بعبع الاسلام !!!!

Posted: الثلاثاء,29 مارس, 2011 by ياسين شمباتى in سياسية

*مصطلحات: الاسلام دين سماوى معروف ختم الله به الرسالات وبمبلغه الرسل والانبياء,,ويدين به الملايين من البشر..

البعبع كلمة سودانية دارجة ترمز للشئ المخيف الذى يجعل عينك لا تغمض وقد يعادل فى اللهجة المحلية (البعاتى) او (الدمبعلو),,وفى بعض اللهجات قد يكون (النداهة) او (المسخ)…الخ..

_حتة المصطلحات دى ذكرتنى د.عبدالرحمن على سالم لما يجي يقدم محاضرة الايدز !

المهم ان الاسلام صار هو البعبع الذى يستخدمه بعض الرؤساء المسلمين  العرب لوصف من يطالب بالحرية والحق والديمقراطية,وصار الاسلام هو المستخدم لايصال رسالة الى الغرب ان لا تصدقوهم او قفوا معنا نحن لا هم..

كلنا يحب ان يكون الاسلام مخيفا بمده لا بفكره,بعتاد قواته لا بظلم قواده, بقوة شكيمة الرجال لا بضرب السيوف والنبال..كلنا يحب ان يرهب الغرب غير المسلم بقوتنا وما اعددناه لهم من رباط الخيل,لا بالارهاب الفكرى والعقدى..

لكن ان نتهم كل من قال كلمة حق او طالب بالعدالة انه مسلم او اسلامى فهذا هو الغريب العجيب ! هل صار الاسلام او منتسبيه سبة؟هل صار الاسلام بعبعا نلوح به فى وجه كل من تحدثه نفسه بالاصلاح والصلاح!؟ لا ياحكامنا يا من لا تخافون الله او تخشون عقابه,ليس هنالك مندوحة من الولولة والالتجاء للغرب,فلقد حانت ساعة الخلاص ودق ناقوس الرحيل…

والله لا يؤودنا الاسلام او حفظه ولا تخيفنا كتائبكم او جمعكم,لكنى ارجو ان ترعووا وتتركوا الاسلام واهله فى شأنهم..قبل اشهر وصم (زين العابدين بن على) الثوار بانهم يتحركون وفقا لحركة الاخوان الاسلامية المحظورة,وتبعه (مبارك), ثم هدد القذافى الغرب بان هناك جماعات اسلامية تود تشكيل امارة اسلامية فى ليبيا ! وهاهو (على صالح) يتهم الاسلاميون ايضا,وتلاه (بشار) وبعد قليل تأتى الاردن! لم استغرب اتهام (بن على او بشار) فكلاهما يسارى الحكم والديانة والاول مغال فى علمانيته وابتعاده عن الدين,لكن ما بال هؤلاء؟؟ بالله كيف تحكمون؟

كل ما استطيع ان اصمهم به انهم رقيقى الدين ضعيفى الايمان,لذا فان امثال هؤلاء لا تجوز لهم بيعة او تجب لهم طاعة..وكل من يجاريهم فهو منهم ونحن منهم براء..

_لكن يدور فى خلدى سؤال خبيبث, ناس (هناية) كان جا عليهم الدور برموها فى منوووو!؟؟وهم عاملين فيها الاسلام دا اهلو وبستاهلوهو…

صديقى اجاب اجابة خبيثة: ح يرموها فى القاعدة..قلت ليهو القاعدة حبيبتهم واتربت وسطهم,انا متاكد انهم ح يرموها فى اسلاميي الترابى ! غايتو ياااااا ناس الدنيا عليكم جنس حركات ! الهى لا تبيلنا ولا تحولنا..

