بالقديم وللا بالجديد

Posted: الإثنين,11 أكتوبر, 2010 by الفاتح جبرا in اخرى

 

عندما كنا فتياناً صغاراً كان الوقت يمر فى مهل وبشكل طبيعى وكنا نحس بحجم اليوم كاملاً .. نستيقظ الصبح نجهز أنفسنا ثم نذهب إلى المدرسة .. طابور الصباح …حصتان طويلتان تكفيان لإلقاء الدرس الجديد ثم إعادته ثم الإجابة على أسئلتنا ثم نسخه فى الكراسة قبل أن يسأل الاستاذ سؤاله الروتينى (فى زول عندو سؤال؟) قبل أن يخرج من الفصل.!

بعد الحصتين تأتى فسحة الفطور .. نتزاحم أمام البوفية فترة من الوقت ثم عندما نتحصل عليه نجلس لإلتهامه ثم يا حبذا كوباً من الشاى الساخن  يبدأ بعده فاصل من الألعاب التى كانت بالمدرسة (أيام كان فى ألعاب).

 ثم بعد أن (نفتر) من اللعب والجرى نتجه صوب (الحنفية) لنتشطف ونصلح هندامنا متجهين إلى الفصول وحينها يدق جرس إنتهاء الفسحة .. ثم ثلاث حصص أخرى .. ثم فسحة .. ثم حصتين وينتهى اليوم الدراسى لنعود إلى منازلنا مشياً على الأقدام مستغرقين زمناً مقدراً من الوقت .. نصل إلى المنزل .. نستريح قليلا من المشوار ثم نتغدى .. نقوم بحل الواجبات .. (يرسلوك كم مشوار) ونجى نستريح تاانى مسافة من الزمن وعند العصر يبدأ تمرين (الكورة) الذى يستمر طويلاً حتى تنهك قوانا وتبدأ الشمس فى الزوال فنعود إلى المنزل لنأخذ (دش) ونلبس إستعداداً للذهاب إلى السينما (الدور الأول) لمشاهدة الفلم الذى ما أن ينتهى حتى نخرج قاصدين أحد الدكاكين (لتظبيط البوش) وبعد عودتنا إلى (الحلة) نجلس تحت أى من أعمدة الكهرباء نعيد أحداث الفلم معلقين عليها ونتسامر فترة من الوقت قبل أن ندخل إلى المنزل (ده لو ما كان يوم خميس وكتلنا لينا حفلة) بعد داك .

كان اليوم يكفى لكل ذلك بل أكثر فما بال هذه الأيام التى تمر كسرعة البرق ؟ لا شك أنكم توافقوننى بأن الوقت أصبح يمر بسرعة شديده غير طبيعيه ، لا ادري كيف ذلك , الساعه لم تعد كما كانت سابقاً , اليوم كذلك , الاسبوع , الشهر , السنه , لدرجة أن الإنسان أصبح لا يتذكراحداث الاسبوع  الذى يمضى  ناهيك عن الشهرأو العام  السابق .. أصبحت الإحتفالات بالسنة الجديدة تأتى كل (نص سنة) والدليل هو أنه لم يتبق إلا شهرين ويهل العام الجديد مع أن أحتفالات قدوم هذا العام 2010 (كأنها أمبارح؟)

هل هنالك تفسيراً علمياً لما يحدث؟ أم أن هذا الشئ الذى نحسه ونلاحظه مجرد أوهام وتخيلات ليس إلا ؟ هل زادت سرعة دوران الأرض حول الشمس؟ وماذا لو أنها زادت بشدة حتى أصبح اليوم ثمانى ساعات مثلا (النهار أربع ساعات والليل مثلهن) ؟ هل سينام الناس (اليوم كلو) بإعتبار أن الثمانية ساعات هى أصلاً الساعات التى يحتاجها الإنسان لينام ؟ أم سوف يتأقلمون على المسألة وينامون  تلات ساعات إلا شويه؟ تعالوا معى نقرأ بعض التداعيات فى حالة حصول  ذلك:

1- تداعيات العمل :

سوف تكون ساعات العمل الرسمية ساعة ونص فقط ! وهى المسافة الزمنية التى يستغرقها الموظف فى (الفطور) و(الشاى) و(صلاة الضهر) وعلى بيتهم طواااالى !

