الشرطة ورقم الشاسيه

Posted: الأربعاء,13 أكتوبر, 2010 by الفاتح جبرا in اخرى

تحت عنوان (عاجل إلى مدير الشرطة – واقعة لا تحتمل الانتظار) جاء بالزميلة (التيار) عدد امس الثلاثاء الموافق 12 أكتوبر 2010م ما يلى :

هذه الشكوى الخطيرة وصلتنا من أحد المواطنين، ترددنا كثيراً في نشرها.. وطلبنا منه أنْ يسلك السبل الإجرائية الرسمية للتعامل معها.. لكنه وبعد حوالي الأسبوعين من التلكؤ الإداري انتابه الإحساس بأنّ قضيته مصيرها تراكم الرمال.. فالنسيان.. القصة باختصار.. رجل وزوجته وشقيقها.. كانوا يقفون في شارع الطيار الكدرو في حي شمبات قريباً من قسم شرطة الصافية.. الوقت كان بعد منتصف الليل.. فجأة تتوقّف أمامهم سيارة كريسيدا بيضاء في مقعدها الأمامي رجل بملابس عادية.. سأل شقيق الزوجة لماذا لمس (طرحة) المرأة التي تقف بجانبه.. ردّ عليه الشاب أنه لم يلمس الطرحة وفي كل الأحوال هي شقيقته وبجانبها زوجها.. ما هي إلا ثوانٍ حتى صاح الرجل بأعلى صوته (قوة ..أجمع هنا) .. وفي أقل من ثانية وجد الرجلان والمرأة أنفسهم في قبضة مجموعة مدججين بالأسلحة الرشاشة.. كل ذلك مرّ سريعاً وكأنه فيلم سينمائي مثير.. أُقتيد الرجل وزوجته وشقيقها إلى قسم الشرطة.. ليتعرضوا لتهديد بعد استبقاء الزوجة في القسم وطرد زوجها وشقيقها إلى الشارع. ونترك بقية تفاصيل القصة التي أرفقها المواطن في شكواه التي سلّمها إلى رئاسة شرطة ولاية الخرطوم.. ولا تزال تتلكأ في إجراءات بيروقراطية.. سيدي مدير الشرطة.. أليس مخيفاً أنْ يخاف الناس الشرطة.. أليس مرعباً أن يُصبح القانون هو الرعب.. نحن في انتظار ردكم ..

إنتهت الشكوى التى أوردتها الزميلة صحيفة التيار والتى ذكرتنى بالشكوى التى تقدم بها شخصى الضعيف قبل قرابة الشهر ونصف (2 سبتمبر 2010) فى هذا العمود تحت عنوان (فى كلام تانى) عندما قام فردان من أفراد الشرطة يركبان الدفار رقم (39082 – شرطة)  بإرهابى وخلق نوع من الفزع فى نفوس أسرتى التى كنت أصطحبها معى فى مساء ذلك اليوم الرمضانى وعندما أوضحت لهما خطأ تصرفهما قالا لى فى تهكم وإزدراء : (إنتا لو ما كان زول كبير كان يكون فى كلام تانى)

على الرغم من أن الحادثتين واضحتين وضوح الشمس وهما يعتبران مؤشرين خطيرين للخروقات التى يمارسها بعض من أفراد الشرطة تجاه المواطنين إلا أن التعامل معهما من قبل (جهاز الشرطة) ينم عن تراخ وعدم متابعة لا تتناسب وفداحة الفعل .

لا أعلم إلى أى مدى قام هذا المواطن الذى أورت التيار شكواه بمتابعتها ولكن بالنسبة لشكواى فقد قمت بمتابعتها (وسكيتا سك شديد) لأكثر من شهر قابلت فيها  رتب عديده (عميد – عقيد –مقدم –  نقيب – رائد – ملازم) … ولكن للأسف (الأسيف)  ورغم إنقضاء أكثر من شهر على الواقعة إلا أن الشرطة لم تتوصل لمعرفة فرديها اللذين كانا يستغلان الدفار رقم 39082 – شرطة فى تمام الثامنة والنصف من مساء يوم الأربعاء الموافق 1 سبتمبر 2010م .. نعم عزيزى القارئ .. على الرغم من تحديد الوقت واليوم والزمان والمكان ورقم الدفار لم يستطع جهاز الشرطة معرفة من كان يقوده ؟؟ ومن كان معه؟؟  (معقوله بس) ؟