ونلتقى……

Advertisements
تعليقات
  1. سلام شمباتي في زول بكتب مقال طويل وعريض زي ده بليل انا قت ياسين ده الا يكون حلمان يولدي بنجيك صادين الصباح حسي ده لزوم حضرنا وماديرن نرد ههههههههههههههه ماقت لي جنس بطاطس يعني شنو كع كرع

  2. ياسين شمباتى كتب:

    مهاد..وعليكم السلام ورحمة الله..
    هو دى انتى يا المممسوخة!؟؟ انا من اول شكيت فيك لكن قلت النشوف الشغلة بترسى وين..
    بى مهلتك وانتبهى فى منامك وللجلاليب الملونة..ههههههههههههههه..حبابك ست بيت وكدة..

  3. عزت كتب:

    هسة أنا منتظر لمن تقوم عندنا يا ربي حيلصقوها في منو….!!

    كسرة:
    (فلقد حانت ساعة الخلاص ودق ناقوس الرحيل)… الى الأمام… الى الأمام

  4. ودالخلا كتب:

    سلام ياقبيلة،،
    غايتو الواقع علي الأسلام من بنيه بتشويه صورته بعلم أو بغير علم لهو أكبر بكثير مما يفعله أولئك الذين ننعتهم بالكفرة والمارقين وهم فعلا” كذلك ولكنهم يحاربون الدين ويعادون المؤمنين مصداقا” لكلامه سبحانه وتعالي في كتابه العزيز وهذا من صدق هذا الدين ومن آياته ومعجزاته الدالة عليه بانه الدين الحق وقد أكد ذلك رب العزة في الآيات من سورة المائدة الآية 82 (لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِّلَّذِينَ آمَنُواْ الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُواْ وَلَتَجِدَنَّ أَقْرَبَهُمْ مَّوَدَّةً لِّلَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ قَالُواْ إِنَّا نَصَارَى ذَلِكَ بِأَنَّ مِنْهُمْ قِسِّيسِينَ وَرُهْبَانًا وَأَنَّهُمْ لاَ يَسْتَكْبِرُونَ)، فهؤلاء القوم لن تنتهي عداوتهم للمؤمنين أبدا”وستظل كذلك الي قيام الساعة وهذه واحدة من الآيات العظيمة، ولاحديث يطول في هذا المنحي، وأن قُدر لنا فسنعود بأذنه تعالي..

  5. ياسين شمباتى كتب:

    عزت..سلام..
    والله كلنا راجين,,ثورة ثورة,, ثورة منو ضد منو ما عارف! شفت امس زولك القذافى ظهر وما ظهر كيف؟؟عربية مظللة وقالوا هو جواها !؟ جواها ولا سكواها ! الليييييييلة…

    ود الخلا..سلام..
    يعنى اسه الناس ديل كفار عديييل كدة!؟؟ ممتاز جدا,,وفى انتظارك يا حبيب..

  6. ابكرون كتب:

    يا شمبته نحن اهلنا ديل بجلطوها في نقد المسكين ( الشيوعيين وازلامهم من البعثيين ومعاها كسرة غيرمبلوعة وبايته يلتخوها في العنصريين الدارفوريين) ههههههههههه

  7. ودالخلا كتب:

    سلام ياقبيلة،،
    دوك شمباتي وزواره الكرام ، موضوعك في الصميم ويستحق الوقوف عنده طويلا” بتأمل وعميق فكر وتبصُر، ,ومواصلة لما أنقطع من محاورة جئتكم ببضاعة مزجاة، فأوفوا الكيل وتصدقوا علينا من علمكم الغزير يا أصدقائي، فالخوف ياصديقي رد فعل طبيعي للبشر أو الحيوان، ويقال أيضا” أن النباتات تخاف والله تعالي أعلم، والإنسان بطبعه يخاف من المجهول،وإذا زاد الخوف عن الحد المعقول أو الطبيعي أصبح مرضا ويتحول إلى مايسمي لغويا” (رهاب)،أي خوفا غير مبرر عقليا، وهؤلاء البشر الذين تحدثت عنهم (حتى ولو كانوا مسلمين) لا يعرفون الإسلام الحق ولا يدينون به، فهم لذلك يعانون من عقدة الخوف أو كما يسميها الغربيون بالإسلام فوبيا، ولا نفتي ومالك بالمدينة عن البرانويا ، والفوبيا واضطرابات الخوف وما الي ذلك ياصديقي فأهل مكة أدري بشعابها يا دكتور!! بالمناسبة أين صديقنا الدكتور (قرن شطة)؟؟
    وأعود بك لأبدأ معك ، فحينما نبذ الغربيون الكنيسة وأسسوا وأقاموا ما يسمي بالعلمانية إنما كان ذلك علي بقايا الدين المتناثرة فى حياتهم وحينما فسدت الكنيسة آنئذِ وضلت وأضلت أفكار الناس ووجدانهم جاءت العلمانية وأقصت هذه البقايا من الدين إقصاء كاملا من الحياة ، ولم تترك منها إلا حرية ضيقة لمن أراد أن يعتقد بوجود إله يؤدى له شعائر التعبد فى أن يصنع ذلك على مسئوليته الخاصة والشخصية وأن لا ينداح ذلك علي بقية الناس ، وهذا مما شجع علي نشر الأفكار الإلحادية وقبولها من بعض الناس ضعيفي العقول مطموسي البصيرة، وهذا موضوع آخر كبير يحتاج لميدان منفصل!!
    وأعتقد أن هذه الظاهرة المصنوعة بواسطة أعداء الإسلام لتحقيق مآربهم ليطفئوا نور الله بأفواههم والله متم نوره أنشاء الله برغم كراهة الكارهين وتأليب الأعداء بمساعدة المنافقين والمتواطئين ممن يدّعون الإسلام من أمثال ما ذكرت، فالخوف من الإسلام ياصديقي ليس جديدا على تلك المجتمعات الغربية،فهو ظاهرة قديمة متجددة، ولكن السؤال هو ما هذا الخوف الساكن في الشعور واللاشعور لمن يدعي الإسلام من أولئك الحكام المسلمين الذين هوت عروشهم أو تلك التي في طريقها للهاوية التاريخية،،،،،
    هذه واحدة من أعجاز هذا الدين المتفرد، الذي نري اليوم أن الوافدين عليه من الغربيون برغم هذه (الفوبيا) فهم كُثر وكل صباح في ازدياد، وماكان ذلك نتيجة لخوفهم منه وإنما بقناعة وأيمان عجيب يُدهش الناظر لهذا الدين ويحتار في هذا الذي يجري،،،
    وهذه من الآيات الدالة علي عظمة هذه الرسالة وصدقها لمن يؤمن بها والتي ذكرها رب العزة في كتابه العزيز من سورة فصلت الآية 53 (سنريهم آياتنا في الآفاق وفي أنفسهم حتى يتبين لهم انه الحق أولم يكف بربك انه على كل شيء شهيد)
    كسرة برشوشة وشطة وليمون و…/
    يا شمباتي لقد سألتني قبلا” وتتساءل الآن وأظنك ستسألني غدا” عن نتيجة الاستفتاء وما أدت أليه ، وأظنك بعيدا” عن الأحداث ويقول المثل البعيد عن العين بعيد عن القلب، وأحيلك للإجابة عن هذا التساؤل لصديقي أفلبقا عله يشفي غليلك وقد يكون معك آخرون ينتظرون هذه الإجابة وبالطبع من بينهم صديقي التلب اللزوم للرجال هزام ، عن عودة الابن الضال، أوما ستؤول أليه جاذبية الأنفصال علي الأسس الجديدة…. من الصين الجديدة ويعزف قلبي الأناشيد الجديدة، وخليك قريب ياحبيب كما تقول ياسديقي….