2- تداعيات رياضية :

سوف يصبح مده مباريات كرة القدم 30 دقيقة (يعنى نص ساعة) كل شوط 15 دقيقة ! مما يعنى أن الزمن الإضافى سوف يصبح خمس دقائق يعنى كل شوط (دقيقتين ونص) وبالتالى (الماتشات) كووولها ح تكون (درونات) صفر-صفر (مش لاعبننا ديل عاوزين ليهم سنه عشان يدخلوا ليهم قون)

3- تداعيات عدلية :

سوف تأخذ القضايا فى مرحلة المحاكمة فترة أطول فبدلاً من أن يموت الشاكى قبل البت فى قضيته سوف يصبح من العادى ان يموت جميع أفراد الورثة

4- تداعيات فنية :

 حيث أن الحفلات تبدأ عادة حوالى الساعة التاسعة وتنتهى قبل ساعة من منتصف الليل معنى ذلك أن الحفل سوف تكون مدته عشرين دقيقة فقط وهى تعادل بالضبط  المدة الزمنية التى تستغرقها المطربة (عوضية بلاغات) فى أصلاح مكياجها قبل أن تظهر للجمهور .

5- تداعيات سياسية :

سوف تتقلص خطب المسؤلين فى الإحتفالات إلى بضع دقائق فيجد المسئول نفسه أمام خيارين يا إما يقول الكلمتين بتوعين الخطبة يا إما يهتف (هيا لله .. هيا لله )

6- تداعيات طبية :

سوف يكون من العادى أن تسمع بأن المريض دخل العملية يوم السبت وطلع منها يوم الإتنين (طبعن ده لو طلع  وكده) !

7- تداعيات مرورية :

حيث أن اليوم سوف يختزل إلى التلت (8 ساعات بدلا عن 24) وبالتالى تقل (الغرامات) فسوف يتم زيادة رسوم المخالفات حتى يتحقق (الربط المطلوب)

8- تداعيات إعلامية :

سوف يصبح متوسط زمن البرامج الإذاعية والتلفزيونية خمس دقائق فقط ..( يعنى .. فى الحقيقة .. أصلو .. فى الواقع 

والبرنامج يخلص) !

9- تداعيات إستيرادية :

سوف يقوم (أحدهم) بإحتكار إستيراد (الساعات الجديدة) أم  تماني ساعات (يعنى أم أربعة أرقام) !

10- تداعيات إستياردية تااانى :

 سوف يقوم أحدهم (آخر) بإحتكار إستيراد (الساعة الموازية) وهى التى تعطى معادل الوقت بالنسبة للنظام الجديد .

 

كسرة :

ونبدأ تااانى فى حكاية أجيك الساعة خمسة بالقديم وللا بالجديد !!

Advertisements
تعليقات
  1. قرن شطة كتب:

    العزيز / جبرا
    صباح الخير…الموضع شوية غريب وكده ، وما اظن فى حاجة إتغيرت كتير من زمان ولكين (أحلام الرجال تضيق) وفى تفسير تانى انو فى ازمان كتيرة… وانو زمن الصغار والكبار ما واحد! او ده آخر الزمن وبعدو ح تقوم القيامة واريتها تقوم وتريحنا! وفى النهاية لو حصل القلت عليهو ده فى ناس ح يربحوا ويغنوا ويبنوا تانى عمارات شاهقات وكده..اصلوا السناريو – صدق او لاتصدق – ح يخلق فرص غير متوقعة…تحياتى

  2. ألفاتح جبرا كتب:

    الحبيب الدكتور قرن شطة
    سلاااام
    أى حاجه بقت ممحوقه ..الله يكون فى العون غايتو ويجيب العواقب سليمة …. تحياااتى

  3. عزت كتب:

    جبرا سلام

    (نصل إلى المنزل .. نستريح قليلا من المشوار ثم نتغدى .. نقوم بحل الواجبات .. (يرسلوك كم مشوار) ونجى نستريح تاانى مسافة من الزمن وعند العصر يبدأ تمرين (الكورة) الذى يستمر طويلاً حتى تنهك قوانا وتبدأ الشمس فى الزوال فنعود إلى المنزل لنأخذ (دش) ونلبس إستعداداً للذهاب إلى السينما (الدور الأول) لمشاهدة الفلم الذى ما أن ينتهى حتى نخرج قاصدين أحد الدكاكين (لتظبيط البوش) وبعد عودتنا إلى (الحلة) نجلس تحت أى من أعمدة الكهرباء نعيد أحداث الفلم معلقين عليها ونتسامر فترة من الوقت قبل أن ندخل إلى المنزل)

    جبرا و المذاكرة متين….!!
    ههههههه

    كسرة:
    واحد بيحكي بي صوت عالي لي صاحبو و واحد كوز كدا كان رامي أضانو….عارف نحن زمان يوم الماهية من الشغل نمشي لي (بار) شنو كدا و نشيل القزايز و نغشى الجزارة و الخدار و نمشي لي بيت فلانة و نديها اللحمة عشان تظبط العشاء و غناء و الذي منو لحد الصباح…
    الرامي أضانو اتضجر جدا و غلبو يسكت قام قال ليهو…
    يا راجل ما بتختشي…. و الله وين….؟
    ياخ دا كان زمان…!!

  4. aflaiga كتب:

    جبرا وزمن السرور زمنكم :
    انا شخصيا كنت عند عودة الوالد رحمه الله من العمل احصل على باقى الفكه التى فى الجيب الفى البنطلون المنقول للغسيل وكانت هذه الفكه تكفينى اياما .
    الان حمودى لو جاب معاهو كلب بوليسى للتفتيش ما اظن يلقى فى جيب البنطلون ميه حديد ده لو ما سمسمه سبقتو وعملت سكاننق للجيب وكوبى بيست فى جيبا !!!
    المصطلح السائد الان يا عمنا للحاله هو ( الجراط ) وانشاء الله رايقين وما متضايقين ؟؟
    ومصطلح مباراة السبائل فى الحله هو مصطلح يطلق على من لا يملك حق الواصلات وبيشيلا موزه جوه الحلال ويبارى ازيار المويه من بيت لى بيت ويا حبذا لو صادف ليهو مناسبه فى سكتو قعد اتغدى فيها وشرب الشاى !!
    حقيقة العيشه بقت ممحوقه وده بيرجع لانو الناس بقت مزنوقه وده بيرجعنا تانى لى جدلية اسباب ضنك العيش وسعة الرزق وضنك العيش ليس فقط ماديا بل لعمرك ما ضاقت بلاد باهلها لكن احلاق الرجال تضيق والناس بقت ما قادره تستحمل بعض .
    تتخيل يا بروف واحد اخونا لمن دقو ليهو ضيوف قالو جايين عليهو خش فى ضيق شديد وفجاة حصل بكا فى الاهل الزول حمد الله وقال فرجت دق للجماعه الضيوف قال ليهم فلان اتوفى نتلاقى فى المقابر ومنها لبيت البكا واتخارج من الاستضافه !!!!

  5. aflaiga كتب:

    عمنا : يعنى لو عندنا رحلة نمشى البحر ولا نرسل ليهو يجينا عشان نكسب الزمن ؟؟؟ بالمناسبه دى عاوزين لينا رحله مش طولنا ولا كيف ؟؟؟

  6. abushagrod كتب:

    الأخ الفاتح جبرا وعزن وأفليجا
    الله يجازي محنكم الواحد بقا مابفتح مدونتكم دي إلا بعد ما يقفل الباب بالمفتاح عشان يضحك براحتو
    إنتو بالطريقة دي بجننو ليكم زول
    زكرتني حكاية الزمن دي بمسلسل بتاع ناس طاش ما طاش وخلاصته انو الأيام السبت والأحد لغاية الجمعة ساكنين في بيت واحد والواحد يكون جاهز لمن تجي مواعيدو يقوم يمشى الشغل وفي يوم الباب طق طق طق دق وقاموا وفتحوا لقوا واحدة جميلة جدا وقالوا ليها إتفضلي أنتي منو
    قالت ليهم أنا تمونة يعني اليوم التامن وبدت الأمور الدرامية تتعقد من حكاية السكن والزمن وخلافه ولكن أبرز تعقيد لمن يوم الثلاثاء قام وقع في حب ثمونة ولمن ما أدتو ريق ابيض قام زوق من الشغل وتعال شوف المواطنين ووكالات الأنباء التي أعلنت : خبر عاجل
    فوجئ المواطنون في السعودية بتأخر دخول يوم الثلاثاء حتى الآن
    وبعد مرور أربعة ساعات لم يدخل يوم الثلاثاء حتى الأن
    ومقابلة مع مواطن متضرر : والله أنا قالو لي الراتب بنزل يوم الثلاثا في الصراف قام يوم الثلوث ماجاء وطوالي دخل الأربعاء
    ومواطن تاني : والله انا عامل الفرح يوم الثلوث ودعيت الناس وحجزت القاعة وجهزوا لي الضبايح وكل معازيم العرس ونمت ما لقيت نفسي إلا في يوم الأربعاء .

    اللهم بارك لنا في أوقاتنا

  7. سهيل كتب:

    سلامات يا احباب ..

    طيب يا بروف كان هي الحكايه كده .. يوم 30 يوليو 1989 يكون كشا و لا كيف ؟ طيب لو حسبنا عمر الحكومه دي بالجديد حيكون كم ؟ حوالي سبعه سنين و يكون الجنوب أنفصل ليهو سنتين و الحج جا في العيد الصغير و اهو كلو تخمينات .. و مدونتنا دي لسه ما صمموها و نحن لسه ما اتعرفنا علي الكوكبه الرائعه دي … و جدو سلاوي يادوووووب خطب وو دالزبير شعرو آفرو و افليقا لسه هناي و هلمجرا ..

    كسره : هلمجرا دي بالجديد .. يعني بتاعتي انا ما حقت الصادق المهدي

    كسره تانيه .. الكلام دا ياعمك في الدين مذكور .. أنو آخر الزمان يكون اليوم كالساعه و الشهر كالإسبوع و السنه كالشهر و بعدين هناك في جهنم اليوم كالف سنة مماتعدون و العياذ بالله

    كسره اخيره : بحساباتكم دي ياناس القيامه مفروض تكون قامت السنه الفاتت و حاسبونا .. في ناس مشت الجنه و ناس مشت النار .. و ناس كده يا حسره عملو ليهم ( أعد) .. … استغفر الله العظيم

  8. حاج أحمد السلاوى كتب:

    سهيل .. قلت شنو ؟ جدو سلاوى ياااادوب خطب وودالزبير شعروا بقا آفرو وافليقا لسه هناى ..وهلمجرا ..
    طيب إنت كنت وين وعامل شنو ؟
    البوست دا ذكرنى راجل عجوز ومرته العجوز شاف إنو الزمن سرقهم .. قال ليها تعالى نعيد الزمن ( القديم ) من أول وجديد .. الفكرة عجبت العجوزة .. قال ليها خلاس أنا بمشى اقعد قدام الدكان وإنتى تعالى عشان تشترى اقوم انا اغازلك وأشاغلك زى زمان ..الراجل العجوز مشى قعد ساعة ونص قدام الدكان والولية ما جات .. رجع البيت زعلان قال ليها .. الحاصل شنو ؟ مالك ما جيتى زى ما اتفقنا ؟ .. قالت ليهو : ابوى منعنى أمشى الدكان .
    تقول لى بالقديم ..ولا بالجديد !!

  9. ألفاتح جبرا كتب:

    الاحباب الاعزاء … سلااام

    دكتور عزت زمننا كان كفاية بس تحل الواجب .. وتذاكر لمن الإمتحان يقرب !! المذاكرة حقت كل يوم دى حاجة جديدة زمانك كانت مافى عشان هسه الأولاد ملوهم ليك مواد كتيره والفصل بقى مليان لى عينو 60 -70 تلميذ وحاجات كتيره تانى …

  10. سهيل كتب:

    انا ياجدو سلاوي الوقت داك لسه ما ظلطوني

  11. عزت كتب:

    و الله صدقت يا جبرا أنا نسيت مذاكرة شنو الكنا بنعملا… ما من الأستاذ و طوالي في الذاكرة…

    عارف يا حبيب أنا كانت عندي سبورة سودا مثبتا في الحيطة في الحوش الوراني للبيت و بس مما أجي من المدرسة… طبعن بكون شايل لي طبشيرة من باقي الأستاذ و الا من البيت اذ يحرص والدي رحمة الله عليه بتزويدنا بالطبشور الملون و السادة اللونو ابيض… وأنا جاي البيت بكون غشيت الشجرة الجنبنا و قطعت لي فرع سمح كدا للجلد….