وحتى (يتظاهر) القائمون على أمر التحقيق بأنهم (عملوا العليهم) وحتى تضع الشرطة (الكرة فى ملعبى) فقد تم إستدعائى من قبل القسم الذى يتبع له (الدفار) وقاموا بعمل طابور شخصية لجميع السائقين الذين (بالطبع) لم يكن بينهم (من قاما بإرهابنا)!!! مما جعلنى أخاطب المشرفين على الطابور :

– يا جماعة الناس الوقفونى ما موجودين مع الجماعة الفى الطابور ديل !

– إلا أن الإجابة جاءتنى سريعة : ياهم ديل الجماعة العندنا !!

بالطبع لم يستدعينى أحد (تانى) كما لن يستدعينى أحد مرة أخرى .. والقضية ح تموت (كان ما ماتت لى هسه) .. كما سوف تموت قضية ذلك المواطن التى أوردتها الزميلة التيار .. وتستمر هذه الخروقات الشرطية بناء على المقولة التى تقول (من أمن العقاب ساء الأدب) فطالما أن تعامل جهاز الشرطة بهذه السلحفائية فى التحقيق من أجل حسم هذه الخروقات وطالما الشرطة لا تستطيع تحديد منسوبيها الذين يستغلون إحدى مركباتها الرسمية مع وجود كل البيانات اللازمة (رقم المركبة ونوعها والزمن بالساعة والدقيقة واليوم والشارع التى كانت تتواجد فيه) فكل ذلك كفيل بأن يجعل هذه الخروقات تستمر بهذه الصورة السافرة حتى يأتى اليوم الذى نطالب فيه بإنشاء شرطة لحمايتنا من الشرطة .

سعادة الأخ الفريق محمد الحافظ مدير شرطة ولاية الخرطوم :

(البلاغان) أمام سعادتكم فماذا أنتم فاعلون فى هذا الأمر الذى يمس سمعة الشرطة فى الصميم ؟  نرجو ردكم العاجل حول هذين البلاغين لننشره لكم فى هذا المكان حتى يطمئن المواطنين بأن الشرطة لحماية الشعب وليس لإرهابه وترويعه .

 

كسرة :

كنتا مفتكر (رقم لوحة) الدفار كفاية عشان يجيبوا الناس ديل .. الظاهر لازم كمان (رقم الشاسيه)

Advertisements
تعليقات
  1. ابوآية كتب:

    يا سيدي ولا تزعل نفسك الشرطه بتعمل اكتر من كدا وعندي زول قريبي جدا” وعميد في الشرطة بالحرف الواحد بقول لي اتحاشا ناس الشرطه شاكي او مشكي يعني الشكيه لي بايداً قويه

  2. aflaiga كتب:

    جبرا : ده كلام خطير جدا والاخطر منه نشره حيث ان النشر يعطى انطباعا من عدم الثقه لدى الشارع فى اجهزته الامنيه ضاربة بذلك اخطر اعمدة الاستقرار فى الحياه وهى الامن فالامن شعور قبل كل اجراء وحين ينتفى الشعور لا تفلح اقوى الاجراءات فى استرداده .
    طبعا هناك فرق بين الممارسه والمنهج ولا اعتقد ان اى جهاز امنى محترم من مصلحته ان يروج عنه انه غير عادل او همجى الممارسه ولذلك تجد فى الدول المتقدمه تنفق اجهزة الامن جل جهدها على التامين الداخلى او الذاتى وهو يمر بثلاث مراحل حسب الكلام الاكاديمى :
    1 – ضمان سلامة النسيج الداخلى للاجهزة الامنيه وذلك عبر عمليات الادخال والتجنيد التى يدب الا تستوعب سوى المتميزين خلقا وسلوكا .
    2 – ضمان ممارسة المنتمين للاجهزة الامنيه لحياتهم فى العمل وخارج العمل بصورة تمنع اختراقهم وتمنع تغولهم على حقوق المواطن .
    3 – استقراء الراى العام للمواطن عن الجهاز الامنى وتقبل الشكاوى عن الممارسات الخاطئة وحسمها واعلام المشتكى والراى العام بنتائج التحقيقات .
    كل هذه الخطوات الثلاث تمثل ضمان سمعة الجهاز الامنى الذى لا تخلو ممارساته بالطبع من تجاوزات لكنها تدخل فى اطار المسموح بحدوثه وهى حالات تصاحب تنفيذ الاجراءات دوما .
    بشكل اكاديمى حسب علمنا البسيط ان العمليات الامنيه جميعها والشرطية من بينها تخضع لبندى الترتيبات والاجراءات ولا بد من وجود دليل للاجراءات يوضح كيفية استخدام القوه فى الشارع او الحفاظ على حقوق المتهم او المشتبه به لحين استكمال اجراءات التقاضى كما ينبة القانون الى ضرورة وجود رقابة على تنفيذ العمليات الامنيه او العدلية لتلافى التعسف فى الاجراءات ..