  8. ياسين شمباتى كتب:

    ابكرون..
    هههههههههههههههههههه,,والله فعلا حيطتهم القصيرة جاااااهزة,والمعارضة كلها متهمة حتى ولو ثبت العكس! عالم جبانة بشكل..

    ود الخلا..
    كلامك فل ومية المية,والبرمى ليهو انا انو كل هؤلاء الحكام لا استثنى منهم دولة تعتمد على الدين وعلى المتشدقين به وعلى هيئات بعينها لتمكين الامر وتثبيته لهم,وعند ظهور اول بادرة للاحتجاج وللمطالبة بالحق نبذوا الدين واهله ووصموهم باشنع الالفاظ,وصاروا هم المتىمرين المخربين..
    ولا استبعد احدا ايضا من بقية الدول ان يقول كما قال اسلافه من المخلوعين المطرودين..وللاسلام صولات وجولات فهاهى الدنيا تنذر بالرحيل والآخرة تصرخ بالاقتراب ونحن فى غفلة معرضون..
    وما بين هذا وذاك تتزاوغ وتناور متفلتا من الاجابة على سؤالى الذى تركته للهواء شهور عددا ! لكنى مؤمن تمام الايمان وعالم جل الاعلم بما آل اليه الحال وبما سيأتى مع الايام..سوف يأتى يا صديق,,وخليك قريب برضك..

  9. التركــــى كتب:

    الحبيب شمباتى والأخوة الكرام لكم التحايا والأشواق
    التسوى كريت فى القرض تلقى فى جلدها …. نحن كمسلمين ومؤمنين أدينا الناس فرصة أنها تتهمنا وتضعنا فى المحل دا أو بالأصح ناسنا جهزو العالم للحظة دى وكل شئ عملوهو باسم الدين وبعضهم ان لم يكن أكثرهم من الدين بعيد …. قتلوا وسفكوا الدماء بأسم الدين … فجروا المبانى وقتلو المدنين باسم القصاص والدين …. لماذا لاتتم المجازر (ان كان لابد منها) باسم النظام ومصالح البلد (مثل غيرهم) لتنتهى بانتهاء النظام لأن الدين لاينتهى وتظل التهم عالقة به وبمعتنقيه … هل هو جبن من مرتكبى الجرم أم مبررات بمنطق أنا ومن بعدى الطوفان …. لا أعتقد أن هناك دين ينادى بالأرهاب وقتل الأبرياء ….. مع التقدير

  10. ياسين شمباتى كتب:

    التركى…سلام..
    صدقت فى كل حرف,,لكن حكاية الغطاء الدينى دى والتستر وراهو قديييمة من بداية الدولة الاموية مرورا بالعباسية وحتى المهدية وثورة الحلاوين! كل واحد لازم يحصن نفسو بى درقة الدين,خصوصا ونحن كعرب وافارقة استقبلنا السلام مبكرا وله فى انفسنا صدى ودوى ومحبة..
    لكن كلو بينكشف وينفضح,,ويروح الضحية الدين..حسبى الله عليهم..

  11. حاج أحمد السلاوى كتب:

    موكب الدكاترة .. شمباتى وابو عصمت ..
    من أنتم ؟ من أنتم ؟ ماذا تريدون ؟ ماذا تريدون ؟ سنقضى عليكم فوارة فوارة قفيف قفيف ..
    خلو الناس ديل يحكموا لحد ما يوصلوا النصاب العالمى 42 سنة ..مستعجلين فوق كم ؟ما زال المؤتمر الوطنى فى ريعان شبابه.

  12. ياسين شمباتى كتب:

    سلولو الحبيب..سلام..
    الفوارة والقفيف ديل ان وصلتهن اسحقن تب !
    نجن الجرذان,,هههههههههههههههههههه,…
    والله هم شكلهم بغرانيييين من قذوفة دا,,اريتو لا يفوت لا يموت لحدى ما يعلقوهو من كرعينو,,بركة الله والشهر الطيب دا..

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s