق , ممكن تتصل بصديقى عزت فى السودان , نعم هو ناشط فى المسائل المتعلقه بالبيئه والجمال , ألو معاك جورج ………))

    عزت ألا يعنى هذا أننا مفروض نحتفل بالعيد المئوى

  5. شكرا للاستجابة و أرجو أن نلتقي جميعا مساء اليوم بقاعة الصداقة
    الأعزاء جبرا الذي أرسل رسالة، اب أحمد و ود الزبير الذي هاتفنا و ود الخلا….أبو حميد ما وريتنا معانا و الا مع التانين
    مرحب بيكم
    تعالوا و معكم آخرين عشان نشوف العيد المية دا يا أ ب أحمد … الظاهر الجماعة ما جايبين خبر
    تحياتي

  6. ياسين شمباتى كتب:

    عزت المرطب..سلام..
    وان انسى لا انسى معرض الزهور بمدينة الجمال مدنى,,حيث دأبنا ايام الدراسة على الذهاب يوما او يومين لنتسمتع بجميل الزهر وعطره,,كمان بتكون فى برامج ترفيهية مصاحبة من مسابقات وشعر وحفلات..ياربى لحدى الآن موجودة؟؟

  7. حاج أحمد السلاوى كتب:

    يااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا بختكم ..!
    إستمتعوا لينا معاكم بالزهور الجميلة … الثابتة والمتحركة .. مش مهم ..
    كنت أحضر دائماً هذا المعرض أيام كان يقام فى ميدان كمبونى فى الخرطوم ..فاكر .. يا ابو عصمت ..؟ حليلنا وحليل أيامنا !

  8. د.عزت
    تحياتي
    كل عام والزهر بدون أشواك وبي ألوان
    أبو حميد
    يا جماعه خلو أبو حميد محل ما لقي شيتاً ببكي اليبكي ومافي زول يزرزرو من الموقع الجغرافي ولا حتي التاريخي ظااااتو مادام البكي موجود كله هين

  9. ابكرون كتب:

    يعني براكم يا خاينين بس ما تنسوا ترسلوا لينا صوركم وسط الزهور…واستمتعوا بالالوان والعطور وما تنسوا تشموا لي زهرة (الاوركيدا) لو لاقتكم بس ما اظن ….!

    ——————————-

    وسط الزهور متصور وجه الصبوح ومنور

    رقه وحنان كاسياهو ذى القمر مدور مدور

  10. علي سنكل كتب:

    الله عليك يا بقا ريتش يا راقي ، يا ريتني لو قريب.
    و تتذكر يا شمباتي حديقة منزل المرحوم محمد سيد أحمد صاحب مكتبة الفجر ، كانت تفوز سنوياً بجائزة أفضل حديقه منزليه.
    الله لا كسب الإنقاذ يا عزت خلت الناس حسه بقو في الرغيفه المنزليه.
    شكراً ليك يا بيئه.

  11. ياسين شمباتى كتب:

    الحبيب سنكل..سلام..
    اى والله,,وكمان مدنى حتى لآن محتفظة ببعض من القها وازهارها واشجارها..بعدين ايام (رامبو) الاولى شهدت تشجيع للتشجير والحدائق المنزلية,,لكنه سرعان ما انتبه الى المدينة الرياضية!! انتباهة نائم من غفلته..يبسها يباس الصح..الحمدلله بس..

  12. مخير كتب:

    صباح معطر بأريج الفل
    وتحايا يفوح منها عبق اللافندر
    يا أبو عصمت أستهدفت حاستي البصر والشم
    وما أجمل الأقاحي يا صاحي
    عشت وعاشت البيئة والموت والعار لقاطعي الأشجار
    الجماعة ثقبونا سياسة ساسة ساسة قربنا نطفش كان ملحقتنا برشة العطر وفوح الفل المنعش للروح
    برضو كان ياما كان في قديم الزمان عندنا في حاضرة كردفان عروس النيم (الأبيض) معرض زهور يقام سنوياً في ميدان الحرية (أصبح الآن ساحة النصر) لا أدري نصر من ؟؟
    والجمال مهزوم … وأذكر في الجزء من المدينة الذي تقع فيه مدرستنا توجد إدارة البساتين ومكتب الزراعة ووقاية النباتات وإدارة التغذية وجميعها مبانيها جميلة وتضج بالخضرة، وكان هناك عيد الشجرة نذهب جميعن من المدارس إلى ميدان الحرية حيث توزع شتول مجانية وكان لا يخلو منزل من أحواض زهور أقلها الوينكا البيضاء والبمبية والريحان والنرجس وووووو الله يا عزت قلبت علينا المواجع الآن مدينتنا أصبحت فريسة للتصحر ولم نكن نعرف الغبار والكتاحة إلا عندما نزور أم درمان ندردق في الخور ونحتحت نُضاف ورملتنا أنظف من الزوارة المُعطرة (أشرح يا سلاوي الزوارة للعيال الصُغار).
    عموماً شكرن على البوست المُعطر وخضر الله سوداننا وأعادة الزهور والورد إلى قلوبنا قبل منازلنا وشوارعنا.

  13. شكرا لمن استجاب و زار المعرض و خرج مبسوطا و لكم أعزائي باقة ورد و سلام شديد

    ورد

  14. elturkey كتب:

    أول مرة يفوتنى عيد الزهور وأنا فى السودان ….. تسلم يادكتور انت دايما سباق للرقة والجمال الطبيعى

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s