    ده كلو طبعا كلام علمى واكاديمى يتم تدريسه للمنفذ للقانون او المتعامل مع الشارع العام .
    لكن دوما تجد هناك مفارقات بين المنهج والتطبيق وما اتى فى صلب المقال يعتبر جريمه فى حد ذاتها موازية للجريمه التى قصد كبحها اذا وجدت من الاساس .
    – —
    المسار الطبيعى لازالة المخالفات من الشارع هو وجود تواثق بين المواطن والشرطة على نوعية الجريمه ومتى يكون الفعل جريمه ومن ثم كيف يتم التقاضى من مرحلة القبض او الضبط وحتى المحاكمه .

    غايتو يا عمنا ده النظرى البنعرفو ودرسناهو ودّرسناه واطلعنا عليهو لكن ما رود فى المقال لا علاقة له بما قلت ..

  3. aflaiga كتب:

    جبرا : تظن بعض الاجهزة الامنيه توهما ان سمعتها تكمن فى حمايتها لافرادها !!! بينما سمعة الجهاز الامنى هو خليط متوازن من حماية افرادها وحماية الشارع ويبرز الاهم هنا وهو حماية الشارع لانه السبب الاساسى فى انشاء الجهاز الامنى يعنى الشارع هو عماد ومحور اكل عيش الجهة الامنيه – فى بلد كاسودان تكون فيه العنتريات اكبر من توازن الحقوق وفى ظل نظام اشبه بالشمولى يتعرض لمهددات كبرى تتعسف احيانا الاجهزة فى حماية منتسبيها وتقسو على مواطنيها فى تنفيذ العمليات الامنيه من واقع التنويرات الخاطئة التى يتلقاها الفرد عن الحالة الامنيه فى البلد وعن مستوى تنفيذ الاجراءات الذى ينبغى ان يسلكه . من هنا تنبع احيانا الملكية الاكثر من الملك فى تنفيذ الاجرءات ويمكن اضافة عامل السلوك والتربية لدى الفرد فالكثير من الافراد يسقطون احاسيسهم وشعورهم ومستوى مزاجهم على التعامل مع المواطن ويمكن اضافة وجود مافيا داخل الاجهزة الامنيه ( نادرا ) تسعى للكسب المادى او السلطوى كما يمكن اضافة اسباب اخرى فى التعسف فى الاجراءات مثل الجو العام بالشارع او البلاد او طبيعة منطقة تنفيذ الاجراء ( مناطق مشبوهه بطبيعتها ) او او او … لكن كل ذلك لا يبيح ابدا تراكم مثل الذى حدث فى القضية المذكوره ..
    نسال الله الامن والسلام لشعبنا ونسال الله الهداية لاجهزتنا ونسال الله قبل هذا وذاك ان يجعلنا بلدا عالما بحقوقه وواجباته مطبقا للعدل على كل من يعيش فى ترابه ..

  4. عزت كتب:

    سلام يا بروف و سماره الأعزاء

    (ليتعرضوا لتهديد بعد استبقاء الزوجة في القسم وطرد زوجها وشقيقها إلى الشارع.) ما تم لينا المواطن ماذا فعل ناس القسم بعد ذلك… يكونوا لقوا المجرم الحقيقي و الا شنو..؟..