    يالا هاك تقليد للأساتذة و تدريس للعناقريب الموجودة في الحوش… و يا ويلو البيغلط… النيمة قاعدة…!!

    عارف من ناحية الواحد يكون ذاكر ومن ناحية يحسن خطو…. هسة بالله الأولاد خطهم بس هيروغليفي!!

    الغريبة حاولت أعمل نفس السيناريو للأولاد و جبت الطبشير و السبورة و علقتها ليهم… عليك أمان الله زول عتب عليها مافي… فاضين هم من اسبيس تون و (جون سينا)…

    زمن…!!

  12. خالد مدني كتب:

    البروف جبرا والسمار … حقيقة موضوع مرور الوقت سريعا ده بقي ظاهر جدا لكل الناس ومقلق جدا … الاسبوع بقي سبت وتلات وخميس .
    كان عندنا استاذ في الثانوي بقول دايما انو الزمن احساس داخلي وكنا بنضحك وعاملنها مسخرة … لكن لما كبرنا وعقلنا عرفنا انو كلامو صاح .
    واعتقد انو الموضوع موضوع بركة … بقت مافي بركة لا في القروش لا في العمر لا في الزمن … تذكر يا ابكرون سهرات الخميس زمان ؟؟؟ كانت لي دقش الجمعة وكلو تمام … والله هسه تعملها الا تكرع لي ضهر الاتنين .

  13. aflaiga كتب:

    خالد مدنى : جابت ليها كريع كمان ولا ده كان زمان ؟؟؟ هههههههه
    عزت : اشتريت نفس السبوره وخميت الطبشير وجمعت حمودى وسروية وقعدتهم قدام السبوره وشغال اخر شرح ومراجعه 0 طبعا افليقا عمل بالتدريس فى معاهد الحاسوب والكورسات الصيفيه ومشروع استاذ لم ير النور ) اها عليك امان الله ناس حمودى شبكونى :
    حمودى : هههههه عاينى بابا بيقول شنو بابا ده ما ادانا ليهو الاستاذ تانى مالك ؟؟
    وشويه انتباه فى السبوره وشوية فى التلفزيون واذونات كتيره :
    بابا ماشى الحمام – بابا عطشان ماشى اشرب مويه – بابا ماما بتنادينى ( طبعا من فيها ماما معناتا اذن اجبارى لانو طناش سمسمه فيهو عقوبه لى … حمودى طبعا ) .
    حقيقة يا شباب كل ما الزول يقرا ( يوم نطوى الارض طى السجل – وننقص الارض من اطرافها ) بتجيهو خوفه ..

  14. aflaiga كتب:

    شباب : صديقى س مغترب جاء للخرطوم لقضاء اجازته حدثنى بانو اليوم بقى ما بيكفى شغلتين مع بعض يعنى لو طلع الصباح عاوز يمشى المغتربين والاراضى حيمشى واحد فيهم وما حيقدر يقضى كل شغلتو – ولو خت فى راسو يزور تلاته انفار فى اليوم حيزور واحد بس –
    ده معناهو اليوم بقى قصير للمغتربين برضو يعنى ما نحنا برانا انا افتكرت فى الاول انو البلد دى معاكسانا نحنا بس اتاريها معاكسه نفسا ذاتو .