    هذه القصة ذكرتني قصة كانت تتردد زمان مفادها أن قاضيا كان يأخذ في افادات امرأة تقدمت بشكوى بأنها تعرضت للتحرش من قبل شاب داخل بيتها و كان القاضي ياخد في الأقوال ليفند الوقائع…
    فكانت تحكي و هو يسأل فيها و هي تخوض في التفاصيل و كان القاضي يحثها لمزيدا من التفاصيل التي راقت للقاضي حسب تسلسلها و ما فضل غير المواقعة و قامت قالت…
    جات أمي داخله…
    – دا وقتو……. قال القاضي..!!

  5. aflaiga كتب:

    عزت : الله يجازى محنك . ههههههههههههههه .
    بالله عليك اسى انت لو زول متفقه فى حقوقك الدستورية والقانونيه ولمى فيك زول نظامى حاول يهرشك بتتهرش ليهو ؟؟؟ طبعا لا .
    ضعاف النفوس يستغلون الجاهلين بحقوقهم واحيانا يتنازل الناس عن حقوقهم لتقصيرهم فى واجباتهم !!! وبس قامت امها جات خاشه ..

  6. aflaiga كتب:

    شخصيا اتوقع ان تشكل الشرطة لجنة تحقيق خاصه فى الملف وتوقع اقسى العقوبات فى حال تورط منسوبيها – الناس ديل الايامات دى ما ناقصين يعنى يلقوها من بره ولا من جوه ولا من بره خالس ولا من جوه خالس ؟؟؟!!!!!!

  7. حنين كتب:

    البروف والمدوناتية الاكارم .
    سلامات .
    قرأت فى عدد اليوم من جريدة الانتباهه.وفى لقاء سابق مع الفريق محجوب حسن سعد مدير عام الشرطة السابق أنة وفى ليلة إعفائة من منصبة كمدير عام للشرطة كان بصدد إصدار قرار إلغاء التسويات المرورية لأنة باب من أبواب الفساد فى مؤسسة الشرطة . إنتهى …
    الفجة دى أخير أن نختاها من ضو …

  8. ألفاتح جبرا كتب:

    الأحباب الأعزاء :
    سلااام
    قام اليوم سعادة الأخ الفريق محمد الحافظ مدير شرطة ولاية الخرطوم بتكوين فريق للتحقيق فى الحادثتين على مستو عال ..

    كسرة :
    الظاهر ح يجيبو الجماعة بدون ما نجيب نمرت الشاسى

  9. الصادق ود البركة كتب:

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    البروف الحبيب والسادة الكرام
    أنت يابروف ناس أب روف ديل كلهم ما عندكم زول رتبة في الشرطة يخلص ليك موضوعك الكان زمان داك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    أنت يا أفليقيا ما توعونا بي حقوقنا البتخارجنا من العساكر ديل أصلو نحنا ناس من زمنا الصغار كانوا يخوفونا بالبوليس لو عملت حاجة غلط أو ابيت تمشي للمرسال .
    الله يعوض علينا لو كان حاميها حراميها وزي بيقول شمباتي لك الله يا وطني

  10. ابكرون كتب:

    لمس الطرحة قلته لي ؟؟؟؟؟؟
    هههههههه خلاص العفاف والطهر الناقص مجتمعاتنا تمخض في لمس الطرحة ؟ وهو قاعد في عربيتو واكيد مظلله والدنيا نص ليل كيف شاف المنظر ده؟ يمكن الطرحة هي اللمست شقيق المرأة بفعل الهواء؟ فلنفرض انه لمسها او لمس اختو خلاص دي مشكله بتهدد بسط الامن الشامل ؟ ياخ ما تخلونا ناس ما عندها شغله ساكت…..ما يمشوا يشوفوا البيوت البتتسرق والشقق المفروشة؟ والناس اللابسه رسمي وبتنهب رسميا تحت مسمي المخالفات ……اللهم عجل بالفرج…بالله خليهم يجوا هنا الدوحة مثلا ويشوفوا زوق الشرطة واهتماماتها ومظهرها وتواجدها الغير ملفت وادبها وتبسمها ومساعداتها التي توفرها للمقيم قبل المواطن….لك الله يا وطن

  11. aflaiga كتب:

    شباب : صباح الخيرات .
    اها الشرطة كونت لجنة التحقيق . يا شباب مافى دوله محترمه بيرضيها انو سمعتا تكون مشوهه حتى الانقاذ التى سارت الركبان بسمعتها تناقلا و وونسه يسوءها ان تتعرض سمعة الامن او السياده فيها . برغم انها تعرضت لما تعرضت لكنها تبذل جهودا خرافية للملة ما تبقى واسباغ النزاهه على الموجود . وليست الانقاذ وحدها بل كل الحكومات بما فيها حكومة الدوحه التى فيها ما فيها برضو بتسعى لاسباغ روح النزاهه والشفافية على تعاملات الدوله !!
    اعود لاذكر بان اهم مزايا الجهاز الامنى النزيه هو نزاهة افراده وعملياته من التفلت والتعسف والاستغلال للسلطات ولا يتاتى ذلك الا عبر اختيار الكفاءات والتاكد من امنهم الذاتى وخلق تواصل بين الجهاز والمواطن يضمن حقوق كل طرف وواجباته تجاه الاخر .
    ود البركه : المشكله يا عزيزى انه لا يوجد حتى الان دستور تم استفتاء الشعب فيه فالدساتير لا يتم وضعها فوقيا بل تتاتى من قاع المجتمع الى اعلى سلطاته والمشكله الاخرى ان كل الدساتير والقوانين الموضوعه ( الوضعيه ) عليها خلاف ولذا لا يتم الاستمساك بها بقوه وتواثق . والمشكله التانيه انو فى عهد الانقاذ تم خلط الجباية بالقوانين فنخالفة القانون يام الافيها عبر جبايه اى بنظرية البقاره ( سكين بقدد ومال بسدد ) !!! لن ينصلح الحال الا بوجود قوانين تنبع من روح الشعب وحوجاته وحوجات البلاد لنظم تتواثق عليها وتحترمها ايا كانت الديانات والقبائل والمستويات وهو معطى من روح الاسلام حيث يقول المصطفى ( انما اهلك الذين من قبلكم انهم كانو اذا سرقالضعيف اقامو عليهالحد واذا سرق الشريف اعفوه … ) ( ما الشريف بتاع نيجيريا طبعا !!!!!
    ولى عوده تانى

  12. سهيل كتب:

    مبروك .. الشرطه في ورطه

    اقترح نقل الموضوع لجميع المدونات السودانيه حتى تتم التوعيه .. و ناس الإنقاذ ديل في موقف ضاغط قد يجعل الفرصه مواتيه للتغير في طريقة تعاطي الحكومه مع ملف الحقوق المدنيه المهضومه عمدآ منذ عقود ..

  13. سهيل كتب:

    بعدين يا اخواننا ناس الشرطه ديل مفروض يفهمو إنو المواطن السوداني وصل الحد و الخوف من إنتقال تجارب الآخرين ( المافيا الروسيه و الايطاليه مثلآ ) للسودان بحيث تكون الأجهزه الأمنيه في حالة دفاع عن نفسها بدلآ عن الدفاع عن المواطن .. فهي قطعآ لن تجد سندآ من الشعب لأنها بصراحه بعمايلها فيهو ما خلت ليهو خيار

    يكاد لا يخلو بيت سوداني من منتسب لأي من الاجهزه الامنيه و العسكريه ليس حبآ في الكاكي ولكن تأمينآ للذات و للأسره من تغول الآخرين وبطشهم .. ويالفداحه المشكله عندما يكون طرفاها وحدتان نظاميتان .. حيث تتم معالجة المشكله حسب هوى العسكر غير مستندين لأي قانون او لوائح او دستور .. و نحن ياعمك شنو يعني ؟؟ مااا ملكيه ساكت .. ماعندنا رقم شاسيه

  14. ألفاتح جبرا كتب:

    الأحباء الأعزاء :
    الهرشة جابت نتيجة .. اليوم تم التوصل للجناة الذين أفزعووونا

  15. حاج أحمد السلاوى كتب:

    أبو ناجى ..صبحك الله بالخير ..
    نصيحة اخوية .. أنا يادوبك بقيت خايف عليك بعد التوصل للجناة .. لازم تطلب حماية شخصية تفادياً للإنتقام ..لأنك مش حتعرف شنو الممكن يحصل ..
    غايتو ربنا يستر !!