  15. abushagrod كتب:

    الأخوة الأحباب
    والقضية أيضا منطبقة على الناس البجو من السودان للسعودية بغرض التجارة
    زمان لمن جينا واحد جارنا تاجر شنطة يجى السعودية يلف على المعارف ويلقط العندهم ويشتري بيها بضاعة
    في يوم قال لى يا أبو شقرود أنت اليوم العندكم دا زي اليوم العندنا في السودان ؟!!! هناك يإذن العصر ونصلوا ونشربو الشاي وبعد مسافة نمشو لميدان النضال ونقعد فوق حيطة مدرسة محمد محمود نتفرجو في تمرين فريق النضال لامن نزهج وود أبوسوريبة يمرق من إنداية (أم قدمين ) ويقعد ساعة كاملة يحاول يركب فوق الحمار وكل مرة يقع بغادي ويقوم يدق الحمار وش وش وش والحمار واقف في محله ما متزحزح سنتمتر واحد ..حتين المغرب يجي ونقومو نمشو لبيوتنا
    هسع هنا الواحد يدخل باب شريف وقبل ما يشتري أي حاجة الأذان يإذن وبعد داك تاني أذان بعد أذان لهوايد الليل .. ياخي يومكم ما زينا!!!!!!

  16. الزهراء كتب:

    أستاذنا جبرا….. تحية طيبة
    حسب حسابات اليوم البقى 8 ساعات ده مفروض تكون الدنيا اتطورت عشان نستفيد من الزمن يعني الوجبات مفروض تكون عباره عن حبوب -والموظف بدل زمن الفطور الطويييل البياخدو يبلع ليه حبايه( حباية فطور طبعا) ويشوف شغلو. وتكون في تقنية توصيل خرطوش سغيروني مع الكمبيوتر في حالة الحوجه للشاي والقهوه والمويه .
    اما من ناحية الواجبات وما الى ذلك- فيفترض انو المقرر ينقص والشافع يكون عندو كراسين تلاته- او يستغنوا عن الكراسات يعلموهم بالكمبيوتر الحاجات العمليه وبس.
    من ناحية الرياضة يقللوا عدد اللاعبين ومساحة الميدان وحجم العراضه- عشان تتناسب مع ال8 ساعات.

    اما الفايده الحيستفيدو منها عواطفات انو مافي راجل حيدبل في مرتو لانو مافي زمن اصلا للواحده ناهيك عن التانيه.

  17. ودالخلا كتب:

    سلام ياقبيلة،،
    بروف جبرا وسماره الأكارم بنو الكرام،،
    جبتنا يا جبرا لي جدلية الزمان والمكان، وتناقص الوقت والأزمان، حقيقة الأمر أن الوقت وليس الزمن لم ينقص عما كان عليه قبلا”، بل بالعكس يفترض انه يزيد زمن اليوم في وقته قليلا” لأن الأرض وحسب قوانين الطبيعة والفيزياء كما قال العلماء تتباطأ في الدوران لنقصان قوي القصور الذاتي التي تدفعها للدوران حسب القانون الفيزيائي، وهذا نفسه يتطابق تماما” مع فرضية أنتهاء الوقت الأصلي ونهاية الزمان حسب المعتقدات التي نؤمن بها جميعا” ، ومن ثم تنقلب دورة الأض عكس اتجاه الدوران الطبيعي لتشرق الشمس من مغربها وعندها سيكون اليوم أطول مما هو معروف وتعاود الكرة من جديد،،،،
    كذلك يوم القيامة الذي نراه قريبا” ويراه الكافرون بعيدا” هو في حقيقة أمره احساس المؤمن بالخوف من هول ذلك اليوم لذا يتوقعه قريبا” في حين ينكره الكافر ويستبعده فيراه بعيدا”….
    لكن كدي خلينا في موضوع أحساس خالد مدني الحساس بالزمن الداخلي بالأحساس، مش هي الحكاية نسبية ولا أنا غلطان، يعني الوقت عندما تكون قرب من تهوي وتحب يكون أقصر مما لوكنت بعيدا” عنهم وعبر عنها احدهم بان الساعة جنبه تبدو أقصر من دقيقة والدقيقة وهو مافي مُرة لا يستطيع أن يطيقها، كذلك الوقت الذي تنتظره لحدوث شئ ما فأذا كان الحدث لا تريده فسيأتي الوقت سريعا” وأن كنت تريده فلن يأتي الوقت أبدا” بتلك السرعة التي يمر بها حين لا تريد….
    الأمر يا صديقي نسبي وحسب أحساسك الذي يعتمل بداخلك يمر الوقت، والفرق ههنا كبير والبون شاسع بين الوقت الذي نحس بمروره سريعا” وبين الزمان الذي يرتبط بالمكان ويشمل الوقت الذي نحسه داخل المكان، فمثلا” اليوم بالنسبة للمسجون داخل حيز السجن وهو المكان المعني يشعر بتثاقل الوقت وبطء الساعات الثقيلة أكثر بكثير من ذلك الشخص الموجود خارج أسوار السجن والذي هو نفسه يشعر بثقل الساعات وتباطؤها أكثر من ذلك الشخص الموجود خارج أمازونيا في رحلة بهجة ومسرة، ولا ينطبق هذا القانون علي المغتربين الذين يحسون بأحساس المسجون داخل الأسوار، ولا أنا غلطاااااااان يا مغتربين؟؟؟؟؟؟؟