  16. السلام عليكم الرائع الفاتح والاخوة الكرام..اولا مبروك انهم لقوا اللى ارعب اسرتك ايها المحترم وتانيا احكى ليكم عن قصتى واختى (طبيبتين مع الشرطه): كنا شغالات فى مركز للصحة الانجابيه بمدينة دنقلا تابعه لمنظمة اليونسيف والمركز تم انشاؤه بصعوبه واجتهاد من اختصاصين ومشرفين وطبيبه قديره بمساعده بروفسيرات ..ونجحنا فى استقطاب الاسر والنساء وصادف انو معظم القائمين على الامر من احزاب غير حزب المؤتمر الوطنى و.وصل عدد الاسر الف و300 اسره مسجله ومتابعه(المركز يعنى يالصحه الانجابيه والامومه والطفولة وعلما ان الناس لسه تقليدين ومتحفظين وبما انو المركز نسوى فكان الاقبال اكثر من قسم النساء والتوليد فى المشفى وكنا بنسق بينا وبينهم ) المهم بينما اختى جالسه فى عياداتها تفاجات بابن عمى (ضابط خريج الرباط ملازم اول) ومعه عقيد وقوة داهموا المركز بصورة همجيه وطالبوها باخلاء المركز وبعدها سلسله من المشاكل ( وقتها اشتبكنا كلاميا مع العقيد وخجل ابن عمى ان نهان امامه فكان ان رافنا الى الخارج) وانتزعت الشرطه المركز مننا عيانا بيانا فى وضح النهار بحجة: اننا ندعم الرزيله ونوزع حبوب منع الحمل والعائد المادى يذهب لدعم الاحزاب المناوئه للحكم..
    ونستلف كسرتك:الان المركز صار( حراسه) علما بانه كلف 300 مليون ج سودانى…والمجرم قااااعد فى المكيفات والحراسه احسن من بيتو 1
    اما خدمات المركز فتم نقلها الى مدينه كوستى والله اعلم ماذا فعلت شرطه كوستى!!
    انا استغرب من ممارسات الشرطه فى وطنى المكلوم وقد عايشت رجال شرطه فى اسرتى كانوا ومازالو مثال الشرف والامانه..الله ينقذنا من الانقاذ

  17. طارق أب أحمد كتب:

    بروف
    صحيح ما ضاع حق وراه مطالب
    نشكر لكم صبركم و مثابرتكم على تحقيق العداله عسى ان يكون الجناه عبره و عسى ان يعلم و يتعلم الناس أن لا احد فوق القانون

    كسره بايخه كده
    أقصى عقوبه حتكون لفت نظر أو إنذار أول يسقط بعد تلاته شهور من تاريخه لأنو الجماعه أكيد حيقولو أنهم كانو بطبقوا فى القانون بنص الماده ع د ( عمك دقس)

  18. حاج أحمد السلاوى كتب:

    نضار بت العمدة ..
    اولن نيابة عن إدارة وأسرة المنتدى نرحب بيك بين اعمامك الكواشف ناس ابكرونا وسنكل ونيام نيام وبشار بن البرد واخوانك الشباب ( من الجنسين) وإن شاء الله يطيب ليك المقام وتفيدى وتستفيدى مما يُطرح من بوستات ومداخلاتها .
    بس عندى سؤال سغيروووونى كدا .. إبن عمكم ما قدر يقنع بقية افراد القوة العسكرية بإن المركز دا مركز طبى بحت ؟..ولا كان مغلوب على امره وعليه تنفيذ الأوامر ..
    يا هو دا السودان .. وياها دى الإنقاذ !!!
    وخلونا النشوف آخرتا شنو …. مع الحركة الشعبية !!