    • عزت كتب:

      ود الخلا سلام
      قالوا واحد داخل السجن جديد و قام دخل مع المساجين و داير يلعب معاهم أربعتاشر… قالوا ليهو (الفورة 1251)…

      طبعا هو أكيد ما عندو مواعيد يقوم يمشي ليها…
      لكين فعلا تسارع وقع الحياه قد يزيد من تسارع الأيام جد جد… ياخ الجمعة بقت تجي هوا و طبعا الجمعة مرتبطة بالخدار و اللحمة.. و قبلها الخميس…!!
      ههه هههه

  18. نيام كتب:

    بروف جبرا..
    تعرف الواحد يصحا من النوم صباح الخير ااااااات يتقلب علي الجنبة التانية تصبحوا علي خيرااات….
    اما الخطب السياسية الجديدة حتكون احسب انكم تعلمون و ما في داعي للتكرار هي لله..اما الحصة الدراسية حتكون شفتو يا اولاد امزونيا دي كانت واسعة كيف عليكم الله جدودنا ديل ما بالغوا بالحراب عملوا بلد حدادي مدادي الحصة الجاية حنتكلم عن الخريطة المعدلة السادسة لامزونيا بعد انفصال شلعوها الشوايقة طبعا المعدلة الخامسة حقت شلعوها الجعليين مازالت امام الجمعية العامة للامم المتحدة لحين البت في شلعوها الدينكا…

  19. حنين كتب:

    البروووف والسمار .
    سلام
    يعنى ياعمنا نيام تانى اليوم الواحد (8ساعات ) حاتلف فيهو السودان دة كلو طبعا بعد الانفصال ياود الخلاء.
    غايتو الواحد بقى يلاقى ناس بيتم يوم الجمعة بس ويقولو ليك شعرك بقى كتير ولا بقيت أزرق كة مالك .
    على العموم حقو الناس تخلى بالا من الوكت وما تضيعو إلا فى الحاجات البتستفيد منها زى النوم مثلا …

  20. نيام كتب:

    حنين:
    ايوه يبقا حاجة كده زي دبي او الشارقة تفطر مع حنين تتغدي مع عزت المرطب تتعشي مع اب احمد بوشكينكولا بالجبنة المصلح ترجع بيتكم يكون يومك كلو ملح في ملح…

  21. aflaiga كتب:

    نيام : جنك ملح مع الناس السمحين وده بالمقياس بيتعدى ملحين لانو ملح الاكل براهو وملح القعده من الناس الحلوه براهو !!! تعرف يوم جينتك فى مدنى بالليل _ ما تمشو بعيد ما بالليل خالص يعنى بعد المغرب كده ) كان عندنا عشاء عمل ممتاز فى الكافتريا الحلوه ديك قمت سقت معاى السواق وولدنا التانى قلت ليهم الليله حاعشيكم عشا رهيب – قالو لى احلى من حق الكافتيريا بتاع المدير العازمنا ليهو ؟؟ وبعد داك طبعا براك سمعت النتيجه انو كان احلى عشا فى الدنيا ليهم وكيف ما يكون وقد استمتعو بالحوار مع نيام ..
    يعنى يا عمك لمن تتكلم عن الوجبات مع المدونين افرز لانو الملح ملحين والرصيد رصيدين والمدونه عالم جميل … ولا شنى ؟؟
    حنين : قلا لى الحجه تقول ليك شعرك كتر ؟؟ تعرف انا الحجه بقت ما بتقول لى اى شيء من عرست بس كلمه واحده بس ( يا ولدى بركه اللسه حى من الاسبوع الفات !!!! ) ..