  19. فلانة كتب:

    ده كلام خطير جدا والاخطر منه نشره حيث ان النشر يعطى انطباعا من عدم الثقه لدى الشارع فى اجهزته الامنيه ضاربة بذلك اخطر اعمدة الاستقرار فى الحياه

    يا aflaiga يعني المفروض نسكت و ندسدس الكلام الفارغ البيحصل ده؟؟

  20. البقاري كتب:

    البروف وكل الاحباب
    سلام من الجوف
    يحضرني احد اصدقائي استاذ جامعي من مدينة جنوب الخرطوم وفي احد زياراته المتقطعة كان هنالك زواج في الحي فقرر المشاركة واذا باخيه الصغير يركله الشرطي لياخذ كرسيه فتدخل واشتبك مع الشرطي (ودالحلة) فاذا باربعة يتدخلون ويقتادوه لولا تدخل جاره الضابط لمكث في السجن بضع ليال ماكان خميس وكدا المهم انتهى الامر وبعد شهور رجع البلد وكان يتمشى ليلا في المدينة مع احد اصاحبه واذا بسيارة الدورية تعترض طريقهم ويرفعوهم في البكس (سكرانيين اها) ياجماعة دقيقة القسم بس وهنالك في النور عرف الشرطي ودالحلة ادخلوهم مع المجرمين واقتادوه صباحا للمحكمة سيرا من امام منزلهم مقيدا مع احدهم وعند سؤال القاضي له كما نصحوه ان يقر بانه سكران وان لم يفعل فللقاضي حكم اخر عند الانكار فجلد اربعون غرم مائة الف وبالعدم السجن شهرا
    دي واحدة من عمايلهم وما خفي اعظم
    وعمنا الحاج ود عجبنا عاوز يكرم ضيفو

  21. الكرام اهل المدونه
    استاذنا وعمنا السلاوى شكرا لترحيبك واعتذر لدخولى كدا تووووووش دون احم او دستور ومن دون اعرف عن نفسى او من اين اتتنى الدعوة واتمنى ان يكون تواجدى بينكم خفيفا ومهضوم ومفيد
    شكرا جميلا

  22. سهيل كتب:

    مرحب بيك نضارة العمده بيننا و نتمنى لك وجودآ طيبآ بدارك الجديده ..

    مبروك عمنا جبرا التوصل للجناه .. ما تسمع كلام جدو سلاوي و ما تتهرش ليهو .. الحبه ما بتجيك .. كان ممكن يكون في خطر عليك قبل النشر .. لكن هسي مافي عوجه ..

  23. نيام كتب:

    افليقا:
    يافلقة و الله تجردت عن مناحاتي و بسيف العبور قول ليها حروف اسمك و برضو ما فهمت النقاط التلاتة حقت ناس الشرطة ياخ انت مع احترامي للشرطة و تقديري لمحاولاتها ان تحسن المستوي العام للخدمة و الافراد..لكن المشكلة ان معظم هؤلاء الناس هم في مجملهم فاقد تربوي يعني العربي في لكلكة و انا هنا لا استفز او اسخر و لكن هذه مكونات الجهاز بالنسبة للافراد طبعا وهذه مشكلة لا تستطيع الرتب ان تغيرها او ان تحدث فيها تطوير بالاضافة الي ذلك ان المواطن نفسه لا يعرف حقوقه فهو يسهم بصورة غير مباشرة في اعطاء هؤلاء الافراد مقام غير مقامهم فيتلذذون في تعذيبه ظنا منهم ان سلطتهم تسمح لهم بكل هذا يحجز الشقيقة و يطرد الزوج و الشقيق بعد منتصف الليل وهم ببساطة كده يتخارجو هذا يشكك في انهم زوج و شقيق ياخ في زول بخلي عرضو و يمشي كده ساكت حرم فرزنا قاضي درجة اولي سياحي…
    كسرة :
    بروف جبرا …كنت عايز اعلق علي المماحكة لكن مادام الموضوع امام سعادة الفريق محمد الحافظ اعتقد انو الموضوع حيحسم لكن اقول ليك جسم الشرطة فيهو كل انواع الرجال هم صورة مصغرة لمجتمعنا الكبير فتجد فيهم الرجل النظيف الاصيل الدغري و تجد فيهم القانوني التليع و تجد فيهم ابو اللوليو تمساح اب كبلو وديل طبعا دخلو الشرطة من الباب الخلفي …
    لقد اسعدني اصرارك علي توصيل الموضوع حتي اخر السلم و هذه هي الطريقة الوحيدة التي نستطيع بها تنظيف مثل هذه الاجهزة فلو اصر كل مواطن علي حقوقو اكيد في النهاية كل واحد حيعمل حسابو و يبطل لعب بالسلطة و يكون القانون هو السيد…

  24. حاج أحمد السلاوى كتب:

    نضار ..
    الجماعة ديل أظنهم كانوا مشغولين مع ناس الشرطة مع الفاتح جبرا عشان كدا ما فى زول رحب بيك غير عمنا سهيل ..
    بس أنا مستغرب ومستعجب من شمباتى عامل رليح وطناش يا زناتى ..جابوهو ليك ..ولا سمعته .. يا يسن؟ غايتو لاكين جنس غايتو !!!
    سهيل ..أرشحك بما تملكه من مواهب… تكون من كادر الحرس الخاص للفاتح .. ولو إنضم ليك اب احمد تكونوا عملتو كومبينة محترمة جدن .. وتانى الفاتح التكتح ما بتجيهو .

  25. aflaiga كتب:

    نيام يا فهيم دى ما فهمتها كيف ؟؟
    طيب الخص ليك :
    اى جهاز امنى او عدلى هناك ثلاث شروط لسلامة بناءه الداخلى وجودة سمعته مع من يتعامل معهم وهى :
    1 – حسن الاختيار عند الادخال ويتاتى بالتقيق الجيد فى المرشحين للوظائف ( التحرى الجيد عنهم ) والبحث فى السجلات الرسمية والخاصه والمعلومات لضمان حسن سيرتهم وسمعتهم وعدم تورطهم فى اى فساد او جرائم سابقه هذا طبعا بالاضافة للشروط العامه التى توضع كحواجز كفاءة لاجتياز المعاينه للتعيين .
    2 – التاكد المستمر من ان الذين تم تعيينهم يديرون حياتهم العامه والخاصه بشكل لا يجعلهم يتغولون على الوظيفه او يستغلون صلاحياتهم فى مفاسد او لا يمكن اختراقهم من اى جهه معادية للجهاز او الوطن او النشاط الذى يعملون على تامينه .
    3 – التاكد من جوده وحسن سمعة الجهاز فى تنفيذه لاهدافه وعدم التجاوز فى تنفيذ الاجراءات وهل ان الترتيبات التى يتم بموجبها التعامل مع المواطن مناسبه وتقدم خدمه امنه له وذلك عبر صناديق الشكاوى والمقترحات وعبر اللقاءات العامه وعبر ورش العمل والسمنارات او اى وسيلة تضمن التواصل مع المجتمع للوقوف على الاخطاء وتوصيل ثقافة المؤسسه لهم .
    اها كده بعد ده يا نيمو كير الا نعمل لك درس عصر خاص ..

  26. ياسين شمباتى كتب:

    البروف الحبيب..سلامات..
    بالله دا اسمو كلام !؟؟ لعنة الله عليهم من سكتوا على الظلم وتغاضوا عن الارهاب وتجاوزوا عن الرشا وانتهجوا المحسوبية والملعوبية ديدنا للحكم والتحكم فى عباد الله..
    والله رقم الشاسيه ذاتو ما يحلك كان عملوا فيها اضان الحامل طرشا !! الهى بالطرش والعمى اليقدد عيونهم واضيناتهم..حسبى الله عليهم..

  27. ياسين شمباتى كتب:

    د.نضار..سلامات..
    حباب بت العمد ونوارة دنقلا..معليش ما دخلت المدونة لى قريب اسبوعين..مرحب بيك وبى اطلالتك وبى مداخلاتك واكيييد متوقعين منك الكثير من المواضيع الثرة ولا تبخلى علينا بيراعك..ودمتى بعافية وريد..

    سلولو..سلامات..
    غايتو جنس غايتو!! اقيف بعيييييد ودا بعد تعمل الشخيت..

  28. تحفظ الاجراءات كتب:

    خزي وعاااااااااااااااااااااااااااااااااااااار في حق الشرطة
    كل الذي حدث بعد التحري الذي ما اظنه كان يحدث لولا تدخل الصحافة
    (تحفظ الاجراءات لعدم وجود بينة)

    علما بان هنالك شهود

    ورحمك الله يابلد ويا قانون

    وكنا قايلين في قانون لكن تاني بالضراع بس

  29. تحفظ الاجراءات كتب:

    اتخيل دا الجهاز الشرطي
    والكلام الاكاديمي بعد ال سمعناو دا
    مع احترامي للاكاديمين يبقي كلام فاضي ساااااااااااااااااي

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s