  22. نيام كتب:

    افليقا:
    واحد حبيبنا من زمن مالاقيتو لمن لاقيتو في مناسبة لقيتو مدبرس دبرسة شديدة قام قال لي بالله لسه انت بتضحك و الله انا من قبيل مستغرب في الزول دا ياربي دا ياهو و لا ما يا هو قلت ليهو و الله انا عندي شلة بس اقعد معاهم خمسة دقائق نفسياتي كوووووولها تتغير و تحلف تقول الجيب مليان و الحال عدل و كلو اليصتة في اليصتة قال لي ديل ناس كبنقا و لا مويات قت ليهو و الله لا كبنقا و لا مويات ديل ناس سبح لكن
    ما عندهم دقن
    تخش معاهم تدفن
    احزانك تعال جيب المحن
    قام جاني يوم فتحت ليهو الموقع يازول اتكيف كيف و انبسط قال لي ديل مساطيل و لا شنو قت ليهو انا برضو زمان قلت كده…
    قام قال لي و الله انا تاني اقرا لجماعتك ديل مع الصباح بعد نقة المرة و نشرة الاخبار و اطلع عديل علي رزقي قت ليهو قرض علي كده ولو قدرت تجلي النشرة و تطلق المرة كمان يكون احسن …
    فالراجل ضحك فقلت ليهو و كمان ازيدك نمة يوم حاسوقك ليهم عديل كده عشان تعرف انو البلد دي لسه فيها ناس ما بشبهو ناس التلفزيون القومي…
    بمناسبة التلفزيون القومي دي يا فلقة الديجتال كان بايظ فقام اولادي فتحو القناة الارضية طبعا شغالة قاما سافر تاها فدخلت بت اختي صغيرة قالت ليهم هي انتو لسه ما خلوكم من دا…
    – قلت ليها دا المقرر القديم لسه الكتب الجديدة ما وصلت…بتصل يوم 1/9

  23. aflaiga كتب:

    نيمو : ( ده الاسم الجديد ) يمكن الانفصال يبدا من مدنى !!!!
    قلت لى صحبك معجب بينا ونحنا كمان بدون نشوفو وحرمو وصروفو معجبين بيهو ..
    قلت لى اخبار قاما تاها وعاد تاها ؟؟؟ هو غير تاها ده المصبرنا شنو على قلة الفهم الحاصله دى ؟؟
    عليك الله صحبك وريهو انو ناسى ديل لا ناس مويات لا دخاخين ديل ناس مسطولين بحب البلد وشربانين لط من نيلو عشان كده بيظهر عليهم الاعراض دى .. لله دركم من قوم ..

  24. نيام كتب:

    افليقا:
    اذا في احتمال تكون مدني الحدود خلي الاسم بدل نيمو يكون نيموكير عشان شمال جنوب ناكل…

  25. خالد مدني كتب:

    يا نيام كدي شوف لينا مايو جنوب دي ما تبقى في الجمهورية الوليدة … تجهجهونا ساييييي .

  26. طارق أب أحمد كتب:

    :- نتلاقى الساعه سته
    :- بالقديم ولا الجديد
    :- نتلاقى الساعه سته
    :- بالقديم ولا الجديد
    :- فى موفق الباصات
    :- القديم ولا الجديد
    :- و معاك خمستالاق
    :- بالقديم ولا الجديد
    :- إنت ما عندك غير بالقديم ولا الجديد ياخ كرهتنا السودان ذاتو
    :- هههههه القديم ولا الجديد

  27. ياسين شمباتى كتب:

    البروف والجمع الكريم..سلام..
    آخر الزمان قد اظلنا..فاحسن اللهم خاتمتنا وعاقبتنا..

    ابوشقرود..
    هى بقت على باب شريف بس!؟؟ خليها مستورة…

    عزت..
    غايتو جنس محن عليك!!

  28. ياسين شمباتى كتب:

    اب احمد..
    لكن دى بالغت فيها !! ح انشرها ح انشرها..بس..

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s